الإمارات تعلن عن اكتشافات نفطية جديدة

التفاصيل بالتقرير

  
أعمال التطوير في حقل جبل علي بالإمارات تنفذها شركة أدنوك، صورة من حساب المكتب الإعلامي لحكومة أبوظبي على تويتر

أعمال التطوير في حقل جبل علي بالإمارات تنفذها شركة أدنوك، صورة من حساب المكتب الإعلامي لحكومة أبوظبي على تويتر

أعلن المجلس الأعلى للبترول في إمارة أبوظبي خلال اجتماعه اليوم الأحد اكتشافات جديدة لموارد النفط غير التقليدية القابلة للاستخلاص في مناطق برية تقدر بحوالي 22 مليار برميل من النفط، إضافة إلى زيادة احتياطيات النفط التقليدية بمقدار ملياري برميل من النفط في الإمارة، بحسب وكالة الأنباء الإماراتية (وام).

ما هو المجلس الأعلى للبترول؟

(بحسب الوكالة)

هو أعلى هيئة مشرفة على قطاع النفط والغاز في إمارة أبوظبي، ويتولى وضع السياسات والاستراتيجيات المتعلقة بالقطاع في الإمارة وتحديد أغراضها وأهدافها في كل مجالات صناعة النفط.

ووفق وكالة وام، فإن حجم الاكتشافات البالغ 22 مليار برميل من موارد النفط غير التقليدية يفوق بعض الحقول الرئيسية في إمارة أبوظبي من حيث الموارد، مشيرة إلى أن احتياطيات النفط التقليدية البالغة ملياري برميل ستستهم في زيادة احتياطيات الإمارات من موارد النفط التقليدية إلى 107 مليارات برميل من النفط القابل للاستخلاص.

وذكرت الوكالة أن الاكتشافات الجديدة في الاحتياطيات جاءت في إطار عمليات تطوير لشركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) بهدف زيادة السعة الإنتاجية إلى 5 ملايين برميل من النفط يوميا بحلول عام 2030.

وخلال اجتماعه اليوم، اعتمد المجلس الأعلى للبترول أيضا خطة عمل أدنوك  لزيادة استثماراتها الرأسمالية إلى 448 مليار درهم (122 مليار دولار) للسنوات الخمس القادمة، بحسب وام.

نبذة عن الشركة

تأسست شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) في 1971، وتعمل في مجال استكشاف، وإنتاج، وتخزين، وتكرير، وتوزيع النفط والغاز، وتطوير مجموعة واسعة من المنتجات البتروكيماوية، وهي تابعة لحكومة أبوظبي ومسؤولة عن جميع عمليات إنتاج النفط والغاز في الإمارة، بحسب موقعها الإلكتروني.

(إعداد: مريم عبد الغني، وقد عملت مريم سابقا في عدة مؤسسات إعلامية من بينها موقع أصوات مصرية التابع لمؤسسة تومسون رويترز وتلفزيون الغد العربي)

(تحرير: محمد الحايك، للتواصل: yasmine.saleh@refinitiv.com)

تغطي زاوية عربي أخبار وتحليلات اقتصادية عن الشرق الأوسط والخليج العربي من الاحد إلى الخميس وتستخدم لغة عربية بسيطة.

© ZAWYA 2020

بيان إخلاء مسؤولية منصة زاوية
يتم توفير مقالات منصة زاوية لأغراض إعلاميةٍ حصراً؛ ولا يقدم المحتوى أي نصائح قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء تتعلق بملاءمة أو قيمة ربحية أو استراتيجية ‏سواء كانت استثمارية أو متعلقة بمحفظة الأعمال . للشروط والأحكام

المزيد من مجلس التعاون الخليجي