كيف تطورت أرباح راميدا المصرية منذ 2015؟

تمتلك الشركة دواءين لعلاج كورونا 

  
صورة من مصنع أدوية في مصر، يناير 2016، رويترز

صورة من مصنع أدوية في مصر، يناير 2016، رويترز

REUTERS/Mohamed Abd El Ghany

ارتفع صافي أرباح شركة العاشر من رمضان للصناعات الدوائية (راميدا) المصرية بنسبة 36.2 % في عام 2020 مقارنة بالعام السابق له، ليسجل 112.2 مليون جنيه مصري (7.1 مليون دولار أمريكي) مقارنة بـ 82.4 مليون جنيه (5.2 مليون دولار) في 2019، بحسب بيان للشركة اليوم الثلاثاء. 

وهذا هو ثاني أعلى مستوى لصافي الربح تحققه شركة راميدا منذ عام 2015، بعد الأرباح التي سجلتها الشركة في عام 2018 والتي بلغت 129 مليون جنيه (8.2 مليون دولار). 

التفاصيل 

(بحسب بيانات الشركة) 

ارتفع إجمالي إيرادات الشركة على أساس سنوي في 2020 بنسبة 7.4%، لتبلغ 960.2 مليون جنيه (61 مليون دولار) مقابل 894 مليون جنيه (56.8 مليون دولار) في عام 2019، على الرغم من انخفاض حجم المبيعات السنوي بنسبة 13.9% في العام الماضي. 

وأرجعت الشركة ارتفاع الإيرادات رغم انخفاض حجم المبيعات إلى تقديمها مجموعة من المنتجات مرتفعة القيمة التي ساهمت في الحد من الأثر السلبي لانخفاض المبيعات. 

كانت الشركة حصلت في يوليو الماضي على موافقة هيئة الدواء المصرية لتسعير مستحضرين لها يمكن استخدامهما في علاج المصابين بفيروس كورونا، وهما: "ريمديسيفير- راميدا" وبلغ سعره 680 جنيه (43.3دولار) و "أنفيزيرام" 1,260 جنيه (80.1 دولار). 

وارتفع حجم مبيعات الشركة في الربع الأخير من العام الماضي (سبتمبر-ديسمبر) بالتزامن مع الموعد المحدد لطرح دواء "ريمديسيفير-راميدا"، الذي  يساعد في العلاج من كورونا، بنسبة 82.1 % مقارنة بالربع نفسه من عام 2019، فيما ارتفعت إيرادات الربع نفسه بنسبة 4.7% في 2020 على أساس سنوي. 

تطور أرباح الشركة منذ عام 2015 

زادت أرباح شركة راميدا بشكل كبير في الفترة من عام 2015 إلى 2020 من 9.6 مليون جنيه إلى 112.2 مليون جنيه في العام الماضي، بحسب القوائم المالية للشركة. وفي ما يلي نظرة على أرباح الشركة خلال السنوات الماضية: 

2020: 112.2 مليون جنيه (7.1 مليون دولار) 

2019: 82.4 مليون جنيه (5.2 مليون دولار) 

2018: 129 مليون جنيه (8.2 مليون دولار) 

2017: 89.4 مليون جنيه (5.7 مليون دولار) 

2016: 26.9 مليون جنيه (1.7 مليون دولار) 

2015: 9.6 مليون جنيه (611 ألف دولار) 

نبذة عن الشركة

تأسست شركة راميدا عام 1986 وتعمل في قطاع الأدوية المصري وهي مقيدة بالبورصة المصرية، وتنتج الشركة المستحضرات الدوائية والتجميلية والمكملات الغذائية والمستحضرات البيطرية والأجهزة الطبية عبر 3 مصانع لها في مصر، بحسب بيان اليوم. 

(إعداد: مريم عبد الغني، وقد عملت مريم سابقا في عدة مؤسسات إعلامية من بينها موقع أصوات مصرية التابع لمؤسسة تومسون رويترز وتلفزيون الغد العربي)

(تحرير ياسمين صالح، للتواصل: yasmine.saleh@refinitiv.com) 

© ZAWYA 2021

بيان إخلاء مسؤولية منصة زاوية
يتم توفير مقالات منصة زاوية لأغراض إعلاميةٍ حصراً؛ ولا يقدم المحتوى أي نصائح قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء تتعلق بملاءمة أو قيمة ربحية أو استراتيجية ‏سواء كانت استثمارية أو متعلقة بمحفظة الأعمال . للشروط والأحكام

المزيد من أسهم