إعلانات
|18 يناير, 2019

162.3 مليار دولار التجارة بين الاتحاد الأوروبي ودول التعاون

دول مجلس التعاون الخليجي، تمثل كياناً اقتصادياً مهماً من وجهة نظر تجارية بالنسبة لدول الاتحاد الأوروبي.

162.3 مليار دولار التجارة بين الاتحاد الأوروبي ودول التعاون
REUTERS/Ralph Orlowski

18 01 2019

أكد تقرير أصدره قسم الدراسات في غرفة تجارة وصناعة رأس الخيمة، بناءً على البيانات الصادرة عن مركز التجارة العالمي ــ المفوضية الأوروبية، أن دول مجلس التعاون الخليجي، تمثل كياناً اقتصادياً مهماً من وجهة نظر تجارية بالنسبة لدول الاتحاد الأوروبي، حيث بلغ إجمالي التجارة بين الاتحاد الأوروبي ودول مجلس التعاون الخليجي في 2017، حوالي 162.3 مليار دولار.

وبلغت الواردات الخليجية من الاتحاد الأوروبي 112.8 مليار دولار، والصادرات 49.5 مليار دولار، بفائض تجاري كبير لصالح الاتحاد الأوروبي.

وأكد التقرير، أن الاتحاد الأوروبي يعد شريكاً مهماً لدول التعاون، ولطالما كان هناك تعاون مستمر بين الطرفين حول قضايا التجارة والاستثمار وتغير المناخ والطاقة والبيئة، بالإضافة إلى الأبحاث ومسائل الاقتصاد الكلي، وتم إطلاق حوار غير رسمي أكثر تنظيماً بين الاتحاد الأوروبي ودول مجلس التعاون، حول التجارة والاستثمار في مايو 2017.

وشهدت التجارة بين دول مجلس التعاون الخليجي والاتحاد الأوروبي، نمواً مطرداً في الفترة بين 2006 و2016، حيث ارتفع إجمالي التجارة بنسبة 53 % في 10 سنوات.

وتركزت صادرات دول التعاون خلال عام 2017 بشكل رئيس، في الوقود المعدني ومنتجات التعدين، بمقدار 32.4 مليار دولار، وشكلت 65.5 % من إجمالي الصادرات، تلتها المنتجات الكيماوية، والتي بلغت 5.7 مليارات دولار، وشكلت هي الأخرى 11.5 % من إجمالي الصادرات، في حين كانت واردات الاتحاد الأوروبي من دول التعاون متنوعة.

ولكنها تركزت على المنتجات الصناعية بنسبة 91.1 %. وحسب البيانات الأولية لعام 2018، كان الاتحاد الأوروبي الشريك التجاري الأول لدول التعاون، حيث استحوذ على 14.6 % من إجمالي تجارة دول المجلس، يليه الصين بنسبة 12.2 %، فاليابان 8.5 % ثم الهند 8.4 %.

© البيان 2019