إعلانات
08 يوليو, 2014

مجموعة كالوتي تدعم حملة "سقيا الإمارات" بمبلغ 250 ألف درهم

ومن خلال هذه المساهمة، تكون مجموعة الكالوتي قد أسهمت في بناء 50 بئر، وتوفير مياه

08 07 2014

المجموعة تقدم تبرعات كبيرة لعدد من الجمعيات الخيرية والمبادرات الإنسانية في دولة الإمارات


أعلنت مؤسسة الكالوتي الخيرية، الذراع الخيرية لمجموعة كالوتي، إحدى كبرى الشركات العالمية في مجال تنقية وتداول الذهب والمعادن الثمينة في العالم، عن تبرعها بمبلغ 250 ألف درهم لحملة "سقيا الإمارات"، المبادرة الرمضانية الخيرية التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.

ومن خلال هذه المساهمة، تكون مجموعة الكالوتي قد أسهمت في بناء 50 بئر، وتوفير مياه الشرب الصالحة لأكثر من 10 آلآف شخص. وتهدف حملة "سقيا الإمارات"، والتي أُطلقت في التاسع والعشرين من شهر يونيو، لتوفير مياه الشرب الصالحة لخمسة ملايين شخص في 60 دولة من جميع أنحاء العالم.

وفي إطار دعم مؤسسة الكالوتي الخيرية المستمر للمنظمات الخيرية والمبادرات الإنسانية في دولة الإمارات خلال شهر رمضان المبارك، قامت المؤسسة أيضاً بالتبرع بمبلغ 50 ألف درهم لمركز دبي للتوحد، المؤسسة التي تُعنى بتقديم الدعم اللازم للأطفال الذين يعانون من اضطرابات التوحد وزيادة الوعي حول هذا المرض داخل المجتمع.

وبالإضافة، قامت مؤسسة الكالوتي الخيرية بالتبرع بمبلغ 50 ألف درهم لكل من مؤسسة الجليلة، وهي مؤسسة غير ربحية تسعى إلى دعم العلاج الطبي والتعليم والبحوث؛ ومركز النور لتدريب وتأهيل الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة.

ومن خلال هذه التبرعات، تكون مؤسسة الكالوتي الخيرية قد تبرعت بمبلغ إجمالي قدره 400 ألف درهم للأعمال الخيرية خلال شهر رمضان، بالإضافة إلى مشاريعها الخيرية المستمرة في عدد من دول العالم.

وتعليقاً على هذه المبادرة، قال منير الكالوتي، رئيس مجلس إدارة مجموعة كالوتي: " تشكل المسؤولية الاجتماعية للشركات والاستدامة محوراً رئيسياً بالنسبة لنا. منذ أكثر من 25 سنة من تواجدنا في المنطقة، حرصنا على تأكيد التزامنا المستمر وتكريس إمكاناتنا لمد يد العون للمجتمعات من حولنا تقديراً منا لدورها في جعل النمو الناجح لأعمالنا واقعاً."

إعلانات
"إن دعم أجندة المبادرات الخيرية في دولة الإمارات هو جانب مهم من نهج المسؤولية الاجتماعية للشركات الذي تتبعه مجموعة كالوتي. إن حرصنا الدائم على التبرع للمبادرات الوطنية والمؤسسات الإنسانية في دولة الإمارات مثل مركز النور لتدريب وتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة، وحملة سقيا الإمارات، ومؤسسة الجليلة هو انعكاس لالتزامنا بالمجتمع من حولنا."

واختتم قائلاً: "هناك العديد من البرامج والمبادرات المخطط لها والمنضوية تحت إطار المسؤولية الاجتماعية للشركات ونتطلع إلى تحقيق مزيد من التقدم في المستقبل القريب."

وتسعى مؤسسة الكالوتي للاستفادة من نجاحات الشركة وما تمتلكه من أصول ومواهب عظيمة للعب دور ريادي في مد يد العون للأفراد والمجتمعات حول العالم. ومن خلال العديد من المبادرات والبرامج التي تنفذها المؤسسة، تسعى مجموعة كالوتي إلى تعزيز تفاعل المجتمعات معها من خلال خلق فرص العمل، وتطوير المهارات ودعم المشاريع الاجتماعية الرئيسية.

- انتهى -

نبذة عن مجموعة كالوتي:
تأسست في العام 1988، تعتبر مجموعة كالوتي للمجوهرات واحدة من كبريات الشركات الناشطة في مجال تنقية وتداول الذهب والمعادن الثمينة في العالم. ويعمل لدى مجموعة كالوتي والشركات التابعة والشريكة لها حوالي 300 موظف يتوزعون على مكاتبها الرئيسية في دبي، وسنغافورة، وهونغ كونغ، واسطنبول، ومكاتبها التمثيلية في ميامي، وسورينام وبيرو، بالإضافة إلى مصفاة تنقية الذهب والمعادن الثمينة التابعة للشركة ومقرها الشارقة. وتكمن قوة الشركة في قدرتها على توفير مجموعة من الحلول المتكاملة التي تُلبي احتياجات قطاع المعادن الثمينة منها عمليات فحص الذهب، والخدمات اللوجستية، وتداول السبائك فضلاً عن تصفية وتخزين الذهب.

وحصلت مصفاة كالوتي للذهب على الاعتماد الكامل من معيار دبي لتسليم السلع وسوق هونغ كوني التجاري، وتم إدراجها في عدد من البورصات العالمية مثل بورصة دبي للمعادن، وكومكس (جزء من نايمكس)، وبورصة اسطنبول. كما هي عضو في مركز دبي للسلع المتعددة، ومجموعة دبي للذهب والمجوهرات، ورابطة سوق لندن للسبائك، وبورصة الهند للسلع المتعددة. وتلتزم مجموعة كالوتي باعتماد أعلى المعايير الدولية وتطبيق أفضل الممارسات في جميع مجالات أعمالها.

لمزيد من المعلومات، يُرجى زيارة الموقع: www.kalotico.com.

لمزيد من المعلومات، يُرجى التواصل مع:
ريما علي
+971555597414

© Press Release 2014