فوز تحالف تقوده طاقة الإماراتية بتطوير محطة طاقة شمسية بأبوظبي

  
صورة لألواح طاقة شمسية

صورة لألواح طاقة شمسية

Gettyimages/Getty Images

زاوية عربي

فاز تحالف تقوده شركة أبوظبي الوطنية للطاقة (طاقة) الإماراتية بتطوير محطة الظفرة للطاقة الشمسية الكهروضوئية، بحسب بيان من شركة مياه وكهرباء الإمارات، الذي نشرته وكالة الأنباء الإماراتية (وام) اليوم الأحد.

خلفية عن محطة الظفرة الشمسية

(بحسب بيان اليوم و موقع شركة مياه وكهرباء الإمارات)

تعتبر محطة الظفرة أكبر محطة لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية في العالم، بقدرة تصل إلى 2 جيجا وات، وتقع على بعد 35 كيلومتر من العاصمة أبوظبي.

وتعتبر المحطة الجديدة جزء من استراتيجية دولة الإمارات للطاقة التي تهدف لزيادة مساهمة الطاقة النظيفة في إجمالي مصادر الطاقة بالبلاد إلى 50% بحلول عام 2050.

وسترفع محطة الظفرة إجمالي الطاقة الكهربائية المنتجة من الطاقة الشمسية في إمارة أبوظبي إلى ما يقرب من 3.2 جيجا وات، وستوفر الكهرباء لما يقارب 160 ألف منزل في الإمارات.

وإنتاج المحطة الجديدة من الكهرباء سيكون أكبر من محطة نور أبوظبي القائمة حاليا والتي تبلغ قدرتها 1.2 جيجا وات، والتي تعد أكبر محطة مستقلة للطاقة الشمسية الكهروضوئية في العالم في الوقت الحالي.

تفاصيل الخبر

قالت شركة مياه وكهرباء الإمارات إنها وقعت مع التحالف الفائز بتطوير محطة الظفرة اتفاقية شراء الطاقة واتفاقية المساهمين.

وأشارت إلى أن سعر تعريفة شراء الكهرباء من المحطة من بين الأكثر تنافسية في مجال تكلفة الطاقة الشمسية الكهروضوئية بقيمة قدرها 4.97 فلس (1.35 سنت أمريكي) لكل كيلووات في الساعة.

والتحالف الفائز بقيادة شركة طاقة يضم كل من شركة أبوظبي لطاقة المستقبل (مصدر)، وجينكو باور، وإي دي إف، بحسب بيان اليوم.

خلفية عن شركات التحالف الفائز

شركة أبوظبي الوطنية للطاقة (طاقة): تأسست عام 2005، وهي شركة مدرجة في بورصة أبوظبي، مقرها الرئيسي بإمارة أبوظبي، وتعمل في التنقيب عن النفط والغاز وإنتاجها وتوليد الكهرباء وتحلية المياه، ولديها أعمال في أمريكا الشمالية وأوروبا ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والهند وغانا، وتملك حكومة أبوظبي أكثر من 74% من أسهمها من خلال مؤسسة أبوظبي الوطنية للطاقة، بحسب موقع الشركة الإلكتروني، وملف الشركة على موقع بورصة أبوظبي.

شركة أبوظبي لطاقة المستقبل (مصدر): تأسست عام 2006، وهي مملوكة بالكامل لشركة مبادلة للاستثمار التابعة لإمارة أبوظبي، وتعمل في مجالي الطاقة المتجددة والتطوير العمراني المستدام، بحسب موقعه الإلكتروني.

شركة إي دي إف: هي شركة حكومية فرنسية تعمل في مجال إنتاج الكهرباء، وقد وقعت في يناير 2020 اتفاقية مع شركة مصدر لإنشاء شركة متخصصة في تطوير مشروعات الطاقة الشمسية، بحسب تقارير إعلامية.

شركة جينكو باور: شركة صينية عالمية متخصصة في مجال الطاقة الشمسية، بحسب موقعها الإلكتروني.

(إعداد عبدالقادر رمضان ويعمل عبدالقادر في موقع مصراوي المصري كما انه عمل سابقا في عدة مؤسسات منها، موقع أصوات مصرية التابع لمؤسسة تومسون رويترز وجريدة البورصة المصرية، وقناة سي بي سي الفضائية المصرية)

(تحرير: تميم عليان، للتواصل: yasmine.saleh@refinitiv.com)

 تغطي زاوية عربي أخبار وتحليلات اقتصادية عن الشرق الأوسط والخليج العربي وتستخدم لغة عربية بسيطة.

© ZAWYA 2020

إخلاء المسؤوليّة حول المحتوى الأصلي
تم كتابة محتوى هذه المقالات وتحريره من قِبل ’ ريفينيتيف ميدل ايست منطقة حرة – ذ.م.م. ‘ (المُشار إليها بـ ’نحن‘ أو ’لنا‘ (ضمير المتكلم) أو ’ ريفينيتيف ‘)، وذلك انسجاماً مع
مبادئ الثقة التي تعتمدها ريفينيتيف ويتم توفير المقالات لأغراض إعلاميةٍ حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالاستراتيجية الأمنية أو المحافِظ أو الاستثمار.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمٌعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا