|07 أغسطس, 2019

طيران الجزيرة الكويتية تسجل ارتفاع بنسبة 171.2 بالمئة في أرباح الربع الثاني.... ما الدافع وراء هذا؟

بدأت طيران الجزيرة أولى رحلاتها في 30 أكتوبر 2005

130522

130522

من أحمد فتحي, لموقع زاوية عربي

الخبر

حققت شركة طيران الجزيرة الكويتية أرباح صافية في الربع الثاني من عام 2019 بلغت 4.8 مليون دينار بزيادة نسبتها 171.2 في المئة مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، في حين سجلت نمو بنسبة 12 في المئة في أعداد المسافرين وذلك بحسب بيان رسمي للشركة يوم الاثنين الماضي.

 

الخلفية من مصادر رسمية وصحفية

تأسست طيران الجزيرة، والتي تعتبر من أكبر شركات الطيران في الكويت، في دولة الكويت سنة 2004 كشركة كويتية خاصة برأسمال قدره 10 مليون دينار كويتي، بمشاركة من القطاع الحكومي حيث تستحوذ المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية في الكويت وهي مؤسسة حكومية على نسبة 7.2 في المئة من رأس مال الشركة, بحسب موقع الشركة الرسمي وبيانتها المسجلة على موقع بورصة الكويت.

وتم إدراجها في بورصة الكويت منذ يناير 2008 وقد زاد رأس مال الشركة إلى 20 مليون دينار كويتي بحسب بيانات الشركة في البورصة.  

 بدأت طيران الجزيرة أولى رحلاتها في 30 أكتوبر 2005، بحسب وكالة أنباء الكويت الرسمية كونا. وتقدم الشركة رحلات لعدة دول في الشرق الأوسط مثل تركيا ومصر والإمارات وكذلك إلى الهند وجورجيا، بحسب موقع الشركة الرسمي.

 وتستعد الشركة لإطلاق رحلات إلى العاصمة البريطانية، لندن يوم 27 أكتوبر القادم بحسب بيان رسمي للشركة منشور على موقع زاوية عربي.

نتائج الأعمال

أعلنت الشركة في بيان رسمي لبورصة الكويت يوم الاثنين الماضي البيانات المالية الغير مدققة للربع الثاني من 2019.

ما هي البيانات المالية الغير مدققة؟  هي نتائج الشركة التي لم تقم جهة محاسبية مستقلة عن الشركة بمراجعتها وهو الأمر الذي يحدث لاحقا ويتم بعدها نشر النتائج المدققة. 

وقد تم ارسال بيان بشأن النتائج للإعلام وتلقت زاوية عربي نسخة منه وقامت بنشرها في قسم البيانات الصحفية وتضمن الآتي:

* تسجيل أرباح صافية في الربع الثاني من عام 2019 بقيمة 4.8 مليون دينار كويتي بزيادة بنسبة 171.2 في المئة مقارنة بأرباح قدرت ب1.8 مليون دينار كويتي في الفترة ذاتها من العام الماضي.

*تسجيل نمو بنسبة 12 في المئة في أعداد المسافرين، حيث بلغ عدد المسافرين على طائراتها 549 ألفا و55 مسافر في الربع الثاني بزيادة قدرها 12 بالمئة عن الفترة المماثلة من العام السابق فيما بلغ معدل إشغال المقاعد 77.6 بالمئة بارتفاع نسبته 3.9 بالمئة عن الفترة ذاتها من 2018.

* ارتفاع الإيرادات التشغيلية بنسبة 29.5 في المئة مقارنة ب الفترة نفسها من 2018 لتبلغ 26 مليون دينار كويتي، فيما ارتفعت الأرباح التشغيلية بنسبة 169.8 في المئة مقارنة بالفترة المماثلة في 2018 لتبلغ 4.8 مليون دينار كويتي.

ما هي الإيرادات التشغيلية والأرباح التشغيلية؟

الإيرادات التشغيلية هي مقدار الأرباح المتحققة من الأعمال التي تقوم بها الشركة الخاصة بنطاق عملها بعد خصم النفقات مثل التكلفة الإنتاجية والأجور.

الأرباح التشغيلية هي الفرق بين المبيعات التشغيلية والتكاليف التشغيلية.

رأي المحلل

وتعليقاً على نتائج الشركة قال المحلل المالي الكويتي ميثم الشخص، مدير عام شركة عذراء العقارية بالكويت والذي عمل سابقا في قطاع الأسهم في البورصة، ان الشركة تسعى إلى التنوع في الوجهات وتحسين أداءها في العمل، حيث حققت تطور واضح في هذا الشأن منذ استقلالها في مبنى خاص بمطار الكويت الدولي العام الماضي.

وقال في مكالمة هاتفية مع موقع زاوية عربي يوم الاثنين: " بشكل عام واضح ان في تطور في أداء الشركة... ارتفعت آلية الحجوزات وتنويع الوجهات (حيث) تم الإعلان ان في نهاية شهر أكتوبر القادم ستنطلق الخطوط إلى خط جديد وهو لندن".

وأضاف: "وانا أعتقد حسب المعلومات اللي عندي ان الشركة لديها موافقات لعدد من المطارات الأوروبية الأخرى لذلك التوقعات بتنويع وجهات السفر لهذه الشركة سيتيح لها من رفع التشغيل الجوي لطائراتها وبالتالي زيادة الأرباح التشغيلية المستقبلية كون انها ستتفرد بهذه الوجهات عن الخطوط الكويتية الأخرى".

وكذلك قال ان الشركة قد قامت بهيكلة مالية وإدارية، والتي قد أعلن عنها في 2009 بحسب بيان للشركة نشر في جريدتي الأنباء والراي الكويتيين بتاريخ 24-12-2009، وان هذه الإجراءات قد ساهمت في تمكين الشركة من تسجيل أرباح في الفترة الحالية.  

وكانت الشركة قد تحولت للربحية في الربع الأول من العام الجاري بقيمة 1.5 مليون دينار كويتي مقارنة بخسائر الفترة المماثلة بالعام الماضي بقيمة 321.9 ألف دينار كويتي بحسب بيانات نتائج أعمال الشركة (الغير مدققة).

وكذلك أوضح ميثم أن إلغاء ترخيص شركة الخطوط الوطنية، وهي شركة طيران خاصة وكانت تعتبر المنافس الرئيسي لشركة طيران الجزيرة في الكويت، العام الماضي قد ساهم في إعطاء الجزيرة ميزة تنافسية إضافية في السوق الكويتي.

خلفية سريعة على شركة الخطوط الوطنية الكويتية:

أعلنت الإدارة العامة للطيران في الكويت في ديسمبر الماضي إلغاء ترخيص شركة طيران الخطوط الوطنية بعد انتهاء مهلة 3 شهور كانت قد أعطيت للشركة لتعديل أوضاعها، بحسب تقرير صحفي لوكالة الأنباء الرسمية كونا والمنشور بتاريخ 8-12-2018 على موقعها الرسمي.

 وقد عانت شركة الخطوط الوطنية من مشاكل تشغيلية وإدارية في الأعوام السابقة أدت إلى تعثر أعمال الشركة وتأخير وإلغاء عدد من رحلاتها، بحسب تقرير كونا.  

* الكلمات بين الأقواس هي مكتوبة من قبل الكاتب الصحفي للتوضيح و (...) لاختصار الكلام

(قام بكتابة المقال وإجراء اللقاء الصحفي أحمد فتحي, وهو صحفي مقيم في الكويت وقد عمل سابقا في عدة صحف كويتية من ضمنها جريدة القبس. وقامت بإعداد البيانات الصحفية الموجودة داخل القصة، آيات رشوان، المسؤولة عن قسم البيانات الصحفية في موقع زاوية عربي)

(تحرير ياسمين صالح: yasmine.saleh@refinitiv.com)

© ZAWYA 2019

إخلاء المسؤوليّة حول المحتوى الأصلي
تم كتابة محتوى هذه المقالات وتحريره من قِبل ’ ريفينيتيف ميدل ايست منطقة حرة – ذ.م.م. ‘ (المُشار إليها بـ ’نحن‘ أو ’لنا‘ (ضمير المتكلم) أو ’ ريفينيتيف ‘)، وذلك انسجاماً مع
مبادئ الثقة التي تعتمدها ريفينيتيف ويتم توفير المقالات لأغراض إعلاميةٍ حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالاستراتيجية الأمنية أو المحافِظ أو الاستثمار.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمٌعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا