صفقات التمويل للشركات الناشئة في قطاع الأغذية والمشروبات زادت في السعودية والإمارات

هذا بالنسبة ل2019 مقارنة ب2018 وبحسب ماجنت

  
صورة لأشخاص داخل سوبرماركت بدبي، فبراير 2012، رويترز

صورة لأشخاص داخل سوبرماركت بدبي، فبراير 2012، رويترز

REUTERS/Jumana El Heloueh

زاوية عربي

زادت عدد صفقات الاستثمارات الممنوحة للشركات الناشئة في قطاع الأغذية والمشروبات في السعودية والإمارات خلال 2019 مقارنة بعام 2018 بينما انخفضت في مصر، وذلك بحسب بيان  أمس من موقع ماجنت عن تقرير حديث للشركة المتخصصة في بيانات الشركات الناشئة في أفريقيا والشرق الأوسط والتي مقرها دبي.

وبحسب بيانات البيان الخاص بالصفقات الاستثمارية في الشركات الناشئة في قطاع الأغذية والمشروبات في الشرق الأوسط، استحوذت الشركات الناشئة في السعودية على 22% من إجمالي صفقات القطاع في 2019 من 13% في 2018، اما الإمارات فزادت من 15% من إجمالي الصفقات في 2018 ل19% العام الماضي. بينما في مصر، إنخفضت النسبة ل 19% من إجمالي الصفقات في 2019 من 23% في 2018.

ولم يوضح البيان الأسباب.

مصادر بيانات التقرير

(بحسب سيتسى فان دي كيرخوف، مدير الأبحاث في ماجنت لزاوية عربي)

تضمن التقرير معلومات  حول 121 شركة ناشئة  في قطاع الأغذية والمشروبات في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا حصلت على تمويل بالفعل.

والبيانات هي جزء من قاعدة بيانات ماجنت في المنطقة والتي تجمع المعلومات من خلال الأشخاص الذين يقدمون معلومات حول التمويل الذي تلقوه أو من خلال المعلومات والبيانات المتاحة على الإنترنت بالإضافة إلي التواصل بشكل ربع سنوي مع جميع المستثمرين في المنطقة.

(إعداد: ياسمين نبيل، وقد عملت ياسمين سابقا كصحفية في موقع ومضة في الإمارات)

(تحرير: ياسمين صالح، للتواصل:yasmine.saleh@refinitiv.com) 

  تغطي زاوية عربي أخبار وتحليلات اقتصادية عن الشرق الأوسط والخليج العربي وتستخدم لغة عربية بسيطة.

© ZAWYA 2020

إخلاء المسؤوليّة حول المحتوى الأصلي
تم كتابة محتوى هذه المقالات وتحريره من قِبل ’ ريفينيتيف ميدل ايست منطقة حرة – ذ.م.م. ‘ (المُشار إليها بـ ’نحن‘ أو ’لنا‘ (ضمير المتكلم) أو ’ ريفينيتيف ‘)، وذلك انسجاماً مع
مبادئ الثقة التي تعتمدها ريفينيتيف ويتم توفير المقالات لأغراض إعلاميةٍ حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالاستراتيجية الأمنية أو المحافِظ أو الاستثمار.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمٌعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا