شركة الاتصالات السعودية STC تمدد مذكرة تفاهم صفقة فودافون مصر 60 يوم

STC تسعى لشراء 55% من فودافون مصر

  
صورة لسيدة تتفقد جناح لشركة الاتصالات السعودية في إسبانيا، فبراير 2019

صورة لسيدة تتفقد جناح لشركة الاتصالات السعودية في إسبانيا، فبراير 2019

REUTERS/Sergio Perez

زاوية عربي

قالت شركة الاتصالات السعودية (STC) اليوم الأحد إنها اتفقت مع مجموعة فودافون على تمديد مذكرة التفاهم غير الملزمة بشأن شراء حصة فودافون العالمية في شركة فودافون مصر لمدة 60 يوم، بسبب تأثير فيروس كورونا، بحسب بيان من STC على موقع البورصة السعودية.

تفاصيل الخبر

قالت شركة الاتصالات السعودية في بيانها اليوم إنه "نظرا للتحديات اللوجستية التي تسببت بها جائحة فيروس كورونا، والحاجة إلى المزيد من الوقت لإكمال الإجراءات المتعلقة بالصفقة، بما في ذلك الفحص النافي للجهالة (أي اجراء تحريات دقيقة)، فقد اتفق الطرفان على تمدد مذكرة التفاهم لمدة 60 يوم ابتداء من تار يخ اليوم".

ما هي مذكرة التفاهم؟

هي اتفاق مبدئي بين أطراف الاتفاق وعادة تكون غير ملزمة.

خلفية

أعلنت STC في يناير الماضي توقيع مذكرة تفاهم مع مجموعة فودافون العالمية للاستحواذ على حصتها بشركة فودافون مصر البالغة 55% من الشركة مقابل حوالي 2.4 مليار دولار أو 9 مليار ريال سعودي أو 38.3 مليار جنيه، وذلك بحسب بيان ل STC منشور على موقع البورصة السعودية في 29 يناير الماضي.

وفي 13 أبريل أعلنت STC عن مد المذكرة لمدة 90 يوم للحاجة لمزيد من الوقت لاستكمال إجراءات متعلقة بالصفقة، بسبب تعطل الإجراءات بسبب انتشار فيروس كورونا، بحسب بيان سابق من STC للبورصة السعودية.

خلفية عن الشركات ال3:

STC السعودية: تأسست عام 1998 وهي مدرجة في البورصة السعودية وتعمل في إنشاء، إدارة، تشغيل، وصيانة شبكات وأنظمة الاتصالات الثابتة والمتنقلة وتستثمر الشركة في شركات اتصالات ببلاد أخرى منها: البحرين، والكويت، بحسب بيانات الشركة على موقع البورصة.

مجموعة فودافون: تعمل في مجالات الاتصالات وبدأت خدماتها في المملكة المتحدة عام 1985 وتدير عمليات اتصالات متنقلة في 24 بلد حول العالم، بحسب موقع المجموعة الرسمي.

شركة فودافون مصر: بدأت عملها في مصر عام 1998 وتقدم خدمات الموبايل والإنترنت، وهي مملوكة بنسبة 55% لمجموعة فودافون العالمية، ونحو 45% للشركة المصرية للاتصالات المملوكة للحكومة المصرية والمدرجة في البورصة المصرية، بحسب الموقع الإلكتروني لكل منهما.

(إعداد عبدالقادر رمضان ويعمل عبدالقادر في موقع مصراوي المصري كما انه عمل سابقا في عدة مؤسسات منها، موقع أصوات مصرية التابع لمؤسسة تومسون رويترز وجريدة البورصة المصرية، وقناة سي بي سي الفضائية المصرية)

(تحرير ياسمين صالح، للتواصل: yasmine.saleh@refinitiv.com)

© ZAWYA 2020

إخلاء المسؤوليّة حول المحتوى الأصلي
تم كتابة محتوى هذه المقالات وتحريره من قِبل ’ ريفينيتيف ميدل ايست منطقة حرة – ذ.م.م. ‘ (المُشار إليها بـ ’نحن‘ أو ’لنا‘ (ضمير المتكلم) أو ’ ريفينيتيف ‘)، وذلك انسجاماً مع
مبادئ الثقة التي تعتمدها ريفينيتيف ويتم توفير المقالات لأغراض إعلاميةٍ حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالاستراتيجية الأمنية أو المحافِظ أو الاستثمار.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمٌعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا