راميدا المصرية تطرح دواء "ريمديسيفير" المستخدم في علاج كورونا سبتمبر المقبل

طرح الدواء في السوق المصري بسعر 680 جنيه للأمبول

  
صورة من أحدد مراكز أخذ عينات كورونا في القاهرة

صورة من أحدد مراكز أخذ عينات كورونا في القاهرة

REUTERS/Mohamed Abd El Ghany

زاوية عربي

قالت شركة العاشر من رمضان للصناعات الدوائية والمستحضرات التشخيصية (راميدا) المصرية، في بيان للبورصة اليوم الثلاثاء، إنها ستبدأ طرح عقار "ريمديسيفير" الذي يستخدم في علاج الحالات الحرجة المصابة بفيروس كورونا، في السوق المصري، خلال شهر سبتمبر المقبل، بسعر 680 جنيه (42.5 دولار) للأمبول.

وأضافت الشركة أنها ستطرح أيضا عقار "أنفيزيرام" الذي يحتوي على المادة الفعالة فافيبيرافير، بسعر 1260 جنيه (78.7 دولار) للعبوة التي تحتوي على 40 قرص، دون أن تحدد موعد الطرح.

خلفية عن الشركة

تأسست في 1986، ومدرجة في البورصة المصرية، وتعمل في إنتاج وتسويق المستحضرات الدوائية البشرية والبيطرية، وأيضا مستحضرات التجميل والمكملات الغذائية، والأجهزة الطبية، بحسب موقعها الإلكتروني.

التفاصيل

(بحسب بيان الشركة)

ريمديسيفير

قالت شركة راميدا إنها حصلت على إخطار من هيئة الدواء المصرية التابعة لوزارة الصحة بتسعير منتجها الجديد "ريمديسيفير" المقرر استخدامه في علاج المرضى المصابين بفيروس كورونا، بسعر 680 جنيه (42.5 دولار) للأمبول، وإنها قررت طرح أول مجموعة من الدواء تحت العلامة التجارية "ريمديسيفير -راميدا" في صورة بوردة مجففة مخصصة للحقن الوريدي، بحسب بيان الشركة للبورصة المصرية اليوم.

وكانت الشركة حصلت على موافقة هيئة الدواء المصرية في يونيو الماضي لبدء تصنيع مستحضر "ريمديسيفير"، بحسب بيان الشركة اليوم.

ولا يوجد حاليا لقاح لمرض كوفيد-19 الذي يتسب فيه فيروس كورنا ولم تظهر التجارب على البشر لعدة أدوية مضادة للفيروسات فعاليتها المؤكدة حتى الآن.

لكن دواء "ريمديسيفير" الذي أنتجته شركة جيلياد الأمريكية حقق بعض النتائج الإيجابية في تجارب صغيرة على المصابين ويتلقاه المرضى في بعض الدول في حالات استثنائية أو إنسانية، بحسب تقارير إعلامية.

وقالت راميدا إن "ريمديسيفير" عقار مضاد للفيروسات واسع المدى وأنه استخدم في علاج الحالات الحرجة المصابة بفيروس كورونا.

وأضافت أنها ستصبح "أول شركة تقوم بتصنيع ريمديسيفير في صورة أمبولات تحتوي على بوردة مجففة قابلة للحفظ في درجة حرارة الغرفة العادية" بحسب البيان.

أنفيزيرام

عقار "أنفيزيرام" هو علاج مضاد للفيروسات أثبت فعالية في مواجهة مرض كوفيد-19 في روسيا، ويحمل الاسم التجاري "أفيجان" في اليابان، بحسب تقارير إعلامية.

وقالت راميدا إنها حصلت أيضا على إخطار بتسعير العقار من هيئة الدواء المصرية، بسعر 1260 جنيه للعبوة (78.7 دولار) التي تحتوي على 40 قرص.

وأشارت إلى أن عقار "أنفيزيرام" تم اعتماده ضمن بروتوكول علاج فيروس كورونا في روسيا والصين والهند.

(إعداد عبدالقادر رمضان ويعمل عبدالقادر في موقع مصراوي المصري كما انه عمل سابقا في عدة مؤسسات منها، موقع أصوات مصرية التابع لمؤسسة تومسون رويترز وجريدة البورصة المصرية، وقناة سي بي سي الفضائية المصرية)

(تحرير: تميم عليان، للتواصل: yasmine.saleh@refinitiv.com)

© ZAWYA 2020

إخلاء المسؤوليّة حول المحتوى الأصلي
تم كتابة محتوى هذه المقالات وتحريره من قِبل ’ ريفينيتيف ميدل ايست منطقة حرة – ذ.م.م. ‘ (المُشار إليها بـ ’نحن‘ أو ’لنا‘ (ضمير المتكلم) أو ’ ريفينيتيف ‘)، وذلك انسجاماً مع
مبادئ الثقة التي تعتمدها ريفينيتيف ويتم توفير المقالات لأغراض إعلاميةٍ حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالاستراتيجية الأمنية أو المحافِظ أو الاستثمار.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمٌعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا