إعلانات
|17 يناير, 2019

توقعات بوصول التجارة بين قطر وتركيا لملياري دولار في 2018

أصبحت أنقرة أحد أكبر شركاء قطر منذ قاطعت عدة دول عربية بقيادة السعودية الدوحة دبلوماسيا وتجاريا في 2017، إذ أرسلت أنقرة قوات إضافية وسلعا غذائية لدعم احتياجات قطر مع بدء المقاطعة.

170627 20180605

170627 20180605

REUTERS/Naseem Zeitoon
الدوحة 17 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال مسؤول تركي إن من المتوقع أن تكون التجارة بين قطر وتركيا بلغت ملياري دولار في 2018 بزيادة نسبتها 54 بالمئة مقارنة مع عام 2017 وبما يسلط الضوء على دور أنقرة المتنامي كحليف كبير لقطر وسط خلاف سياسي في منطقة الخليج.

وأصبحت أنقرة أحد أكبر شركاء قطر منذ قاطعت عدة دول عربية بقيادة السعودية الدوحة دبلوماسيا وتجاريا في 2017، إذ أرسلت أنقرة قوات إضافية وسلعا غذائية لدعم احتياجات قطر مع بدء المقاطعة.

وتتهم السعودية والإمارات والبحرين ومصر قطر بدعم الإرهاب وهو ما تنفيه الدوحة وتقول إن المقاطعة تهدف إلى المساس بسيادتها.

وقال عثمان دينشباش نائب وزير المالية التركي في تصريحات أدلى بها في معرض تجاري تركي بدأ في الدوحة أمس الأربعاء إن قطر من أسرع المناطق نموا فيما يتعلق بالتجارة مع تركيا في 2018 وإن من المتوقع نمو رقم الملياري دولار.

إعلانات

وتعهدت قطر العام الماضي بحزمة قيمتها 15 مليار دولار من المشروعات الاقتصادية والاستثمارات والودائع لتركيا تشمل مبادلة عملة بقيمة تصل إلى ثلاثة مليارات دولار لدعم الليرة المتعثرة.

وقال دينشباش إن "جزءا من الخمسة عشر مليار دولار" وصل لكنه أحجم عن تحديد قيمته أو صورته.

وقال مسؤول تجاري تركي إن حجم التجارة بين قطر وتركيا في الأشهر العشرة الأولى في 2018، وهي أحدث بيانات متاحة، بلغ في المجمل 1.7 مليار دولار وهو ما يفوق الرقم البالغ 1.3 مليار دولار في 2017 بأكملها.

وتشمل التجارة بين البلدين سلعا غذائية ومواد بناء تركية لقطر والغاز الطبيعي المسال والألومنيوم من الدوحة لأنقرة.

(إعداد سلمى نجم للنشرة العربية - تحرير معتز محمد)