إعلانات
| 20 سبتمبر, 2018

توقعات باستمرار سوق الأسهم السعودية في اتجاه عرضي حتى منتصف أكتوبر

توقع محللون في سوق الأسهم أن تستمر السوق في اتجاه عرضي حتى منتصف الشهر المقبل.

السوق السعودية

السوق السعودية

REUTERS/Faisal Al Nasser

20 09 2018

 توقع محللون في سوق الأسهم أن تستمر السوق في اتجاه عرضي حتى منتصف الشهر المقبل، لافتين إلى أن مستويات أسعار أسهم الشركات مناسبة للاستثمار بعد انتهاء مرحلة التقييم التي تأثرت بقرارات مديري الصناديق واتخاذ مراكز جديدة وإعادة هيكلة الاستثمارات بناء على نتائج الشركات.

وقال حسام الغامدي محلل سوق الأسهم، "إنه من المتوقع أن تسير السوق في اتجاه عرضي يمتد حتى منتصف تشرين الأول (أكتوبر) المقبل ومن ثم تعاود السوق نشاطها"، معتبرا أن أداء السوق حاليا جاء نتيجة لانتهاء فترة النتائج، وهي ما تليها فترة إعادة تقييم مديري الصناديق خياراتهم في السوق ومراكزهم، بناء على نتائج الشركات، مؤكدا أن المرحلة المقبلة ستكون إيجابية جدا للسوق.

وأفاد أنه عندما أغلق مؤشر الأسهم السعودية عند مستوى 7469 نقطة وسجل قاعا عند 7451 نقطة أدى إلى خروج سيولة بقيمة 389.4 مليون ريال وانخفاض أكثر من 140 شركة وأكثر من 30 شركة ارتفعت، متوقعا نشوء قاع جديد لمؤشر سوق الأسهم عند 7520 نقطة.

من جهته، قال محمد الشمري محلل سوق الأسهم، "إن هذه المرحلة من الأداء تأثرت بقرارات مديري الصناديق واتخاذ مراكز جديدة وإعادة هيكلة الاستثمارات بناء على نتائج الشركات وأدائها في السوق للربع الماضي الذي تبنى عليه توقعات الأداء خلال الربع الأخير من العام الجاري، مبينا أن التوقعات لنتائج القطاع المصرفي وشركات البتروكيماويات والاتصالات السعودية إيجابية جداً.

وأضاف أن "مؤشر سوق الأسهم كسر الدعم 7550 نقطة و7600 نقطة، موضحا أن مستوى دعم قاعين مزدوجة بأحجام تداول ضعيفة بين 7335 نقطة و7310 وأن منطقة الدعم ذات أحجام التداولات القوية بين 7220 نقطة و7030 نقطة.

من جانبه، قال سليمان الشمري محلل سوق الأسهم، "إن السوق تنتظر محفزات ترفع حجم التداول وبالتالي تقفز بالسيولة بعد تراجع المؤشر الأسابيع الماضية"، مرجحا أن يكون التراجع نتيجة لتضخم في بعض المؤشرات المالية للسوق وذلك بالتزامن مع انتهاء موسم استحقاق التوزيعات نصف السنوية لمعظم الشركات.

© الاقتصادية 2018