إعلانات
|11 يناير, 2019

«توتال» راعياً بلاتينياً لمؤتمر الطاقة العالمي في أبوظبي

يستمدّ المؤتمر مكانته المميزة من خلال تناول جميع مجالات الطاقة، من النفط والغاز إلى الطاقة.

«توتال» راعياً بلاتينياً لمؤتمر الطاقة العالمي في أبوظبي
REUTERS/Charles Platiau

11 01 2019

أعلنت اللجنة التنظيمية لمؤتمر الطاقة العالمي الرابع والعشرين أبوظبي 2019 عن توقيع اتفاقية مع شركة «توتال»، تصبح بموجبها شركة الطاقة الفرنسية راعياً بلاتينياً للمؤتمر، المنعقد في العاصمة أبوظبي. ويعد مؤتمر الطاقة العالمي، الذي يعقد كل ثلاث سنوات، أكبر وأعرق تجمع معني بالطاقة وأكثرها تأثيراً في العالم.

ويستمدّ المؤتمر مكانته المميزة من خلال تناول جميع مجالات الطاقة، من النفط والغاز إلى الطاقة المتجددة والطاقة النووية، وكذلك الكهرباء، ليشكل بذلك منصة مثالية لمحادثات أكبر وأكثر تنوعاً في مجال الطاقة.

وتستهدف شركة توتال إلى تقديم قيمة أكبر من أي شركة طاقة عالمية أخرى، في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وحول العالم، من خلال تحقيق مزيج متنوع من الطاقة، بما في ذلك النفط والغاز الطبيعي والطاقة الشمسية. وتمتد شراكة توتال مع أبوظبي منذ العام 1939، وهي تعمل مع غالبية شركات النفط والغاز العاملة في الإمارات، وتعد الشريك الأكبر لشركة «أدنوك».

ومن خلال استثماراتها المستمرة في التكنولوجيا وتطبيق خبراتها المحلية والدولية، تمكنت توتال من دعم جهود أبوظبي على الوصول إلى هدف إنتاج النفط الخام، مع الاستمرار في توسيع محفظة الطاقة في البلاد.

وبلغ إنتاج المجموعة في عام 2017 في الإمارات 290 ألف برميل نفط مكافئ في اليوم. وقال الدكتور مطر النيادي، وكيل وزارة الطاقة والصناعة ورئيس اللجنة التنظيمية للمؤتمر:

تعد توتال لاعباً رئيساً للطاقة وشريكاً طويل الأمد لقطاع الطاقة في الإمارات. ونشكرهم على دعمهم لرؤيتنا لاستضافة قادة الطاقة في العالم إلى أبوظبي، لمناقشة الاتجاهات والتوقعات المستقبلية لمستقبل الطاقة وكيفية ضمان توفير الطاقة لتحقيق الرخاء، والتحول المستدام في منظومة الطاقة.

© البيان 2019