إعلانات
|11 يوليو, 2018

تجاوب واسع من المستثمرين مع طرح "ظفار لتوليد الكهرباء"

يتزايد اهتمام المستثمرين بالطرح الأولي لشركة ظفار لتوليد الكهرباء.

تجاوب واسع من المستثمرين مع طرح "ظفار لتوليد الكهرباء"
Ahmed Jadallah - RTX2NFK8

11 07 2018

يتزايد اهتمام المستثمرين بالطرح الأولي لشركة ظفار لتوليد الكهرباء ش.م.ع.ع (قيد التحويل)، لذلك حرصت الشركة بالتعاون مع مدير الإصدار "بنك ظفار- قسم الأنشطة المصرفية للاستثمار"، والمنسق العالمي ومديرالسجل "المجموعة المالية هيرميس الإمارات المحدودة" على تنظيم عدد من الاجتماعات مع كبار المستثمرين والمحللين والوسطاء الماليين إلى جانب مؤتمر صحفي عقد أمس بفندق جراند حياة مسقط.

وحضر الاجتماع العديد من المستثمرين بما في ذلك المؤسسات الاستثمارية وكبار رجال الأعمال والمستثمرين والشركات الكبيرة في السوق. وتواصل كبار المسؤولين الممثلين للمساهمين والمؤسسين وممثلي الإدارة العليا في الشركة مع المحللين والمستثمرين وقدموا لهم كافة المعلومات التي تتعلق بالاكتتاب.

وقال جون كلارك، رئيس مجلس إدارة شركة ظفار لتوليد الكهرباء، إنّ شركة ظفار لتوليد الكهرباء تتكون من محطتين بسعة إجماليّة تصل إلى 718 ميجاواط، وهو ما يجعلها أكبر منتج للكهرباء في محافظة ظفار. وتتمتع الشركة بسمعة جيدة، وقد حققت إنجازات ملموسة وكبيرة منذ تشغيل المحطة والتي تبلغ الطاقة الإنتاجية 445 ميجاواط، وتسجيل نسبة اعتمادية تبلغ 99% منذ عملية الاستحواذ للمحطة الحالية في يونيو 2015 وبدء عمليات المحطة الجديدة في عام 2018".

وقال المهندس نايف العوائد الرئيس التنفيذي للشركة إنّ الطرح الذي يستمر حتى 30 يوليو حظي باهتمام واسع من جانب المستثمرين الأفراد والمؤسسات وهو ما يعكس الثقة الكبيرة في هذا العرض والتفاؤل بمستقبل النمو في القطاع وكذلك الاسم الكبير للمؤسسين والتدفقات النقدية الثابتة والقوية والقدرة على تلبية احتياجات الكهرباء وكذلك التوزيعات التي تعتبر جيدة مقارنة بالشركات الأخرى في ذات القطاع.

وتعرض شركة ظفار لتوليد الكهرباء 88,896,000 سهماً بقيمة 259 بيسة للسهم الواحد تتضمن القيمة الإسمية للسهم 100 بيسة وعلاوة إصدار 157 بيسة ومصاريف إصدار 2 بيسة للسهم. يمثل الطرح الأولي 40% من أسهم رأس مال الشركة.

وفي رد مسؤول بالشركة على سؤال "الرؤية" حول سعر السهم في الطرح العام، قال إنّ تحديد سعر الطرح جاء بعد دراسة متخصصة مع الأخذ في الاعتبار أنّ الشركة تكونت نتيجة استحواذ وليس لديها التزامات مدينة مثلما هو الحال في بعض الشركات التي طرحت من قبل، كما أنّ متوسط العوائد المتوقعة للشركة بلغ 7% خلال السنوات الخمس الأولى، مما يحقق ضمانا للعوائد على الأسهم في فترة قصيرة، ومن المتوقع أن تكون أول توزيعات للأرباح بقيمة 9 بيسات على السهم الواحد في فبراير 2019، إضافة إلى 9 بيسات على السهم في أغسطس 2019 حيث يجري توزيع الأرباح مرتين في السنة.

© جريدة الرُّؤية 2018