إعلانات
|12 يوليو, 2018

«بيتك»: تداولات العقار التجاري انخفضت لنصف مستوى مارس

حجم التداولات في العقار التجاري انخفض بشكل أكبر في شهر أبريل.

«بيتك»: تداولات العقار التجاري انخفضت لنصف مستوى مارس
Getty Images/Emad Aljumah

أشار تقرير «بيت التمويل الكويتي» (بيتك) إلى أن قيمة التداولات العقارية انخفضت في أبريل 10 في المئة مقارنة بمارس، حيث سجلت 336 مليون دينار، فيما ارتفع عددها 17.5 في المئة، في حين نشطت قيمتها على أساس سنوي، مسجلة زيادة سنوية غير مسبوقة نسبتها 127 في المئة مع زيادة كبيرة اقتربت من 92 في المئة لعددها.

ولفت إلى أن حجم التداولات في العقار التجاري انخفض بشكل أكبر في شهر أبريل، مقارنة بها في مارس، حيث تراجعت قيمة تداولاته إلى ما يقترب من نصف قيمتها خلال مارس.

وأضاف التقرير أن عدد صفقات هذا القطاع تراجع 41 في المئة، ما أدى إلى انخفاض متوسط قيمة الصفقة 13 في المئة، في حين ارتفع متوسط قيمتها على أساس سنوي 2 في المئة.

إعلانات

وأفاد التقرير بأن تداولات العقار التجاري بلغت نحو 43 مليون دينار في أبريل أي نحو نصف مستواها الاستثنائي الذي وصلته في مارس، حين سجلت قيمتها 85 مليون دينار، لكن يبقى أداؤها في أبريل بما يفوق مستوياتها في معظم الأشهر، حيث وصلت قيمتها في مارس إلى ثاني أعلى مستوى خلال عامين، وعلى أساس سنوي مازالت تداولاته تسجل زيادة كبيرة، حيث ارتفعت قيمتها في أبريل 3 أضعافها في الشهر ذاته من العام الماضي. 

وأوضح أن مؤشر متوسط قيمة الصفقة بلغ نحو 4.3 مليون دينار في أبريل مقابل 5 ملايين دينار في مارس بانخفاض شهري 13 في المئة، حيث وصل عدد التداولات العقارية التجارية إلى 10 صفقات في أبريل مقابل 17 خلال مارس، والذي وصلت فيه إلى أعلى مستوى شهري في 3 سنوات مضت، مسجلاً انخفاضاً بنحو 41.2 في المئة عن مارس.

وأضاف أن عدد صفقات «التجاري» يواصل مساره المتذبذب للنمو الشهري منذ بداية العام، بينما سجل معدل التغير السنوي زيادة بنحو 233 في المئة للمرة الثانية على التوالي.

ولفت التقرير إلى ارتفاع تداولات العقارات الحرفية إلى أكثر من 16.6 مليون دينار في أبريل بنسبة 59 في المئة عن قيمتها البالغة 10.4 مليون دينار في مارس، وتعد قيمتها في أبريل الأعلى منذ أدائها الاستثنائي في بداية الربع الثالث من العام الماضي، حيث حافظت تداولات هذا القطاع على مسارها التصاعدي منذ بداية العام.

وتابع أنه وعلى أساس سنوي، فقد سجلت قيمتها زيادة كبيرة في أبريل تصل إلى 4 أضعافها في الشهر ذاته من العام الماضي، وتسير معدلات التغير السنوي في اتجاه تصاعدي منذ أشهر عدة. 

وذكر أن متوسط قيمة الصفقة في القطاع الحرفي مازال عند مستوى مرتفع للشهر الثاني على التوالي، ويفوق المليون دينار في ابريل، رغم أنه سجل تراجعاً شهرياً طفيفاً نسبته أقل من نصف في المئة، ويستمر تذبذب معدل التغير الشهري، وكذلك تذبذب متوسط قيمة الصفقة في هذا القطاع بين شهر وآخر.

وعلى أساس سنوي، أفاد التقرير بأن متوسط قيمة الصفقة في هذا القطاع ارتفع بنسبة كبيرة وصلت 68 في المئة، أما من حيث عدد الصفقات المتداولة فقد زاد إلى 16 صفقة في أبريل مقابل 10 صفقات في مارس، بزيادة شهرية بنحو 44 في المئة، وبرغم ذلك يعد عددها في أبريل أقل 39.5 في المئة من عددها في الشهر نفسه من العام الماضي. وأوضح التقرير أن تداولات الشريط الساحلي بلغت 3.3 مليون دينار في أبريل، إذ سجلت ثاني نشاط لها في العام الحالي بعدما بلغت تداولاته في فبراير 6 ملايين دينار.

© Al- Rai 2018