إعلانات
|19 فبراير, 2019

الحوافز تعزز جاذبية الإمارات للشركات الصغيرة

أكد الدكتور أديب العفيفي، مدير البرنامج الوطني للمشاريع والمنشآت الصغيرة والمتوسطة، أن الإمارات تشكل منصة مثالية للاستثمارات الناشئة والمتوسطة.

الحوافز تعزز جاذبية الإمارات للشركات الصغيرة
Getty Images

19 02 2019

100 مؤسسة وطنية تشارك في ملتقى الشركات الناشئة


أكد الدكتور أديب العفيفي، مدير البرنامج الوطني للمشاريع والمنشآت الصغيرة والمتوسطة، أن الإمارات تشكل منصة مثالية للاستثمارات الناشئة والمتوسطة لما توفره من حوافز وتسهيلات وفرص تساهم في استقطاب الاستثمارات إلى مختلف القطاعات الاقتصادية.

أجندة الملتقى

وقال العفيفي، خلال مؤتمر صحفي نظمه البرنامج الوطني للمشاريع والمنشآت الصغيرة والمتوسطة، التابع لوزارة الاقتصاد للإعلان عن أجندة ملتقى الشركات الناشئة الذي ينطلق في دبي أبريل المقبل، إن الملتقى، الذي سيشهد مشاركة نحو 100 شركة من أصل 500 شركة من مختلف أنحاء العالم، أكدت مشاركتها بالحدث، سيركز خلال الدورة الحالية على الشركات المتخصصة في الابتكار والذكاء الاصطناعي و«بلوك تشين» وغيرها من القطاعات التي تتواكب مع المبادرات الحكومية لدولة الإمارات.

وينطلق ملتقى الشركات الناشئة تحت شعار: «تسخير الرقمية العالمية لتمكين الشركات الناشئة والمشاريع الصغيرة والمتوسطة»، في مركز دبي التجاري العالمي خلال الفترة من 8 وحتى 10 أبريل المقبل.
 
ويستعرض المؤتمر أجندة ملتقى الشركات الناشئة في دبي 2019 بمشاركة ما يزيد على 500 من الشركات الناشئة، وأصحـــاب المشاريع الصـــغيرة والمتوسطة، في حين من المتوقع أن يصل عدد الزوار إلى 20 ألف زائر.

تطورات اقتصادية

وقال العفيفي: «يمثل الملتقى فرصة عظيمة للكيانات الاستثمارية والمستثمرين من شتى أنحاء العالم للاطلاع على التطورات الاقتصادية النوعية التي حققتها الإمارات، فضلاً عن التنوع الاقتصادي الذي فتح باباً واسعاً من الفرص الاستثمارية، ما جعلها في صدارة وجهات الاستثمار التي يفضلها المستثمرون».

إعلانات

وأضاف: «تواصل دبي جهودها لترسيخ مكانتها الاقتصادية التي جعلت منها ضمن أفضل الوجهات الاستثمارية عالمياً، عبر أطروحات ومبادرات فريدة من نوعها، ويأتي الملتقى في هذا السياق الذي يرمي إلى تعزيز الشراكات والروابط مع رواد الأعمال والمبتكرين في قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة، التي تلعب دوراً مهماً في الاقتصاد الوطني».

وبين أن عدد المشاريع الصغيرة والمتوسطة المسجلة في الدولة يشكل نحو 98% من إجمالي المشاريع، وأن 89% منها تنحصر بين قطاعي التجارة والخدمات، ما يشكل نسبة 49% من مساهمتها في الناتج القومي الإماراتي غير النفطي ما يعكس مدى جاذبية الدولة لهذا النوع من المشاريع، متوقعاً أن تتضاعف أعداد المشاريع الصغيرة والمتوسطة في الإمارات عموماً ودبي على وجه الخصوص.

فرص وظيفية

من جانبه، أكد داوود الشيزاوي رئيس اللجنة المنظمة للملتقى أن الإمارات تنبهت مبكراً إلى أهمية هذه المشاريع في الناتج المحلي الإجمالي، بالإضافة إلى حجم الفرص الوظيفية التي تتيحها هذه الشركات، ما حدا بها إلى دعم هذه النوعية من المشاريع، والاستثمار فيها، وتطوير أدواتها حتى تتمكن من تعزيز قدراتها على التجديد والابتكار وإجراء التجارب، التي تعد أساسية للتغير الهيكلي، من خلال ظهور مجموعة من رواد الأعمال ذوي الكفاءة والطموح.

وقال إن الدراسات والبحوث العالمية تشير إلى الارتفاع المستمر في حجم الاستثمارات بقطاع الشركات الناشئة، حيث تم تنفيذ 366 استثماراً خــلال 2018، بقيمة 893 مليون دولار على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمالي أفريقيا، كان نصيب الإمارات 30% من عدد الصفقات و70% من إجمالي التمويل، لذا نتطلع من خلال الملتقى إلى تعزيز نظام إيكولوجي أكثر جاذبية في البلاد ومساعدة المنطقة على تحقيق مستوى عالٍ من الاستثمارات تتساوى فيه مع الأنظمة الأوروبية والأمريكية.

بيئة مثالية

وأضاف: «وفرت الإمارات البيئة المثالية للشركات الصغيرة والمتوسطة، وخصتها بالتسهيلات والمحفزات اللازمة، كما استحدثت لها عدداً من القوانين والتشريعات المرنة، التي تجعل من نشاطها أكثر حيوية، ما أدى إلى تزايد الاستثمارات ذات رؤوس الأموال المنخفضة، في الأعمال قليلة التكلفة، كما زادت من تنافسية الشركات لتطوير هياكلها، ومنتجاتها من خلال انتهاج الابتكار، الذي يتيح للشركات الصغيرة المتوسطة طرح منتجات ذات نوعية وجودة تنافسية، قادرة على فرض حضورها في الأسواق».

وأعلن عن ترشح 41 شركة ناشئة تم اختيارها من منافسات حملات ترويجية عدة أجراها منظمو الملتقى على مستوى المنطقة، لتحظى بفرصة الحضور إلى دبي، والمشاركة بملتقى الشركات الناشئة في أبريل المقبل ضمن زيارة مغطاة التكاليف لخوض التصفية النهائية مع نخبة من أفضل العقول المبتكرة في مجال ريادة الأعمال، فضلاً عن حصول الفائزين بالمسابقة السنوية للملتقى على جوائز يصل مجموع قيمتها إلى 50 ألف دولار مخصصة لدعم مشروعاتهم.

500 شركة

يشار إلى أن ملتقى الشركات الناشئة في دبي لعام 2019 يسعى إلى جمع أكثر من 500 شركة من الشركات الناشئة والحاضنات والمسرعين والمستثمرين وصانعي السياسات وممثلي الشركات والاستشاريين وخبراء قانون الملكية الفكرية بالإضافة إلى المؤسسات المالية والشركات الصغيرة والمتوسطة ومزودي الحلول المبتكرة تحت سقف واحد، يجتمعون لاستكشاف أفضل الحلول المبتكرة والفرص الاستثمارية لإقامة الشراكات وتبادل المعرفة مع رواد الأعمال حول العالم.

© البيان 2019