إعلانات
|27 أغسطس, 2017

الأذينة: حملات الحج الكويتية وصلت إلى القمة ولن نرضى بنزولها عنها

وأوضح الأذينة، خلال الجولة التفقدية التي قام بها مع الفرق المشاركة في بعثة الحج، على مقرات عدد من الحملات الكويتية في مكة أمس، إن الهدف الأساسي من هذه الجولة، هو متابعة

27 08 2017

تفقد عدداً منها في مكة ووقف على ما تقدمه من خدمات
أشاد رئيس بعثة الحج الكويتية خليف الأذينة بالحملات الكويتية والتزامها بقانون الحج والعمرة واللائحة التنفيذية الخاصة بتنظيم حملات الحج والعمرة، مشددا على أن الحملات وصلت في خدماتها للقمة ولا يمكن القبول بالنزول عن هذه القمة.

وأوضح الأذينة، خلال الجولة التفقدية التي قام بها مع الفرق المشاركة في بعثة الحج، على مقرات عدد من الحملات الكويتية في مكة أمس، إن الهدف الأساسي من هذه الجولة، هو متابعة العمل، والاطمئنان على أوضاع الحملات، وسماع الملاحظات التي لديهم من أجل معالجتها، والإجابة عن كل الاستفسارات التي يتقدمون بها، وكذلك تسجيل أي ملاحظات يرغبون بها، لأننا جميعاً في مركب واحد.

وأكد أهمية هذه الجولات بالنسبة لبعثة الحج الكويتية، على اعتبار أنها تعطي البعثة صورة كاملة عن أوضاع حجاج الكويت عن كثب، مشيراً إلى أن الحجاج ضيوف الرحمن، وعلينا خدمتهم بما يناسب هذه المكانة، وهذا شرف لنا جميعاً. واوضح أنه «رغم أن العلاقة التي تربطنا بأصحاب الحملات وثيقة الصلة، ونعلم مدى التزامهم جميعاً بقانون الحج والعمرة، إلا أن الجزاءات واضحة في شأن أي مخالفة تُرتكب، ولن نتهاون في ذلك»، داعياً أصحاب الحملات إلى ضرورة الالتزام بتعاليم الجهات المختصة في حكومة خادم الحرمين الشريفين، وذلك لضمان أداء المناسك على أكمل وجه.

وحث الأذينة الحملات الكويتية على المحافظة على المكانة التي وصلت إليها في السنوات الأخيرة، على اعتبار أن المحافظة على القمة أصعب من الوصول إليها، موضحاً أن «المسؤولية الملقاة على عاتقنا جميعاً أصبحت مضاعفة، لأن حجاج الكويت، اعتادوا على التميز والريادة من قبل الحملات، ولن يرضوا بأقل من ذلك، ونحن مثلهم لن نرضى بأي تراجع».

وتابع «بعثة الحج الكويتية على أتم الاستعداد لخدمة الحملات، وهم في المقابل عليهم خدمة حجاجهم، وتوفير كل ما يحتاجون إليه وتوفير سبل الراحة لهم، سواء في السكن، أو عند أداء المناسك أو غيرهما، لأن الحاج يريد خدمة متميزة مقابل ما دفعه من مال».

وفي ختام الجولة تمنى الأذينة التوفيق للحملات الكويتية في أداء رسالتها وتهيئة الأجواء المناسبة للحجاج لأداء المناسك على أكمل وجه، شاكراً الفرق المشاركة في بعثة الحج الكويتية على عملها الدؤوب، كلٌ في مجال تخصصه وتعاونهم مع بعضهم بعضاً وهذا كله يصب في مصلحة حجاج الكويت.

في السياق نفسه،اكد رئيس فريق الخدمات الطبية في بعثة الحج الكويتية الدكتور مبارك العجمي اكتمال الاستعدادات والتجهيزات الصحية والطبية بمقر بعثة الحج الكويتية اضافة الى توافر الأدوية اللازمة للتعامل مع كل الحالات المرضية.

إعلانات

وقال العجمي، في تصريح عقب تفقده العيادات الطبية بمقر بعثة الحج الكويتية في المشاعر المقدسة بمكة المكرمة، ان الفريق الطبي يعمل على توزيع الأدوية والمستلزمات الطبية المخصصة على حملات الحج الكويتية من مقر البعثة بمكة المكرمة. واكد استمرار العمل بنظام «الملف الآلي» لحجاج دولة الكويت المراجعين لعيادة فريق الخدمات الطبية ببعثة الحج الكويتية والمعمول بها في مراكز الرعاية الصحية الأولية فى دولة الكويت.

وأوضح ان نظام «الملف الآلي» يظهر البيانات والتاريخ المرضي للحاج المراجع لعيادة البعثة والأدوية التي تصرف له وهو مرتبط بالنظام الصحي في دولة الكويت بهدف تسهيل متابعة حالة المرضى الحجاج بعد عودتهم الى البلاد.

ودعا العجمي حملات الحج الى تنفيذ التعليمات والإرشادات الصحية الصادرة عن السلطات الصحية بالمملكة العربية السعودية لحماية حجاج بيت الله الحرام بشكل عام وحجاج الكويت بشكل خاص. وشدد على أهمية تواصل الحملات الكويتية المستمر مع فريق الخدمات الطبية ببعثة الحج الكويتية طوال فترة أداء مناسك الحج.

وأشاد بالدعم المطلق من وزير الصحة الدكتور جمال الحربي لفريق الخدمات الطبية وتقديم كل التسهيلات والتجهيزات له داخل دولة الكويت وفي مكة المكرمة.وثمن الجهود المبذولة من حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز والتسهيلات التي تقدم لضيوف الرحمن في كل عام.

يذكر أن فريق الخدمات الطبية ببعثة الحج الكويتية يضم تخصصات طبية علاجية مختلفة إلى جانب أطباء صحة وقائية وصيادلة وفنيي صيدلة ومفتشين صحيين وأعضاء هيئة تمريضية وفنيي طوارئ طبية وإداريين.

© Al- Rai 2017

المزيد من الأخبار من عيد الأضحى والحج 2018