إعلانات
|12 ديسمبر, 2018

إنشاء صندوق للاستثمار في رأس المال الجريء في القطاعات التقنية في السعودية

تعتزم الشركة السعودية للاستثمار الجريء، تأسيس صندوق استثمار للاستثمار في رأس المالي الجريء للمنشآت الصغيرة والمتوسطة.

الريال السعودي

الريال السعودي

REUTERS/Faisal Al Nasser

12 12 2018

تعتزم الشركة السعودية للاستثمار الجريء، تأسيس صندوق استثمار للاستثمار في رأس المالي الجريء للمنشآت الصغيرة والمتوسطة في المجالات التقنية لقطاعات الصحة والتعليم والزراعة والمالية والطاقة ونحوها.

ويأتي ذلك وفقا لمذكرة التفاهم التي وقعتها الشركة مع المستثمر الأمريكي تيم دريبر أحد أهم المستثمرين في رأس المال الجريء حول العالم وذلك برعاية من الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة "منشآت" وحضور المهندس صالح بن إبراهيم الرشيد محافظ الهيئة.

وتأسست الشركة السعودية للاستثمار الجريء أخيرا بهدف المساهمة في نمو وتنويع اقتصاد المملكة إضافة لتمكين ودعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة وتشجيعهم على استكشاف مجالات جديدة وتخريج مزيد من رواد الأعمال بعدة طرق يتمثل أحدها في تقديم الدعم اللازم والاستثمار في الشركات الصغيرة والمتوسطة. وجاء التوقيع على هامش زيارة رجل الأعمال تيم دريبر لمقر "منشآت" في الرياض، حيث وجد دريبر لحضور عدد من حلقات النقاش المهمة حول التقنيات المالية ورأس المال الجريء وبيئة ريادة الأعمال ونمو الشركات بالمملكة.

وفي هذا الصدد، ذكر محمد المالكي الرئيس التنفيذي المكلف للشركة السعودية للاستثمار الجريء، أن السيد تيم دريبر يعد أحد رجال الأعمال والمستثمرين في رأس المال الجريء والبلوكتيشن والتقنيات المالية في وادي السيليكون بالولايات المتحدة الأمريكية، حيث أسهم في تأسيس عدد من الشركات وصناديق الاستثمار مثل شركة DFJ لرأس المال الجريء، إضافة لتأسيسه جامعة متخصصة في تعليم ريادة الأعمال، وتأسيس شبكة المستثمرين Draper Ventures Network.

وتعمل منشآت على نقل أفضل الخبرات العالمية لقطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة ورواد الأعمال وذلك ضمن أهدافها لرفع إنتاجية هذه المنشآت وزيادة مساهمتها في الناتج المحلي الإجمالي إلى 35 في المائة بحلول عام 2030.

© الاقتصادية 2018