إعلانات
| 11 أكتوبر, 2018

أرباح «دبي الإسلامي» ترتفع 12.1% الى 3.7 مليار درهم

ارتفع إجمالي الدخل بنسبة 13.6% إلى 8,53 مليارات درهم.

أرباح «دبي الإسلامي» ترتفع 12.1% الى 3.7 مليار درهم
REUTERS/Jumana El Heloueh

11 10 2018

ارتفاع إجمالي الدخل 13.6% إلى 8.5 مليارات في 9 أشهر


أعلنت مجموعة بنك دبي الإسلامي أول بنك إسلامي في العالم، والأكبر في دولة الإمارات من حيث إجمالي الموجودات، أمس النتائج المالية للأشهر التسعة الأولى للفترة المنتهية بتاريخ 30 سبتمبر 2018، حيث ارتفعت صافي أرباح المجموعة إلى3.7 مليارات درهم، بزيادة بنسبة 12.1% على أساس سنوي مقارنة بـ 3,301 ملايين درهم في الفترة نفسها من العام الماضي، وارتفاع إجمالي الدخل بنسبة 13.6% إلى 8,53 مليارات درهم، مقارنة بـ 7,51 مليارات درهم في الفترة نفسها من العام الماضي، ووصل صافي هامش الدخل التمويلي إلى 3.15%، محافظاً على أعلى نطاق للتوجه هذا العام.

ورصدت النتائج المالية أداء تشغيلياً قوياً نتيجة النمو المستدام للميزانية العمومية وضبط التكاليف، حيث ارتفع صافي التمويل واستثمارات الصكوك إلى173.1 مليار درهم، بزيادة نسبتها 10.0% مقارنة بـ 157.3 مليار درهم في نهاية عام 2017.

نمو الموجودات

وبلغ إجمالي الموجودات الآن إلى 222.8 مليار درهم، بزيادة نسبتها 7.4% مقارنة مع 207.3 مليارات درهم في نهاية عام 2017. كما واصل معدل التكلفة إلى الدخل مساره التنازلي ليصل إلى 29.0%، مقارنة بـ 30.7% للفترة ذاتها من العام الماضي.

وبالنسبة للموجودات أظهرت النتائج مؤشرات قوية، حيث حافظ معدل التمويلات غير العاملة على نسبة 3.3%. وارتفع معدل تغطية المخصصات إلى 121%، ووصلت التغطية الإجمالية بما فيها الضمانات بقيمتها المخصومة إلى 155%، ما يشير إلى توفر سيولة ثانوية قوية في الميزانية العمومية.

وبالنسبة للتمويلات جاءت ثابتة وقوية، حيث رصدت النتائج نمواً قوياً لودائع المتعاملين بنسبة 9.1% لتصل إلى160.6 مليار درهم مقارنة مع 147.2 مليار درهم في ديسمبر 2017. وحافظت ودائع الحسابات الجارية وحسابات التوفير على قيمتها عند 52 مليار درهم إماراتي حتى تاريخ 30 سبتمبر 2018. كما وصلت نسبة التمويل إلى الودائع إلى 88.8%.

إعلانات

ورصدت النتائج معدلات أقوى لرأس المال تحت معايير بازل 3 بعد الإصدار الناجح لحقوق الاكتتاب، حيث وصلت نسبة كفاية رأس المال إلى 18.6%، مقارنةً بالحد الأدنى المطلوب عند 12.75%، وسجل رأس المال من الشق الأول CET 1 نسبة 13.3% مقارنة بالحد الأدنى المطلوب عند 9.25%، ليوفر مجالًا كبيراً للنمو تحت معايير بازل 3 الجديدة، كما سجل العائد على الموجودات نسبة 2.31%، والعائد على حقوق الملكية يسجّل نسبة 18.2%، ضمن نطاق التوجّه.

نمو مستدام

قال معالي محمد إبراهيم الشيباني، مدير ديوان صاحب السمو حاكم دبي ورئيس مجلس إدارة «بنك دبي الإسلامي»: تواصل دولة الإمارات مسيرة نموها المستدام في أعقاب انتعاش أسعار النفط العالمية، والإصلاحات الجديدة، والتحفيز الحكومي الذي يتضمن مبادرات لتعزيز القطاع الخاص وتنويع مصادر النمو، مشيراً إلى أن الميزانية الاتحادية المعتمدة لعام 2019 ستزيد من حجم الإنفاق والتطوير في القطاعات الرئيسية، وسيعود ذلك بالنفع على القطاع المصرفي وكذلك على بنك دبي الإسلامي، نظراً لتركيزه الاستراتيجي على هذه القطاعات.

وأكد معاليه أن بنك دبي الإسلامي يحافظ على معدل نمو قوي لميزانيته العمومية بنسبة 7.4% للأشهر التسعة الأولى من عام 2018، مدعوماً بإدارة جيدة لضبط التكاليف مما ساهم في تحقيق نمو قوي للأرباح.

وقال عبدالله الهاملي، العضو المنتدب لـ «بنك دبي الإسلامي»: يعد بنك دبي الإسلامي اليوم من بين الشركات الأسرع نمواً في المنطقة، مع القيمة السوقية التي تتجاوز 35 مليار درهم، وسوف تساهم استثمارات بنك دبي الإسلامي المستمرة في التكنولوجيا في توفير البنية التحتية والمنصة اللازمة للمحافظة على نمو البنك في السنوات القادمة.

وقال الدكتور عدنان شلوان، الرئيس التنفيذي لمجموعة «بنك دبي الإسلامي»: لطالما أظهر بنك دبي الإسلامي القدرة على الاستجابة السريعة للتغيرات التي تشهدها البيئة الاقتصادية، مما أسهم في تحقيق نمو قوي لأرباحنا بنسبة 12% على أساس سنوي، بأرباح تجاوزت مليار دولار أميركي خلال الأشهر التسعة الأولى من العام، ولأول مرة في تاريخ البنك.

ومع حصولنا على تأكيدين للتصنيفات الائتمانية خلال هذا الربع، يبقى الوضع المالي للبنك راسخاً مع تحسن كبير في جودة الموجودات، والسيولة، بالإضافة إلى الربحية.

وأسهمت الإدارة المثالية للتكاليف في تحسين معدل التكلفة إلى الدخل للأفضل ليرتفع إلى نسبة 29%، وهو وضع فعال بشكل لا يصدق لمؤسسة ذات امتياز مقرها في دبي.

بالرغم من تحفيز الودائع طويلة الأجل والتي توفر تمويلاً مستقراً، يبقى هامش صافي الأرباح عند الحد الأعلى في السوق بنسبة 3.15% بشكل متمكن مدعوماً بسجلات قوية للحسابات الجارية وحسابات التوفير بحوالي 52 مليار درهم.

وتبقى الرسملة قوية مع رأس مال من الشق الأول بنسبة 13.3% وإجمالي كفاية رأس المال بنسبة 18.6%، متجاوزة المتطلبات التنظيمية بما في ذلك المخصصات الاحتياطية ضمن معايير بازل 3.

أبرز المحطات

عقد البنك شراكة مع برنامج سكاي واردز طيران الإمارات لإطلاق بطاقة ائتمان من بنك دبي الإسلامي الجديدة، والتي صممت خصيصاً لتقدم قيمة استثنائية للمجتمع المتنامي في البلاد من المسافرين الدائمين. وتجمع هذه الشراكة اثنتين من العلامات التجارية الرائدة في دولة الإمارات، لتقدم مجموعة من بطاقات الائتمان المميزة لكسب أميال سكاي واردز، بالإضافة إلى مميزات رائعة أخرى. تأتي هذه الشراكة في إطار استراتيجية بنك دبي الإسلامي لتقديم حلول مبتكرة وذات قيمة مضافة للمتعاملين.

© البيان 2018