«بيبسيكو» تقدم مساعدات إغاثية بأكثر من مليون دولار إلى لبنان بعد انفجار بيروت

شركة بيبسيكو، وموظفوها، ومؤسسة بيبسيكو، وشريك التعبئة المحلي الشركة العصرية اللبنانية للتجارة المساهمة، يتبرّعون للأفراد المتضررين والمجتمعات المحتاجة في بيروت

  

بيروت، لبنان- أكدت شركة بيبسيكو؛ الشركة العالمية الرائدة للأغذية والمشروبات، تبرعها بمبلغ مليون دولار لدعم جهود الإغاثة في أعقاب انفجار بيروت الذي وقع يوم 4 أغسطس. وساهمت كل من شركة بيبسيكو، وموظفوها، وذراعها الخيرية مؤسسة بيبسيكو، وشريك التعبئة المحلي الشركة العصرية اللبنانية للتجارة المساهمة، في تقديم التبرّعات لدعم المجتمعات التي تضررت جرّاء الانفجار المروّع الذي هزّ العاصمة في وقت سابق من هذا الشهر.

وبالعمل مع مجموعة من المنظمات غير الحكومية، سيذهب ريع هذه التبرّعات لتوفير الدعم في ثلاثة مجالات رئيسية تتمثل في تقديم الوجبات والأغذية، وإعادة الإعمار، ودعم جهود الرعاية الصحية المحلية والمستشفيات المتضررة. كما قامت بيبسيكو بتفعيل برنامجها العالمي لمضاعفة التبرعات؛ حيث قدّمت تبرعات مساوية لكل تبرع قدمه موظفوها طوال شهر أغسطس، على أن تذهب حصيلة المبلغ إلى الصليب الأحمر اللبناني. وبالإضافة إلى ذلك، أعلنت شركة بيبسيكو عن خططها لتقديم المزيد من الدعم في إطار التزاماتها طويلة الأمد.

وقال عامر شيخ، الرئيس والمدير العام لشركة بيبسيكو في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وباكستان: "لقد شهدنا دعماً مباشراً للبنان في جميع مستويات عمليتنا، ونأمل أن يوفر تبرعنا المشترك الإغاثة والعون لكثير من المحتاجين في بلد بدأ يخطو بشجاعة باتجاه التعافي وإعادة الإعمار بعد الخسائر المأساوية في الأرواح والممتلكات. لدينا تاريخ طويل في لبنان، ونحن ملتزمون بالوقوف إلى جانب شعبه خلال هذه المحنة العصيبة".

 

وتشمل الأموال الموزّعة حتى الآن تقديم منحة إغاثية طارئة إلى الصليب الأحمر اللبناني وبرنامج الغذاء العالمي في لبنان لدعم احتياجات الأمن الغذائي في البلاد. كما تم تقديم مساهمات إلى بعض المستشفيات المتضررة جرّاء الانفجار لدعم نظام الرعاية الصحية في البلاد. وتعتزم بيبسيكو العمل مع منظمات غير حكومية محلية لتخصيص المبالغ المتبقية لإعادة الإعمار بشكل رئيسي، بما يلبي بعض احتياجات المتضررين الذين يزيد عددهم على 300,000 شخص.

وأضاف السيّد وليد عسّاف، رئيس الشركة العصرية اللبنانية للتجارة المساهمة: "نأمل أن يخفف هذا التبرع من أثر المأساة على المتضررين وأن يقدم لهم الدعم اللازم للتعافي وإعادة الإعمار في هذا الوقت العصيب. نحن نشعر تماماً بما خلفته المأساة، وندرك حجم الدور الجماعي الملقى على عاتقنا لتسخير مواردنا من أجل مساعدة المحتاجين. لبنان وطننا، والشركة موجودة في الاسواق اللبنانية منذ قرابة 70 عاماً، ونبذل قصارى جهدنا لضمان استمرار عوامل القوة والصمود الكامنة في هذا البلد".

وتأتي التبرّعات المخصصة لدعم لبنان كجزء إضافي من دعم بيبسيكو والتزامها المستمر تجاه مجتمعات المنطقة في إطار استجابتها الواسعة لمكافحة تفشي وباء كوفيد-19. وبالتعاون مع شبكة التعبئة المحلية والشركاء، ساهمت بيبسيكو بما لا يقل عن 5 ملايين دولار في جهود الإغاثة في النقاط الساخنة لانتشار وباء كوفيد-19 في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وتم تنفيذ هذه الجهود عن طريق مبادرات مشتركة متعددة، وبالشراكة مع الحكومات والمجتمعات المحلية، بما في ذلك بنوك الطعام والمستشفيات.

-انتهى-

نُبذة عن بيبسيكو:

يستمتع المستهلكون بمنتجات "بيبسيكو" بواقع مليار مرة في اليوم في أكثر من 200 دولة ومنطقة حول العالم. وسجلت الشركة العالمية نتائج مميزة في عام 2019 بصافي إيرادات تجاوز 67 مليار دولار أمريكي بفضل محفظة منتجاتها المتنوعة من الأغذية والمشروبات، والتي تتضمن "فريتولاي" و"جاتوريد" و"بيبسي كولا" و"كويكر" و"تروبيكانا". وتشمل منتجات "بيبسيكو" تشكيلة واسعة من المشروبات والمأكولات الشهية، وتتضمن 23 علامة تجارية يحقق كل منها مبيعات تجزئة سنوية تقدر قيمتها بأكثر من مليار دولار أمريكي.

وتشكل رؤية "الفوز الهادف" محور عمليات "بيبسيكو" لتكون شركة رائدة في تقديم الأغذية والمشروبات اللذيذة، وتعكس هذه الرؤية طموحات الشركة لتحقيق الفوز المستدام في الأسواق ويتجسّد هدفها في جميع جوانب عملها. وتتوفر المزيد من المعلومات على الموقع الإلكتروني www.pepsico.com.

يمكن متابعة قنوات بيبسيكو على تويتر: @PepsiCoArabia |  انستقرام: PepsiCoArabia | يوتيوب: PepsiCoArabia

نُبذة عن مؤسسة بيبسيكو:

تأسست مؤسسة PepsiCo في عام 1962، وهي الذراع الخيرية لشركة بيبسيكو. وتستثمر المؤسسة في المقوّمات الأساسية لبناء نظام غذائي مستدام بهدف دعم المجتمعات ومساعدتها على الازدهار. ومن خلال العمل مع مؤسسات غير ربحية وخبراء بارزين في جميع أنحاء العالم، ينصبّ تركيزنا على المساعدة في التخفيف من المجاعات، وإدارة المياه والنفايات بمسؤولية، ودعم النساء بوصفهن بطلات التغذية من المزرعة إلى الأسرة. نحن نسعى جاهدين من أجل إحداث تأثير ملموس في الأماكن التي نعيش ونعمل فيها، ونتعاون في سبيل تحقيق ذلك مع شركات القطاع والمنظمات المحلية والدولية وموظفينا لإحداث تأثير واسع النطاق فيما يتعلّق بالقضايا التي تهمنا وتحظى باهتمام عالمي كبير. لمعرفة المزيد، يرجى زيارة: www.pepsico.com/sustainability/philanthropy.

نُبذة عن الشركة العصرية اللبنانية للتجارة المساهمة:

في العام 1952، قام الراحل توفيق عساف بمساعدة من إخوته يوسف وسليم وأنيس، بإدخال منتجات "بيبسي كولا" إلى السوق اللبنانيّة من خلال شركة التعبئة التي أسسوها باسم "الشركة العصرية اللبنانية للتجارة المساهمة"، وهي أول شركة تعبئة تحصل على امتياز علامة بيبسي في دول المشرق العربي.

وبدأت الشركة بعمليّة الانتاج في مصنع الحازمية، وعلى مرّ السنين، قامت بضمّ منتجات أخرى مثل ميرندا، وسفن أب، وعدد من العلامات التجارية الأخرى؛ كما أسّست مصنعاً في منطقة الشويفات الصناعية في الثمانينيات. وقد حققت الشركة نجاحاً كبيراً ونمت بشكل ملحوظ خلال 60 عاماً بعد تأسيسها.

وفي العام 2001، أبرمت الشركة العصرية اللبنانية للتجارة المساهمة تحالفاً استراتيجياً مع شركة بيبسيكو مما وسع قاعدة مساهميها، مع بقاء غالبية أسهمها مملوكة لعائلة عساف. وأثبت هذا المشروع المشترك نجاحاً كبيراً بعد النمو القوي الذي حققته الشركة؛ حيث قامت بتوسيع محفظتها ومنتجاتها ونطاقها الجغرافي.

Send us your press releases to pressrelease.zawya@refinitiv.com

© Press Release 2020

إخلاء المسؤوليّة حول محتوى البيانات الصحفية
إن محتوى هذه البيانات الصحفية يتم تقديمه من قِبل مزود خارجي. ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو نمتلك الإذن للتحكم بمثل محتوى. ويتم تقديم هذا المحتوى على أساس ’على حاله‘ و’حسب توافره‘، ولا يتم تحريره بأي شكلٍ من الأشكال. ولن نكون نحن، ولا الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن ضمان دقة أو تأييد أو اكتمال الآراء أو وجهات النظر أو المعلومات أو المواد الواردة في هذا المحتوى.
ويتم توفير البيانات الصحفية لأغراض إعلامية حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالمحافِظ أو الاستثمارات. ولن نكون نحن، أو الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن حدوث أي أخطاء أو عدم دقة في المحتوى، أو أي إجراءات تقومون باتخاذها استناداً إلى ذلك المحتوى. وأنت توافق وتقرّ صراحة بتحمّل كامل المسؤولية عن استخدام المعلومات الواردة في هذه البيانات الصحفية.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا.

المزيد من البيانات الصحفية