وزارة الصحة ووقاية المجتمع تنظم ندوة تعريفية افتراضية عن منصة "رعايتي" لمقدمي الرعاية الصحية

  
وزارة الصحة ووقاية المجتمع تنظم ندوة تعريفية افتراضية عن منصة رعايتي لمقدمي الرعاية الصحية

منصة صحية رقمية تعرض بيانات محدثة لسجلات المرضى وتربط المنشآت الصحية الحكومية والخاصة بالدولة

ناقش الخبراء الأهداف السريرية وفوائد مقدم الخدمة وعملية تأهيل الرعاية لمقدمي الرعاية الصحية

عقدت وزارة الصحة ووقاية المجتمع ندوة تعريفية افتراضية عن منصة "رعايتي" لمقدمي الرعاية الصحية بمشاركة ممثلين من عدة مستشفيات ومراكز طبية في الإمارات الشمالية، بهدف التعريف بالمنصة وميزاتها وشرح آلية عملها وفوائد اعتمادها مع التركيز على فوائد التعاون بين مزودي الرعاية الصحية في جميع أنحاء دولة الإمارات.

وتمثل "رعايتي" منصة صحية رقمية تعرض بيانات محدثة لسجلات المرضى، وتقدم حلولاً مبتكرة في مجال الأتمتة وإدارة البيانات الصحية، من خلال نظام رعاية صحية مركزي ومتكامل يعزز إمكانية الوصول إلى البيانات الصحية للمرضى في دولة الإمارات عبر ربط المنشآت الصحية الحكومية والخاصة وتبادل المعلومات، في إطار نظرة موحدة لضمان سلامة المرضى، وتحسين الكفاءة والجودة والأداء في مجال إدارة الصحة السكانية وتسهيل الوصول إلى بيانات المرضى.

تطوير مشهد الرعاية الصحية

وأكد الدكتور عبد العزيز الزرعوني وكيل الوزارة المساعد لقطاع الخدمات المساندة بالإنابة على أهمية الندوة الافتراضية للتعريف بمنصة "رعايتي" التي تشكل مصدراً للبيانات الشاملة عن الوضع الصحي لسكان الإمارات وجودة الخدمات المقدمة، من خلال توفير بيانات دقيقة لمقدمي خدمات التأمين الصحي والجامعات وللباحثين، مع تطبيق أعلى معايير السرية والخصوصية، من أجل تحويل هدف الرعاية الصحية لرؤية الإمارات 2021 إلى واقع ملموس. لافتاً إلى حرص الوزارة على تمكين مقدمي الرعاية الصحية من الوصول إلى البيانات الصحية الصحيحة لتقديم الرعاية والعلاج الضروريين للمرضى في الوقت الفعلي، وبالتالي تعزيز جودة رعاية المرضى وتحويل مشهد الرعاية الصحية في الإمارات إلى الأفضل.

قاعدة بيانات مركزية

وأكدت مباركة ابراهيم مدير إدارة نظم المعلومات الصحية على أهمية الندوة الافتراضية حيث أن منصة رعايتي تركز على المريض لتقديم خدمة أفضل للمجتمعات وتحسين جودة الصحة والحياة، من خلال تسهيل انتقال المرضى وتوفير تبادل بيانات السجلات الطبية بين المستشفيات والعيادات الصحية الحكومية والخاصة، وبما يضمن رعاية متقدمة للمرضى وتوفير الوقت والنفقات وتحسين مستوى الرعاية الصحية في جميع أنحاء الدولة، عن طريق قاعدة بيانات مركزية تحتوي على البيانات الصحية المحدثة لكل مريض تظهر التاريخ المرضي والعلاجات ونوعية الأدوية وفترة إقامته في المستشفيات. منوهة إلى المشاركة المكثفة من مقدمي الرعاية الصحية جديرة بالملاحظة وتدل على تفانيهم والتزامهم بالتعاون مع الجهات الصحية لتقديم أفضل خدمات الرعاية الصحية لأفراد المجتمع.

نتائج صحية أفضل

كما لفتت الدكتورة كلثوم البلوشي مدير إدارة المستشفيات إلى أهمية الأهداف السريرية لمنصة رعايتي وفوائد اعتماد "رعايتي" لمقدمي الرعاية الصحية، والذي يستلزم تحسين تجربة رعاية المرضى من خلال تقليل الأخطاء والازدواجية في السجلات الطبية وتعزيز مراقبة الأمراض وكفاءة التكلفة من خلال الأتمتة بين أمور أخرى، مما يساعد الكوادر الطبية والإدارية على اتخاذ قرارات سريرية أفضل وتوفير الوقت وتحسين إدارة نفقات الرعاية الصحية، وتحقيق نتائج صحية أفضل من خلال إشراك الأفراد والأسرة والرعاية الصحية.

وشهدت الندوة دراسة حالات حول الوضع الحالي لجمع البيانات الصحية وتبادل المعلومات مقارنة بالمزايا المتميزة التي تقدمها منصة رعايتي لمقدمي الرعاية الصحية في رفع جودة البيانات من خلال التحديث المستمر للأنظمة، بالإضافة إلى ذلك قدم الفريق التقني شرحاً تفصيلياً لاستخدام المنصة من مقدمي الرعاية الصحية والنهج الأولي لإعداد ودعم عملية إدارة التغيير، من خلال مهمتها المتمثلة في استخدام التقنيات المتطورة لتحسين خدمات الرعاية الصحية وزيادة إمكانية الوصول إلى البيانات الصحية للمرضى.

عن "رعايتي"

إشارة إلى أن "رعايتي" منصة وطنية لتبادل المعلومات الصحية (HIE) في دولة الإمارات والتي ستربط المستشفيات العامة والمستشفيات الخاصة وأكثر من 2500 من مرافق الرعاية الصحية الأخرى، بما في ذلك العيادات ومراكز التشخيص ومراكز غسيل الكلى والصيدليات. وسوف تتكامل أيضًا مع الملفات الصحية في الجهات الصحية بالدولة (ملفي ونابض) لتشكل قاعدة البيانات المركزية الحالية لتبادل المعلومات الصحية العامة في الوقت الفعلي، وخدمات الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية لضمان إكمال سجل طبي وطني موحد متكامل ورقمي للرعاية الصحية في دولة الإمارات. إلى جانب HIE سيقوم برنامج "رعايتي" أيضاً بتنفيذ مبادرة "مكتب البريد" التابع للوزارة لتمكين التبادل السلس لمطالبات التأمين بين مرافق الرعاية الصحية وشركات التأمين.

- انتهى -

Send us your press releases to pressrelease.zawya@refinitiv.com

© Press Release 2021

إخلاء المسؤوليّة حول محتوى البيانات الصحفية
إن محتوى هذه البيانات الصحفية يتم تقديمه من قِبل مزود خارجي. ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو نمتلك الإذن للتحكم بمثل محتوى. ويتم تقديم هذا المحتوى على أساس ’على حاله‘ و’حسب توافره‘، ولا يتم تحريره بأي شكلٍ من الأشكال. ولن نكون نحن، ولا الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن ضمان دقة أو تأييد أو اكتمال الآراء أو وجهات النظر أو المعلومات أو المواد الواردة في هذا المحتوى.
ويتم توفير البيانات الصحفية لأغراض إعلامية حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالمحافِظ أو الاستثمارات. ولن نكون نحن، أو الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن حدوث أي أخطاء أو عدم دقة في المحتوى، أو أي إجراءات تقومون باتخاذها استناداً إلى ذلك المحتوى. وأنت توافق وتقرّ صراحة بتحمّل كامل المسؤولية عن استخدام المعلومات الواردة في هذه البيانات الصحفية.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا.

المزيد من البيانات الصحفية