هايسنس الشرق الأوسط تطلق شراكة استراتيجية مع FGT FZE لتعزيز انتشارها في سوق أجهزة التلفزيون في الإمارات

  

تساهم شركة FGT FZE بتوسيع أعمال هايسنس وتعزيز مبيعات أجهزة التلفزيون التي تنتجها شركة هايسنس في الإمارات العربية المتحدة

تتوقع هايسنس أن تحقق نمواً بنسبة 50? بحلول عام 2022 في سوق الإمارات العربية المتحدة

من المتوقع أن ينمو سوق الإلكترونيات الاستهلاكية في الإمارات العربية المتحدة بنحو 12? في عام 2021

الإمارات العربية المتحدة، دبي: أطلقت شركة هايسنس، الشركة الرائدة في مجال الإلكترونيات الاستهلاكية والتجهيزات الكهربائية المنزلية، شراكة استراتيجية مع شركة FGT FZE ومقرها الإمارات العربية المتحدة، والتي تعد شركة مبيعات وتوزيع بارزة لمجموعة متنوعة من المنتجات، ومن ضمنها الأجهزة الإلكترونية الاستهلاكية والطبية والمعدات والمنتجات الأخرى. وبناءً على هذه الشراكة، تهدف هايسنس إلى تعزيز أعمالها في مجال البيع بالتجزئة في جميع أنحاء الإمارات العربية المتحدة، وذلك من خلال تحسين توافر منتجاتها، وتعزيز انتشارها في السوق، إضافة إلى تأكيد حضورها وإمكانية الوصول إليها في إمارات الدولة السبع.

تساهم هذه الشراكة في تنمية أعمال هايسنس بنسبة تقدر بـ 50? بحلول عام 2022 في سوق الإمارات العربية المتحدة. وستستفيد الشركة من شبكة التوزيع المميزة التي تمتلكها FGT FZE في جميع قنوات بيع التجزئة الإلكتروني، والمرافق، والخدمات اللوجستية، في سبيل تعزيز الأعمال وتحقيق النمو، إضافة إلى ضمان تقديم خدمة أفضل وأكثر فعالية لشركاء القنوات والمستهلكين.

وكان الإعلان عن الشراكة قد تم في حفل شهد توقيع العقد بين هايسنس وFGT FZE يوم الثلاثاء 21 سبتمبر في أحد فنادق دبي. وحضر الحفل عدد من كبار المسؤولين من الجانبين، وفي مقدمتهم السيد جايسون أو، المدير الإداري لشركة هايسنس في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والسيد اسماعيل الحوراني، مدير العمليات في هايسنس الشرق الأوسط، والسيد محمد تفاسولي، رئيس مجلس إدارة FGT FZE، والسيد عبد الله شغنوبي، المدير العام لشركة FGT FZE. وأعضاء الإدارة العليا الآخرين في كلتا المؤسستين.

وفي تعليق له خلال الحفل، قال السيد جايسون أو، المدير الإداري لشركة هايسنس في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: "إلى جانب كونها واحدة من أكبر أسواق الأجهزة الإلكترونية والاستهلاكية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، تعد الإمارات العربية المتحدة أيضاً مركزاً إقليمياً وسوقاً إستراتيجية تساهم في توسع أعمال الشركات على المستوى الإقليمي".

"مع زيادة القوة الشرائية، يبحث سكان الإمارات الذين يتزايد عددهم بسرعة عن أجهزة تلفزيون مبتكرة ومتطورة تقنياً بأسعار مناسبة لتحسين أسلوب حياتهم من خلال امتلاك منتجات ذكية ومتصلة بالكامل. وهذا واضح نظراً إلى النمو الذي يشهده السوق والذي يقدر بنحو 12? في عام 2021 رغم التأثيرات التي تسببت بها الجائحة. كما أن معرض إكسبو دبي الذي يعد الحدث الأكثر ترقباً في 2021 يؤكد أنه قوة دافعة من أجل زيادة الطلب إلى مستويات أعلى، ووضع السوق على مسار جديد لمزيد من النمو".

وأضاف: "نعتقد أنه من المهم لشركة هايسنس أن تلبي متطلبات المستهلكين الذين يرغبون بامتلاك أجهزة تلفزيون مبتكرة ومتقدمة تقنياً. ولا شك أن شراكتنا مع FGT FZE تضمن أن تكون تلفزيونات هايسنس متاحة للمستهلكين في جميع المنافذ الرئيسية للبيع بالتجزئة، وذلك من خلال خدمة متميزة، وأعمال تسليم وتركيب فائقة".

وكانت مبيعات هايسنس قد شهدت مؤخراً نمواً في الشرق الأوسط بمعدل نمو 116? في النصف الأول من 2021، وذلك بالمقارنة بعام 2020. وزاد نمو مبيعات أجهزة التلفزيون على وجه التحديد بنسبة 94?، بينما حققت مبيعات مكيفات الهواء زيادة بنسبة 120?، وارتفع إجمالي مبيعات الأجهزة المنزلية من هايسنس بنسبة 134?.

كما أشار السيد جايسون أيضاً إلى أنه كان لعلامة هايسنس حضور رئيسي على الدوام في رعاية الفعاليات الرياضية العالمية، وقد وظفت أعمال الرعاية بنجاح لترسيخ حضور العلامة التجارية على مستوى عالمي من خلال منصات رائدة مثل بطولة أمم أوروبا لعامي 2016 و2020، وكأس العالم 2018، وبطولة أستراليا المفتوحة للتنس، وبطولة ناسكار إكسنفينيتي، إضافة إلى رعاية الفرق الرياضية مثل ريد بُل ريسينج، وجو جيبس ريسنج، ونادي شالكه 04 الألماني، ونادي باريس سان جيرمان الفرنسي. واستمراراً للزخم التسويقي الرياضي، ستكون هايسنس أيضاً الراعي الرسمي لكأس العالم 2022.

وحول هذه الشراكة، قال عبد الله شغنوبي، المدير العام لشركة FGT FZE: "يسعدنا توقيع الاتفاقية هنا اليوم مع علامة تجارية رائدة ومتخصصة بإنتاج الأجهزة الالكترونية في السوق مثل هايسنس، حيث أننا نتعاون من خلال تبني رؤية مشتركة تهدف إلى توسيع شبكة التوزيع وتحسين الانتشار في السوق في سبيل تحقيق نمو الأعمال. ونظراً لكون شركة FGT تمتلك دوراً رئيسياً في قطاع توزيع الأجهزة الإلكترونية الاستهلاكية، فأنا على ثقة من أن مواردنا وخبرتنا وانتشارنا في السوق ستفتح الأبواب لمزيد من الفرص والنمو لكلا الجانبين".

واختتم اسماعيل الحوراني، مدير العمليات في هايسنس الشرق الأوسط، بقوله: "ستكون هذه الشراكة علامة فارقة لكلتا الشركتين للاستفادة من نقاط القوة لدى كل طرف، في سبيل توسيع نطاق أعمالهما وترسيخ مكانتهما في السوق ضمن الدولة".

وأضاف: "تشهد فئة أجهزة التلفزيون من علامة هايسنس نمواً هائلاً وسريعاً وذلك بفضل تقديم مجموعة مبتكرة من أجهزة التلفزيون الكبيرة مثل تلفزيون Hisense 4K Laser، والمتوفر بأحجام مختلفة للشاشات من 88 إنشاً إلى 150 إنشاً. تحتاج هذه المنتجات إلى مزيد من أعمال التوزيع المتخصصة بالإضافة إلى الخدمة والتركيب. وسيكون لهذه الشراكة دور بالغ الأهمية في توسيع مبيعات أجهزة تلفزيون الليزر حيث يزيد الطلب عليها بشكل كبير".

-انتهى-

نبذة عن شركة هايسنس: 

تأسست هايسنس عام 1969، وهي شركة متعددة الجنسيات يقع مقرها الرئيسي في مدينة تشينغداو في الصين، وتغطي مجالات عمل مختلفة، ومنها الوسائط المتعددة، والأجهزة المنزلية، وتقنية المعلومات، وقطاع الخدمات العصرية والحديثة.

تمتلك الشركة ثلاث شركات مدرجة، وهي: هايسنس للتكنولوجيا المرئية، وهايسنس للتجهيزات المنزلية، وساندن، وهي مدرجة في شنجهاي، وشينزن، وهونغ كونغ، وطوكيو، كما استحوذت على العديد من العلامات التجارية المعروفة، ومن ضمنها توشيبا، وجورينجي، وكيلون، ورونشن، وأسكو.

وبناءً على القيم الأساسية التي تتمثل في "النزاهة والابتكار والتركيز على العملاء والاستدامة"، واستراتيجية تطوير "الأساس التكنولوجي السليم والتشغيل القوي"، قدمت العلامة التجارية منتجات عالية الجودة وخدمات ما بعد البيع وخدمة العملاء الممتازة بالإضافة إلى موثوقية منتجاتها المضمونة لأكثر من 50 سنة.

تعتبر هايسنس أيضاً علامة تجارية عالمية رائدة في مجال تكامل التعامل بين الشركات B2B، والذي يشمل النقل الذكي والوحدات الطبية الذكية والبصرية. تمتلك الشركة تقنية التحكم في الإضاءة الخلفية ULED Local Dimming الرائدة في العالم وتكنولوجيا العرض بالليزر، فيما تعمل على تطوير تقنية الرقاقة، وتواصل العمل على تطوير رقائق معالجة جودة صور العرض فائقة الدقة 8K، ورقائق TV SoC، ورقائق AI.

ومع تصدير المنتجات إلى أكثر من 160 دولة ومنطقة، فقد قامت علامة هايسنس برعاية أهم الأحداث الرياضية في العالم مثل بطولة أوروبا لكرة القدم "يورو 2016"، وبطولة كأس العالم لكرة القدم 2018، وبطولة أوروبا لكرة القدم "يورو 2020"، وبطولة كأس العالم لكرة القدم 2022، كما أصبحت الراعي العالمي لنادي باريس سان جيرمان لكرة القدم.

تمتلك هايسنس 16 مجمعاً صناعياً في تشينغداو، وشوندي، وهوزهو، وجمهورية التشيك، وجنوب إفريقيا، والمكسيك، وغيرها من الدول، بالإضافة إلى 16 مركزاً للبحث والتطوير تقع في تشينغداو، وشنجن، والولايات المتحدة الأمريكية، وألمانيا، وغيرها من الدول. وتعمل على إنتاج مجموعة واسعة من المنتجات ذات التنافسية العالية.

لمزيد من المعلومات، والاطلاع على آخر المستجدات، يرجى متابعتنا على: 

الموقع: https://hisenseme.com/

إنستغرام: https://www.instagram.com/hisense_middleeast/?hl=en

يوتيوب: https://www.youtube.com/c/HisenseMiddleEast/videos

فيسبوك: https://www.facebook.com/HisenseMiddleEast

تويتر: https://twitter.com/HisenseME

لينكدإن: https://www.linkedin.com/company/hisense-middle-east

 

Send us your press releases to pressrelease.zawya@refinitiv.com

© Press Release 2021

إخلاء المسؤوليّة حول محتوى البيانات الصحفية
إن محتوى هذه البيانات الصحفية يتم تقديمه من قِبل مزود خارجي. ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو نمتلك الإذن للتحكم بمثل محتوى. ويتم تقديم هذا المحتوى على أساس ’على حاله‘ و’حسب توافره‘، ولا يتم تحريره بأي شكلٍ من الأشكال. ولن نكون نحن، ولا الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن ضمان دقة أو تأييد أو اكتمال الآراء أو وجهات النظر أو المعلومات أو المواد الواردة في هذا المحتوى.
ويتم توفير البيانات الصحفية لأغراض إعلامية حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالمحافِظ أو الاستثمارات. ولن نكون نحن، أو الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن حدوث أي أخطاء أو عدم دقة في المحتوى، أو أي إجراءات تقومون باتخاذها استناداً إلى ذلك المحتوى. وأنت توافق وتقرّ صراحة بتحمّل كامل المسؤولية عن استخدام المعلومات الواردة في هذه البيانات الصحفية.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا.

المزيد من البيانات الصحفية