مصرف السلام يُعفي العملاء الحاصلين على لقاح "كوفيد-19" من رسوم خدمات التمويل

  
مصرف السلام يُعفي العملاء الحاصلين على لقاح كوفيد-19 من رسوم خدمات التمويل

مصرف السلام يُدشّن "مبادرة السلام" دعمًا للجهود الوطنية لمواجهة جائحة "كوفيد-19"

المنامة، البحرين: أعلن مصرف السلام عن إطلاق "مبادرة السلام"، الداعمة للجهود الوطنية للتصدّي لجائحة "كوفيد-19" والتي تهدف للتشجيع على تلقّي اللقاح المضاد للفيروس. و من خلال هذه المبادرة، سيحظى العملاء الحاصلين على اللقاح بفرصة للاستفادة من إعفاء على الرسوم الإدارية المُرتبطة بأي من الحلول التمويلية المُقدمة لدى المصرف، بما في ذلك خدمات التمويل الشخصي والتمويل العقاري، و برنامج مزايا للسكن الاجتماعي.

وتأتي "مبادرة السلام" بالتوافق مع جهود ومساعي مصرف السلام للمُساهمة في تعزيز الوعي المُجتمعي حول أهمية تلقّي اللقاح المضاد لفيروس كورونا "كوفيد-19" للحد من انتشاره في المملكة.

وفي حديثه حول المبادرة، صرح السيد محمد بوحجي، رئيس الخدمات المصرفية للأفراد بمصرف السلام قائلًا: "نعتز بإطلاق "مبادرة السلام" التي تهدف لتشجيع كافة أفراد المجتمع البحريني على تلقّي اللقاح المُضاد لفيروس كورونا "كوفيد-19" وذلك لتعزيز الوقاية الشخصية وحماية الآخرين، وبما يدعم المساعي الوطنية الهادفة لحفظ صحة وسلامة الجميع. ويسرنا جدًا أن نمنح العملاء الأعزاء الحاصلين على اللقاح، إعفاء من الرسوم الإدارية على جميع حلول التمويل المتوفرة، حيث تعكس هذه المبادرة مدى حرصنا على خدمتهم ودعمهم في مختلف الظروف."

وعلاوة على تكفّل مصرف السلام بمبالغ الرسوم الإدارية لخدمات التمويل، سيتمكن العملاء أيضًا من الاستفادة من المزايا الخاصة العديدة ضمن حملة التمويل التي تستمر حتى تاريخ 15 مايو 2021، والتي تقدم لهم معدلات ربح تنافسية وفترة سماح تصل إلى عام كامل. وستمنح الحملة 10 فائزين محظوظين، جائزة قيّمة عبارة عن ربح استرداد أقساط التمويل حتى 6 أشهر.

للحصول على الإعفاء من الرسوم الإدارية، بإمكان عملاء مصرف السلام إحضار شهادة تلقّي لقاح "كوفيد-19" أو عرضها من تطبيق "مجتمع واعي - Be Aware" من خلال هواتفهم الذكية.

-انتهى-

نبذة عن مصرف السلام – البحرين

ويعتبر مصرف السلام-البحرين أحد البنوك الإسلامية الرائدة ومقره في مملكة البحرين، وهو يعمل بموجب ترخيص من مصرف البحرين المركزي، حيث يوفر لعملائه مجموعة شاملة من المنتجات والخدمات المالية المبتكرة والمتميزة التي تتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية، وذلك من خلال شبكته الواسعة من الفروع وأجهزة الصراف الآلي المجهزة بتقنيات متطورة لتقديم تشكيلة واسعة من الحلول المصرفية المتنوعة. وبالإضافة إلى تقديم الخدمات المصرفية للأفراد، يوفر المصرف أيضًا حلول وخدمات مصرفية للشركات، وكذلك الخدمات المصرفية الخاصة، وخدمات الاستثمار وأعمال الخزينة.

تم إصدار هذا الخبر الصحفي من قبل تراكس TRACCS البحرين. 

لمزيد من المعلومات، يرجى التواصل مع:

شيخة سيادي

هاتف رقم: 592008 17 973+، تحويل داخلي: 101 | هاتف محمول: 66395500 973+ |

عنوان البريد الإلكتروني: shaikha.seyadi@traccs.net

Send us your press releases to pressrelease.zawya@refinitiv.com

© Press Release 2021

إخلاء المسؤوليّة حول محتوى البيانات الصحفية
إن محتوى هذه البيانات الصحفية يتم تقديمه من قِبل مزود خارجي. ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو نمتلك الإذن للتحكم بمثل محتوى. ويتم تقديم هذا المحتوى على أساس ’على حاله‘ و’حسب توافره‘، ولا يتم تحريره بأي شكلٍ من الأشكال. ولن نكون نحن، ولا الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن ضمان دقة أو تأييد أو اكتمال الآراء أو وجهات النظر أو المعلومات أو المواد الواردة في هذا المحتوى.
ويتم توفير البيانات الصحفية لأغراض إعلامية حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالمحافِظ أو الاستثمارات. ولن نكون نحن، أو الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن حدوث أي أخطاء أو عدم دقة في المحتوى، أو أي إجراءات تقومون باتخاذها استناداً إلى ذلك المحتوى. وأنت توافق وتقرّ صراحة بتحمّل كامل المسؤولية عن استخدام المعلومات الواردة في هذه البيانات الصحفية.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا.

المزيد من البيانات الصحفية