سمارتي إنترناشيونال تطلق أحدث حلولها للتسويق التلفزيوني التفاعلي

ولأول مرة في العالم، سيتمكن مشاهدو التلفزيون من تحديد أنواع الإعلانات التي يرغبون في مشاهدتها، ومرات تكرار ظهورها، كل ذلك دون مقاطعة البرامج التي يشاهدونها

  
سمارتي إنترناشيونال تطلق أحدث حلولها للتسويق التلفزيوني التفاعلي

18 07 2018

بهدف دعم وتشجيع الشركات الصغيرة والمتوسطة في الإمارات

· حل "التسويق التلفزيوني التفاعلي" يساعد الشركات الصغيرة والمتوسطة على تنمية أعمالها في الإمارات

· لأول مرة يتحكم مشاهدو التلفزيون في الإعلانات التي يشاهدونها، والوقت الذي يشاهدونها فيه، ويحصلون أيضاً على عائد مقابل مشاهدتها

· إطلاق حل شركة سمارتي يأتي تماشيا مع استراتيجية الإمارات الوطنية للابتكار، حيث اختيرت الإمارات لإطلاق هذه التقنية عالمياً، خاصة وأنها تحمل لقب "عاصمة الابتكار في العالم"


دبي، الإمارات العربية المتحدة: تفخر سمارتي إنترناشيونال، الشركة الرائدة عالمياً في تقديم حلول التسويق التلفزيوني التفاعلية، بالإعلان عن الإطلاق العالمي لتقنيتها الإعلانية المتقدمة في مدينة دبي بدولة الإمارات. تقدم سمارتي حلاً فعّالا ًوميسوراً للشركات وأصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة للتفاعل المباشر مع زبائنهم، ما يسهم في تنمية أعمالهم.

ولأول مرة في العالم، سيتمكن مشاهدو التلفزيون من تحديد أنواع الإعلانات التي يرغبون في مشاهدتها، ومرات تكرار ظهورها، كل ذلك دون مقاطعة البرامج التي يشاهدونها. وأيضاً سيتلقى المشاهدون تعويضاً مادياً مقابل مشاهدة الإعلانات، وستتاح لهم فرصة التسوق مباشرة من شاشة التلفزيون أمامهم، من بين مجموعة عروض وصفقات متنوعة لا مثيل لها.

وتعليقاً على هذا الحدث، قال فارس أبو حمد، المدير العام لشركة سمارتي إنترناشيونال: "تعد سمارتي الشريك التجاري المثالي والمزود الوحيد لحلول الإعلان والتسويق التلفزيوني التفاعلية التي تمتاز بالفعالية وانخفاض التكلفة، ما يجعلها مثالية للشركات الصغيرة والمتوسطة. ووفقاً لوزارة الاقتصاد الإماراتية، يمثل قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة أكثر من 94 بالمئة من إجمالي عدد الشركات العاملة في الإمارات. وفي دبي وحدها، تشكل هذه الشركات الصغيرة والمتوسطة حوالي 95 بالمئة من مجموع شركاتها، وتسهم بنحو 40 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي لدبي. لذا، من الواضح أن هذه الشركات تلعب دور محرك النمو بالنسبة للاقتصاد المحلي، ودورنا هو دعمها بصورة نشطة، وتشجيعها على تعزيز نمو أعمالها".

وأضاف أبو حمد: "باستخدام تكنولوجيا متقدمة، لا تسهم سمارتي في تمكين الشركات الصغيرة والمتوسطة فحسب، بل تثري خبرات زبائنها أيضاً، وتعتبر سمارتي مزود الخدمة الوحيد الذي يحترم خصوصية الزبائن، وبياناتهم، ويكافأهم على اهتمامهم وتفاعلهم".

يمكن للشركات الصغيرة والمتوسطة وضع إعلانات فعالة غير مزعجة أو متداخلة على جميع قنوات البث التلفزيوني المباشر أو المسجل، دون تحمل الأعباء المرتبطة بالتكاليف المرتفعة للإنتاج والبث التلفزيوني. وتحظى هذه الشركات بميزة لا تضاهى تتمثل في استهداف زبائنها جغرافياً حسب موقعهم، ما يتيح وصول الإعلانات إلى المستهدفين بشكل أكثر تركيزاً ومباشرة. تتيح سمارتي تفاعل المشاهدين والمعلنين مع بعضهم البعض مباشرة من خلال صندوق استقبال البث التلفزيوني، ما يسمح بمستوى تواصل أعلى.

واختتم أبو حمد بالقول: "باعتبارها عاصمة الابتكار الجديدة في العالم، حرصنا على اختيار دبي لإطلاق حلولنا المبتكرة الجديدة على المستوى العالمي. فسمارتي تأتي في المقدمة دائماً، وهي تكرس جهودها لإيجاد حلول مبتكرة تناسب أسلوب المعيشة الحديث، وهو ما يتماشى مع الاستراتيجية والرؤية الوطنية للابتكار التي أطلقتها حكومة الإمارات".

تقدم سمارتي تجربة تسوق أكثر ذكاء للمستهلكين الذين يفضلون أسلوب الحياة العصرية، وذلك من خلال جهاز بسيط سهل الاستخدام. وهي تستخدم تقنيات متطورة تعمل على توسيع نطاق الأعمال، وتعزيز قدرات المشاهدين، وتوفر لزبائنها نتائج فعلية يمكن قياسها.

- انتهى -

لمزيد من المعلومات عن سمارتي، يرجى زيارة الموقع www.smartyinternational.com

للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال بالسيد:

محمد البطّة

فكرة للاتصال والعلاقات العامة Fekra Communications -

جوّال: +971.55.5542678

بريد إلكتروني: mohammed.elbatta@fekracomms.com

© Press Release 2018

المزيد من تكنولوجيا