تمنح بورصة دبي للذهب والسلع الفرصة للشركات الإسرائيلية التداول على منصتها

  

مجموعة بورصة دبي للذهب والسلع تحصل على الموافقة من سلطة الأوراق المالية الإسرائيلية تتيح لها تقديم خدماتها ومنتجاتها المتنوعة الحائزة على العديد من الجوائز للمستثمرين الإسرائيليين

دبي، دولة الإمارات العربية المتحدة- أعلنت بورصة دبي للذهب والسلع اليوم عن حصولها على موافقة من سلطة الأوراق المالية الإسرائيلية يتيح للشركات الإسرائيلية المؤهلة والتي تتداول لحسابها الخاص الانضمام إلى قاعدة أعضاء البورصة، وتمكنها من الاستفادة من خدمات ومنصات التداول التي توفرها. إضافة إلى ذلك، سيكون باستطاعة الأعضاءالإسرائيليين القيام بدور صانع السوق على منصة بورصة دبي للذهب والسلع.

وستتيح هذه الخطوة لمجموعة بورصة دبي للذهب والسلع فرصة تقديم منتجاتها وخدماتها العالمية المتنوعة، والتي تشمل العقود الآجلة وعقود الخيارات التي تغطي عقود المعادن الثمينة، والطاقة، وقطاعات العملات والأسهم  - ضمن دولة إسرائيل – في الوقت الذي تواصل فيه توسعها وتعزيز دورها كأبرز منصة تداول المشتقات في الشرق الأوسط.

وبهذه المناسبة، قال ليس ميل، الرئيس التنفيذي لبورصة دبي للذهب والسلع: "إن توثيق العلاقات الثنائية وفتح الأسواق بين دولة الإمارات العربية المتحدة و دولة إسرائيل تمثل لحظة فارقة في مسيرة بورصة دبي للذهب والسلع، في الوقت الذي نواصل فيه التوسع على الصعيد العالمي من خلال تزويد المستثمرين والمشاركين في السوق بمجموعة واسعة من المنتجات والخدمات المبتكرة والقيمة. ونحن سعداء للغاية بالترحيب بالمستثمرين والمشاركين الإسرائيليين في مجتمعنا العالمي الذي يضم أكثر من 100 عضو من جميع أنحاء العالم".

وكانت دولة الإمارات العربية المتحدة قد عقدت في 13 أغسطس 2020 اتفاقية سلام مع دولة إسرائيل تم بموجبها تطبيع العلاقات بين الدولتين. وتوفر هذه الاتفاقية فرصاً تجارية واقتصادية هائلة للشركات والمستثمرين من كلا البلدين.

وأضاف ميل: "تمثل هذه الخطوة الهامة حافزاً لمجتمع الأعمال في إسرائيل للقدوم إلى دبي والاستثمار فيها، وفرصة لقاعدة أعضائنا الجدد من إسرائيل للتحوط ضد المخاطر، والاستثمار في أصول أكثر أماناً في هذه الأوقات التي تتسم بعدم الاستقرار. لقد فتحت منتجاتنا الباب بالفعل أمام المستثمرين من كل أنحاء العالم عبر إتاحة الفرصة لهم للدخول إلى عدد من الأسواق الإقليمية المحددة، وبشكل خاص السوق الهندية، وهي إحدى أكبر المراكز لتداول السبائك في العالم. ونحن نتطلع قدماً لفتح الأبواب على مصراعيها أمام المستثمرين الإسرائيليين".

وكانت بورصة دبي للذهب والسلع قد أعلنت في وقت سابق من هذا العام أنها سجلّت في العام 2020 أحجام تداول بلغت 12.73 مليون عقد بقيمة 143.71 مليون دولار أمريكي، كما سجلت مجموعة بورصة دبي للذهب والسلع معدل اهتمام سنوي مفتوح بواقع 220,504 عقود في عام 2020.

إفصاح:

"إن العمليات الخاصة بالجهة الحاملة للموافقة لا تخضع لإشراف سلطة الأوراق المالية الإسرائيلية. كما لا يحتوي هذه الموافقة على أي رأي أو مشورة بخصوص جودة الخدمات المقدمة من قبل حامل الموافقة أو المخاطر التي قد تنطوي عليها هذه الخدمات"

-انتهى-

نبذة عن بورصة دبي للذهب والسلع:

تأسست بورصة دبي للذهب والسلع في عام 2005، وهي بورصة مرخصة من قبل هيئة الأوراق المالية والسلع .تمتلك وتدير بورصة دبي للذهب والسلع شركة دبي لمقاصة السلع، الخاضعة للرقابة من قبل هيئة الأوراق المالية والسلع. وهي مرخصة كشركة تقاص مركزي من قبل هيئة الأوراق المالية والسلع، ومعترف بها كشركة تقاص مركزي في بلد ثالث من قبل الهيئة الأوروبية للأوراق والأسواق المالية (ESMA).

 www.dgcx.ae

 www.dccc.co.ae

 

Send us your press releases to pressrelease.zawya@refinitiv.com

© Press Release 2021

إخلاء المسؤوليّة حول محتوى البيانات الصحفية
إن محتوى هذه البيانات الصحفية يتم تقديمه من قِبل مزود خارجي. ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو نمتلك الإذن للتحكم بمثل محتوى. ويتم تقديم هذا المحتوى على أساس ’على حاله‘ و’حسب توافره‘، ولا يتم تحريره بأي شكلٍ من الأشكال. ولن نكون نحن، ولا الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن ضمان دقة أو تأييد أو اكتمال الآراء أو وجهات النظر أو المعلومات أو المواد الواردة في هذا المحتوى.
ويتم توفير البيانات الصحفية لأغراض إعلامية حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالمحافِظ أو الاستثمارات. ولن نكون نحن، أو الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن حدوث أي أخطاء أو عدم دقة في المحتوى، أو أي إجراءات تقومون باتخاذها استناداً إلى ذلك المحتوى. وأنت توافق وتقرّ صراحة بتحمّل كامل المسؤولية عن استخدام المعلومات الواردة في هذه البيانات الصحفية.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا.

المزيد من البيانات الصحفية