انطلاق النسخة الثانية عشرة من "عالم من الأزياء" في "مول الإمارات"

  
انطلاق النسخة الثانية عشرة من عالم من الأزياء في مول الإمارات

الفعالية المستمرة لخمسة أيام تجمع المصممين العالميين والخبراء في هذا القطاع وأكثر من 50 علامة تجارية فاخرة للأزياء ومستحضرات التجميل في عرض فريد من نوعه

"عالم من الأزياء" يحتفي بالتنوع والاستدامة ومستقبل الموضة من خلال سلسلة من العروض والحوارات مع أبرز رواد عالم الأزياء والموضة

سيكرم عالم من الأزياء شخصيات نسائية ملهمة من المنطقة خلال حفل جوائز المرأة العربية

"مول الإمارات" يوفر أساليب جديدة للتسوق من تشكيلات خريف وشتاء 2021

دبي، الإمارات العربية المتحدة: يقيم "مول الإمارات" خلال الفترة الممتدة من 12 إلى 16 أكتوبر فعالية "عالم من الأزياء" 2021 في نسخته الثانية عشرة في دبي، وتحتفي هذه الفعالية بالموضة والمجوهرات والفنون والجمال والتكنولوجيا، حيث يمكن لزوار "مول الإمارات" الاستمتاع بمجموعة من التجارب الغامرة، والتي تشمل أحدث تشكيلات الموضة لموسم خريف وشتاء 2021 في الغاليريا المركزية.

وتستعرض هذه الفعالية الممتدة لخمسة أيام أحدث صيحات الموضة مع أندريا بروكا، أصغر مصمم أزياء في العالم، والمقتنيات الرقمية (NFTs) والذكاء الاصطناعي، كما تسلط الضوء على الدور الذي تلعبه هذه التقنيات في إحداث ثورة شاملة في عالم الأزياء، إضافة إلى سلسلة من الدورات وصفوف التجميل وجلسات تغيير الإطلالة والحوارات والنقاشات حول مستقبل الموضة وتطور التصاميم والفنون وقضايا الاستدامة.

ويعد "عالم من الأزياء" من أرقى وأبرز أحداث الموضة في دبي، حيث يجمع الأفضل من الأناقة والتصاميم والأزياء الراقية، لتحقيق تجربة فريدة من نوعها، وتضم نسخة هذا العام أكثر من 50 اسماً من أبرز الأسماء في عالم الموضة، لعرض الاتجاهات السائدة عالمياً، والكشف عن أحدث التطورات في هذا المجال. وتشمل قائمة الضيوف المؤسس والمدير الإبداعي لعلامة "لي بنجامين"، بنيامين آيدين، والفنانة مارينا فيدوروفا، وماريا تاش، مؤسسة ومديرة العلامة التجارية الشهيرة التي تحمل اسمها، إلى جانب ثنائي التصميم الشهير الذي يقف وراء علامة "كوبيرني"، سيباستيان ميير وأرنو فايان. كما ستكون حاضرة الفنانة العالمية المعاصرة كريستال بشارة، الحائزة على عدد من الجوائز، والمعروفة بريادتها في إنتاج المقتنيات الرقمية (NFT) في الشرق الأوسط، وهو أسلوب للتشفير الرقمي بالاعتماد على الرموز غير القابلة للاستبدال، يتيح منح شهادة تثبت أصالة أي منتج رقمي. وللسنة الثانية على التوالي، سيحتضن "مول الإمارات حفل توزيع "جوائز المرأة العربية" المخصصة لتكريم أبرز النماذج والوجوه النسائية، والتي تشكل مصدر إلهام للنساء في كل أرجاء المنطقة.

وقالت ميشيل والش، مدير أول للاتصال و التسويق, لدى "ماجد الفطيم لمراكز التسوق": "يصادف هذا العام الذكرى السنوية الثانية عشرة لانطلاقة "عالم من الأزياء"، ونحن فخورون للغاية بتحقيق هذا الإنجاز. ندرك أن رغبات المستهلكين شهدت تطوراً كبيراً خلال العام الماضي، حيث باتوا يتطلعون إلى التجارب الرقمية الممتازة، والتي يمكنهم الاستمتاع بها في "عالم من الأزياء" من خلال العروض المميزة للمنتجات الطافية في الهواء والمرايا الذكية التفاعلية وغيرها. يسعدنا أن نستطيع القيام بدورٍ كبير وريادي من خلال مثل هذه التجارب الفريدة من نوعها، لنواصل الحفاظ على موقعنا الرائد في تجارة التجزئة المبتكرة والإبداعية".

ويمكن لزوار معرض عالم من الأزياء الاستمتاع ببرنامج متكامل من الأنشطة التفاعلية، والتي تشمل جلسة فطور مميز بنكهة جمالية مع شارلوت تيلبوري، وصفوف خاصة عن عالم الجمال مع علامة "فنتي بيوتي" و"غوتشي"، ودورة "بنهاليغون" الممتازة حول العطور، وجلسات وورش عمل تغيير الإطلالة مع عدد من العلامات التجارية تشمل "كارولينا هيريرا" ومتجر "ذات" المتنوع. كما يستضيف "عالم من الأزياء" حفل الشاي الانكليزي للأطفال، حيث يمكن للعائلات خلال هذا الحفل الاطلاع على أحدث تشكيلات عدة عالمات تجارية خاصة بالأطفال مثل "بربري كيدز" و"جاكادي"، بالإضافة إلى المشاركة في جلسات ودورات خاصة بالفنون والحرف اليدوية والتي تُختتم بإعداد الكب كيك.

بالإضافة إلى ذلك، قام "مول الإمارات" بتسهيل عملية تسوق أحدث التشكيلات موفراً أساليب جديدة، حيث يمكن للزبائن زيارة الموقع الإلكتروني www.malloftheemirates.com/orderonlineلحجز القطع المفضلة لديهم فيالمتاجر، عبر استخدام خدمة مركز التسوق الجديدة الرقمية للتوصيل مباشرة إلى المنزل، أو التسوق بصورة شخصية في جميع أنحاء مركز التسوق. وتشكل هذه الخدمات نموذجاً على جهود "مول الإمارات"لتوفير تجربة تسوق متعددة القنوات، تتيح للعملاء التسوق والتفاعل مع متاجر البيع بالتجزئة والعلامات التجارية المفضلة لديهم بشكلٍ شخصي أو من خلال المنصات الرقمية.

للمزيد من التفاصيل والمعلومات عن معرض عالم من الأزياء يرجى زيارة: www.malloftheemirates.com.

-انتهى-

للمزيد من المعلومات:

هانا كول – العلاقات الإعلامية

البريد الالكتروني hannah.cole@ogilvy.com

الهاتف: +971 (0) 58 519 2067

عن "ماجد الفطيم"

تأسست شركة "ماجد الفطيم" عام 1992، وهي الشركة الرائدة في مجال تطوير وإدارة مراكز التسوق، والمدن المتكاملة ومنشآت التجزئة والترفيه على مستوى الشرق الأوسط وإفريقيا وآسيا.

وتحفل قصة نجاح "ماجد الفطيم" بالعديد من الإنجازات، التي جاءت نتيجة رؤية أسسها السيد ماجد الفطيم، الذي حلم بتغيير مفهوم التسوّق والترفيه لتحقيق "أسعد اللحظات لكل الناس، كل يوم". وقد بدأت ملامح تلك الرؤية تتجسّد عبر العديد من مراكز التسوّق الحديثة والمبتكرة، تم افتتاحها أولاً في دولة الإمارات العربية المتحدة، لتتوسّع بعدها عبر 17 سوقاً حول العالم ويعمل بها أكثر من 43 ألف موظف. وقد نالت المجموعة أعلى درجة استثمارية (BBB) للمؤسسات الخاصة في منطقة الشرق الأوسط.

تمتلك وتدير "ماجد الفطيم" اليوم 29 مركز تسوّق و13 فندقاً وأربعة مشاريع مدن متكاملة بالإضافة إلى العديد من المشاريع قيد الإنشاء. وتتضمّن مراكز التسوّق التابعة لشركة "ماجد الفطيم"، "مول الإمارات"، و"مول مصر"، و"مول عمان"، ومراكز "سيتي سنتر"، ومراكز التسوق المجتمعية "ماي سيتي سنتر"، بالإضافة إلى خمس مجمّعات تسوّق بالشراكة مع حكومة الشارقة. كما أنّ للشركة امتياز الاستخدام الحصري لاسم "كارفور" في أكثر من 30 سوقاً على مستوى الشرق الأوسط وإفريقيا وآسيا. وتدير "ماجد الفطيم" أكثر من 375 متجراً، ويشمل ذلك كارفور سيتي+، أول متجر خال من صناديق الدفع في المنطقة، بالإضافة إلى المتجر الإلكتروني.

كما تدير "ماجد الفطيم" أكثر من 500 شاشة سينما في صالات "?وكس سينما" التابعة لها، بالإضافة مراكز ترفيه عائلي عالمية المستوى من بينها "ماجيك بلانيت" و"سكي دبي" و"آي فلاي دبي" و"دريم سكيب"و"سكي مصر"، وغيرها. وتعد "ماجد الفطيم" هي الشركة الأم لشركة متخصصة في الأزياء والتجزئة والمفروشات المنزلية والديكورات الداخلية وتدير عدداً من أبرز الأسماء والعلامات التجارية في عالم الأزياء والمنزل مثل "أبيركرومبي آند فتش" و"هوليستر" و"أُول سينتس" و"لولوليمون أثليتيكا" و"كريت آند باريل" و "ميزون دو موند" و"ليغو" و"ذات" المتجر والتطبيق الإلكتروني للأزياء. كما تشغّل "ماجد الفطيم" شركة إدارة المرافق "إنو?ا" من خلال مشروع مشترك مع شركة "ﭬيوليا"، العالمية الرائدة في مجال إدارة الموارد البيئية.

www.majidalfuttaim.com/ar

يرجى متابعتنا عبر:

https://www.youtube.com/user/majidalfuttaim 

   https://www.facebook.com/MajidAlFuttaim

https://www.instagram.com/majidalfuttaim   

  https://www.tiktok.com/@majidalfuttaim

  https://www.youtube.com/user/majidalfuttaim

https://twitter.com/majidalfuttaim

https://www.linkedin.com/company/majid-al-futtaim  

https://majidalfuttaim.medium.com/  

Send us your press releases to pressrelease.zawya@refinitiv.com

© Press Release 2021

إخلاء المسؤوليّة حول محتوى البيانات الصحفية
إن محتوى هذه البيانات الصحفية يتم تقديمه من قِبل مزود خارجي. ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو نمتلك الإذن للتحكم بمثل محتوى. ويتم تقديم هذا المحتوى على أساس ’على حاله‘ و’حسب توافره‘، ولا يتم تحريره بأي شكلٍ من الأشكال. ولن نكون نحن، ولا الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن ضمان دقة أو تأييد أو اكتمال الآراء أو وجهات النظر أو المعلومات أو المواد الواردة في هذا المحتوى.
ويتم توفير البيانات الصحفية لأغراض إعلامية حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالمحافِظ أو الاستثمارات. ولن نكون نحن، أو الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن حدوث أي أخطاء أو عدم دقة في المحتوى، أو أي إجراءات تقومون باتخاذها استناداً إلى ذلك المحتوى. وأنت توافق وتقرّ صراحة بتحمّل كامل المسؤولية عن استخدام المعلومات الواردة في هذه البيانات الصحفية.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا.

المزيد من البيانات الصحفية