أحدث تقرير لكوفيد-19 في المملكة العربية السعودية يسلط الضوء على توسيع التجارة الالكترونية

مجموعة أكسفورد للأعمال والشبكة السعودية للمدفوعات تطلق تحليلات إقتصادية جديدة

  

 يرسم تقرير استجابة كوفيد-19 المستجد الذي أعدته مجموعة أكسفورد للأعمال (OBG) بالتعاون مع الشبكة السعودية للمدفوعات التحول الجاري في المملكة نحو التجارة الالكترونية والمعاملات الرقمية، والتي من المتوقع أن تكون مفيدة في دعم انتعاش الاقتصاد.

 يوفر تقرير CRR تحليلاً معمقاً لاستجابة المملكة العربية االسعودية للوباء ويمكن تصفح التقرير والحصول عليه بطريقة سهلة،  مع التركيز على البيانات الرئيسية والرسوم البيانية المتعلقة بالمشهد االاجتماعي والاقتصادي للمملكة.

البنية التحتية الوطنية للمملكة هي الركيزة الرئيسية والتي تم تعزيزها قبل تفشي الوباء، كان لها دور محوري في تسهيل الانتقال الى المعاملات عبر الانترنت والهواتف المحمولة.

سيجد حاملوا التراخيص أيضاً تغطية مفصلة للتغييرات الواضحة في سلوك الشراء بانتقال عدد أكبر من المستهلكين للتسوق عبر الانترنت، حيث دفع الإغلاق الكامل إلى نمو كبير في التجارة الالكترونية في قطاع الاغذية والعناية الشخصية.

تقوم OBG في تسليط الضوء في تحليلها على قطاع التكنولوجيا المالية (FINTECH) الذي يعد جاهزاً للنمو، مدعوماً بجهود مؤسسة النقد العربي (SAMA) لتشجيع تطويره وزيادة الطلب على الحلول المبتكرة. تشمل الخطوات للقضايا المستجدة التي تم فحصها ومن المتوقع أن تتخذها شركات التمويل للتكيف مع الوضع المتغير في القطاع، والتي تتراوح من التعاون مع شركات التكنولوجية المالية إلى ضمان امتلاكها للتقنيات اللازمة.



كما يتضمن التقرير دراسة مفصلة حول تكيف الشبكة السعودية للمدفوعات مع الاضطراب الناجم عن كوفيد-?? وتلبية الطلب الجديد للتجارة الالكترونية بنجاح واستيعاب ممارسة العمل عن بعد من خلال استراتيجيات فعالة لاستمرارية الأعمال.

قال الرئيس التنفيذي لمجموعة أكسفورد للأعمال "OBG" أندرو جيفريز، إن قرار المملكة العربية السعودية بجعل التوسع في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات أولوية كجزء من خطط التنوع الاقتصادي الاوسع قد أتت ثمارها من خلال تزويد المملكة بالمرونة عندما تفشى الوباء.

وقال: " لم يتم تشجيع المستهلكين والشركات في المملكة العربية السعودية فحسب على اتخاذ خطوة الانتقال إلى الانترنت في الاشهر الاخيرة، لكنهم كانوا واثقين  من القيام بذلك، بفضل التحركات الحكيمة لتنظيم خدمةالمدفوعات الرقمية العام الماضي." وأضاف: " يشير تقريرنا أنه بعد التعامل بنجاح مع الطلب المتزايد على الدفع بدون تلامس وعبر الجوال في ذروة الاغلاق، ومع وجود ضرائب مالية مفيدة فإن البلاد في وضع جيد يمكنها من التقدم نحو هدفها المتمثل في إنشاء مجتمع غير نقدي على المدى البعيد."

وأضاف مدير عام الشبكة السعودية للمدفوعات، زياد اليوسف، أنه بعد وضع الأساس التنظيمي اللازم في عام ????، تمكنت مؤسسة النقد العربي السعودي من إدخال إجراءات جديدة بسرعة في وقت مبكر من تفشي الفيروس التاجي بهدف  تحفيز الاقتصاد الأوسع والتجارة الرقمية على وجه الخصوص.

وقال: " هذه الاجراءات التي تضمنت التنازل عن جميع رسوم المعاملات لمدة ستة أشهر على المشتريات التي تتم من خلال محطات نقاط البيع أو مواقع التجارة الالكترونية ، تدعم الآن إجراءات التباعد الاجتماعي مع تسهيل استهلاك السلع والخدمات بعد الإغلاق."

يشكل CRR جزءاً من سلسلة التقارير المصممة خصيصاً لهذه الغاية والتي تنتجها مجموعة أكسفورد للأعمال OBG حالياً مع شركائها إلى جانب أدوات البحث الأخرى، بما في ذلك مجموعة من مقالات ومقابلات تقييم الأثر الاقتصادي كوفيد-?? الخاص بكل بلد.

مجموعة أكسفورد للأعمال 

هي شركة أبحاث واستشارات عالمية موجودة في أكثر من ?? دولة، في الشرق الأوسط، آسيا، أفريقيا و أميركا. تعتبر مزود مميز ومضمون للمعلومات على أرض الواقع في الأسواق العالمية الأسرع نموا" للحصول على فرص استثمارية جيدة وقرارات الأعمال لمفصلية.  

 من خلال مجموعة منتجاتها:

  • أخبار وآراء إقتصادية
  • الدراسة الاستقصائية للرئيس التنفيذي OBG
  • أحداث ومؤتمرات OBG
  • المنصة العالمية التي تستضيف مقابلات حصرية
  • تقرير المنشورات
  • القسم الاستشاري 

تقدم OBG تحليلا" شاملا" ودقيقا" لتطورات الاقتصاد الكلي والقطاعي

توفر OBG لمشتركيها بطاقة الأعمال الذكية من خلال منصات متعددة، بما في ذلك المشتركين الذين تم التحقق منهم ومشتركي كل من  Dow JOnes Factiva

Bloomberg Terminal

Refinitiv’s Eikon (Thomson Reuters سابقا” )

Factset وغيرها

للمزيد من المعلومات الرجاء الاتصال:

مارك اندريه دو بولوا

مدير العلاقات العامة ومحتوى الفيديو في مجموعة أوكسفورد للأعمال

Send us your press releases to pressrelease.zawya@refinitiv.com

© Press Release 2020

إخلاء المسؤوليّة حول محتوى البيانات الصحفية
إن محتوى هذه البيانات الصحفية يتم تقديمه من قِبل مزود خارجي. ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو نمتلك الإذن للتحكم بمثل محتوى. ويتم تقديم هذا المحتوى على أساس ’على حاله‘ و’حسب توافره‘، ولا يتم تحريره بأي شكلٍ من الأشكال. ولن نكون نحن، ولا الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن ضمان دقة أو تأييد أو اكتمال الآراء أو وجهات النظر أو المعلومات أو المواد الواردة في هذا المحتوى.
ويتم توفير البيانات الصحفية لأغراض إعلامية حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالمحافِظ أو الاستثمارات. ولن نكون نحن، أو الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن حدوث أي أخطاء أو عدم دقة في المحتوى، أو أي إجراءات تقومون باتخاذها استناداً إلى ذلك المحتوى. وأنت توافق وتقرّ صراحة بتحمّل كامل المسؤولية عن استخدام المعلومات الواردة في هذه البيانات الصحفية.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا.

المزيد من البيانات الصحفية