إعلانات
|10 سبتمبر, 2018

أمير منطقة مكة: المملكة تبذل الغالي والنفيس لخدمة ضيوف الرحمن

أكد صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة، رئيس لجنة الحج المركزية، أن المملكة العربية السعودية ستبذل الغالي والنفيس لخدمة ضيوف الرحمن.

أمير منطقة مكة: المملكة تبذل الغالي والنفيس لخدمة ضيوف الرحمن
REUTERS/Mohamed Azakir

10 09 2018

استقبل رؤساء البعثات القنصلية بجدة
أكد صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة، رئيس لجنة الحج المركزية، أن المملكة العربية السعودية ستبذل الغالي والنفيس لخدمة ضيوف الرحمن وجعل رحلتهم الإيمانية أكثر راحة وسهولة.

واستقبل سموه في مقر الإمارة رؤساء البعثات القنصلية بجدة الذين قدموا للسلام على سموه وتقديم التهنئة والشكر للمملكة بمناسبة نجاح موسم حج عام 1439هـ.

ولفت سموه الانتباه إلى أن المملكة قيادة وحكومة وشعبًا تفخر أن الله سبحانه خصها بشرف استقبال وخدمة ضيوف الرحمن، مقدمًا سموه الشكر والتقدير للبلاد الإسلامية كافة التي أسهمت في إنجاح هذا الموسم وذلك من خلال الجهود التي بُذلت لتثقيف الحجاج وتوعيتهم بأنظمة المملكة قبل قدومهم لأداء مناسك الحج، مضيفًا سموه: «نقدر الجهود كافة التي تبذلها دولكم ومجتمعاتكم في هذا الخصوص، راجيًا استمرار هذا العمل العظيم الذي تساهمون به لتثقيف الحجاج تجاه هذه البلاد وأنظمتها».

وجدد الأمير خالد الفيصل التأكيد على أن المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين -رعاه الله- حرصت على بذل الغالي والنفيس لإنجاح موسم الحج وتطوير مدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، مستشهدًا سموه بإنشاء خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- للهيئة الملكية لمكة المكرمة والمشاعر المقدسة برئاسة ولي عهده الأمين، وهذا بحد ذاته يعطيها المكانة المتميزة لتقديم كل التسهيلات والتطوير لهذه المواقع المقدسة، مشيرًا سموه إلى أن الهيئة ستنفذ مشروعات كبيرة وستعلن خلال الفترة المقبلة عن برامجها في هذا المجال، سائلًا الله أن يعين الجميع على تحويل مكة والمشاعر لمواقع ذكية وأن تكون التقنية العنصر الأساسي في تذليل الصعوبات كافة التي تواجه الحاج منذ قدومه وحتى مغادرته لوطن سالمًا غانمًا بإذّن الله.

© Al Madina 2018