طاقة الإماراتية تطرح سندات بقيمة 293.8 مليون دولار في المغرب

التفاصيل في التقرير

  
صورة أرشيفية لأحد شوارع المغرب

صورة أرشيفية لأحد شوارع المغرب

Getty Images/ Jiang Chaoyang / EyeEm

قالت شركة أبوظبي الوطنية للطاقة "طاقة" في بيان اليوم الخميس إن شركتها التابعة "طاقة المغرب" أصدرت سندات بقيمة 1.08 مليار درهم إماراتي (293.8 مليون دولار)، لتعزيز هيكل رأس مالها.

وأضافت أن هذه الصفقة ساهمت في خفض تكلفة الديون في شركة طاقة المغرب بنسبة تزيد على 20%، بالإضافة إلى تمديد أجل استحقاق الدين بمقدار 11 سنة حتى مارس 2038، بحسب البيان المنشور على موقع سوق أبوظبي للأوراق المالية.

وقالت شركة طاقة في بيانها اليوم إن إصدار السندات جاء بعد تمديد اتفاقية شراء الكهرباء من "طاقة المغرب" لصالح الحكومة المغربية لمدة 17 سنة إضافية.

خلفية عن الشركتين

طاقة: تأسست عام 2005، وهي تضم مجموعة متنوعة من شركات المرافق والطاقة يقع مقرها في أبوظبي، ومدرجة في بورصة أبوظبي. وتمتلك الشركة استثمارات في مجالات توليد الكهرباء ونقلها وتوزيعها، وتحلية المياه، واستكشاف وإنتاج النفط والغاز. وتعمل في الإمارات وكندا وغانا والهند والعراق والمغرب وعمان والسعودية وهولندا والمملكة المتحدة وأمريكا، بحسب بيان اليوم.

طاقة المغرب: شركة تابعة لطاقة الإماراتية، وتقوم بتشغيل محطة الجرف الأصفر للطاقة في المغرب، والتي تلبي أكثر من 40% من احتياجات الكهرباء في المغرب، وتخدم حوالي 18 مليون مستخدم في السنة. وهي شركة مدرجة في سوق الدار البيضاء للاوراق المالية، بحسب بيان اليوم.

(إعداد عبدالقادر رمضان ويعمل عبدالقادر في موقع مصراوي المصري كما انه عمل سابقا في عدة مؤسسات منها، موقع أصوات مصرية التابع لمؤسسة تومسون رويترز وجريدة البورصة المصرية، وقناة سي بي سي الفضائية المصرية)

(تحرير ياسمين صالح، للتواصل: yasmine.saleh@refinitiv.com)

تغطي زاوية عربي أخبار وتحليلات اقتصادية عن الشرق الأوسط والخليج العربي وتستخدم لغة عربية بسيطة.

© ZAWYA 2020

إخلاء المسؤوليّة حول المحتوى الأصلي
تم كتابة محتوى هذه المقالات وتحريره من قِبل ’ ريفينيتيف ميدل ايست منطقة حرة – ذ.م.م. ‘ (المُشار إليها بـ ’نحن‘ أو ’لنا‘ (ضمير المتكلم) أو ’ ريفينيتيف ‘)، وذلك انسجاماً مع
مبادئ الثقة التي تعتمدها ريفينيتيف ويتم توفير المقالات لأغراض إعلاميةٍ حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالاستراتيجية الأمنية أو المحافِظ أو الاستثمار.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمٌعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا