22 يناير, 2016

سوق خليجية لتجارة الطاقة الكهربائية في 2016

قال وكيل وزارة الطاقة الإماراتي، أمس (الخميس)، إنه تم الإنتهاء من جميع الخطوات اللازمة لإنشاء سوق خليجية لتجارة الطاقة وتشجيع تجارة الطاقة الكهربائية، فيما بينها عن طريق شبكة الربط الكهربائي في الخليج.وأضاف مطر النيادي، وهو يشغل أيضا رئيس مجلس إدارة هيئة الربط الكهربائي الخليجي، في تصريحات على هامش فعاليات القمة العالمية للطاقة بأبوظبي:«كل شيء جاهز للتفعيل حاليا، ولكن ننتظر توفر الفرص عبر توافر

22 01 2016

قال وكيل وزارة الطاقة الإماراتي، أمس (الخميس)، إنه تم الإنتهاء من جميع الخطوات اللازمة لإنشاء سوق خليجية لتجارة الطاقة وتشجيع تجارة الطاقة الكهربائية، فيما بينها عن طريق شبكة الربط الكهربائي في الخليج.

وأضاف مطر النيادي، وهو يشغل أيضا رئيس مجلس إدارة هيئة الربط الكهربائي الخليجي، في تصريحات على هامش فعاليات القمة العالمية للطاقة بأبوظبي:«كل شيء جاهز للتفعيل حاليا، ولكن ننتظر توفر الفرص عبر توافر فائض للبيع في أحد الدول وتكون هناك دولة أخرى ترغب في الشراء».

وقال «النيادي»:«في العام الماضي كان هناك فائض في بعض الدول لكن لم يجد طلبا، ونأمل بوجود عقود تفعل السوق في العام الجاري».

يذكر أن دول مجلس التعاون حققت وفرا اقتصاديا فعليا يقدر بنحو 214.5 مليون دولار من شبكة الربط الخليجي خلال العام 2014، نتيجة تجنب خسائر انقطاع الكهرباء وعدم الحاجة لإضافة محطات إضافية جديدة، ومن المستهدف زيادته إلى أكثر من 500 مليون دولار خلال السنوات السبع المقبلة، بحسب تصريحات سابقة لـ«النيادي».

وتضم المنطقة العربية حاليا 3 شبكات للربط الكهربائي، وهي أعضاء الربط الخليجي (الكويت والسعودية والبحرين وقطر والإمارات وعمان)، وأعضاء الربط الكهربائي الثمانية (الأردن ومصر والعراق وليبيا ولبنان وفلسطين وسوريا وتركيا) وأعضاء الربط الكهربائي المغاربي (المغرب والجزائر وتونس).

© Al Ayam 2016

المزيد من الأخبار من طاقة