أبراج الإماراتية قد تبيع جزءًا من أنشطة إدارة الإستثمارات

قال أحد المصادر إن بيع جزء من الأنشطة قد يكون مفيدا في تنويع قاعدة مساهمي الشركة وتحسين معايير الحوكمة.

  
أبراج الإماراتية قد تبيع جزءًا من أنشطة إدارة الإستثمارات
Getty Images/Valentinrussanov
من توم أرنولد وسعيد أزهر وستانلي كارفالو

دبي/أبوظبي 26 مارس آذار (رويترز) - قالت ثلاثة مصادر مطلعة إن شركة أبراج للاستثمار المباشر الإماراتية تدرس بيع جزء من أنشطتها في مجال إدارة الاستثمارات مع سعيها للتخلص من تبعات نزاع مع مستثمرين في أحد صناديقها.

وأشارت المصادر إلى أن أبراج التي تتخذ من دبي مقرا تخوض مباحثات في مراحلها الأولى مع عدد من المشترين المحتملين. وقال أحد المصادر إن مجموعة أبوظبي المالية من بين هؤلاء، بينما ذكر مصدر آخر أن شركات مالية دولية أبدت رغبتها لأبراج.

وقال مصدران إن المباحثات تتركز على أنشطة إدارة الاستثمارات في أبراج، وهي جزء أساسي من عملياتها.

وكانت صحيفة وول ستريت جورنال ذكرت في وقت سابق أن شركة مبادلة للتنمية الحكومية المتخصصة في الاستثمار ومجموعة أبوظبي المالية عقدتا مباحثات مع أبراج بشأن بيع محتمل لأنشطة الشركة في الاستثمار المباشر.

وامتنعت أبراج ومجموعة أبوظبي المالية ومبادلة عن التعليق عندما اتصلت بهم رويترز.

وأجرت أبراج تغييرات عميقة في إدارتها، وعلقت استثمارات جديدة وأجرت مراجعة لهيكل الشركة بعد نزاع مع أربعة من المستثمرين في الشركة بشأن استخدام أموالهم في صندوق للرعاية الصحية بقيمة مليار دولار.

وقال أحد المصادر إن بيع جزء من الأنشطة قد يكون مفيدا في تنويع قاعدة مساهمي الشركة وتحسين معايير الحوكمة.

وقال مصدر مقرب من الشركة لرويترز الشهر الماضي إن المستثمرين الأربعة عينوا بشكل منفصل أنكورا للاستشارات المتخصصة في المحاسبة القضائية للتحقيق في كيفية استخدام التمويلات في صندوق أبراج للرعاية الصحية.

ونفت أبراج بشدة التقارير التي تحدثت عن أنها أساءت استخدام الأموال.

(إعداد إسلام يحيى للنشرة العربية - تحرير علاء رشدي)

المزيد من خدمات مالية