يزور عاموس هولشتاين أحد كبار مستشاري أمن الطاقة الأمريكي لبنان في الفترة من 13-14 يونيو الجاري لبحث أزمة الطاقة التي تعاني منها البلاد، وسعيا للتوصل لقرار بين لبنان وإسرائيل بشأن أزمة ترسيم الحدود البحرية بين البلدين.

وبحسب بيان لوزارة الخارجية الأمريكية، فإن إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن تأمل في توصل لبنان وإسرائيل لقرار نهائي بشأن مسألة ترسيم الحدود البحرية "لقدرتها على جلب مزيدا من الاستقرار والأمن والرخاء" للبلدين والمنطقة ككل.

وهذه ليست الزيارة الأولى لهولشتاين للبنان بشأن أزمة ترسيم الحدود البحرية، إذ أجرى عدة زيارات للبلد منذ أواخر العام الماضي.

لبنان يعيد ترسيم حدوده البحرية وإسرائيل غاضبة ... لماذا؟

وقام لبنان في أبريل 2021 بتوسيع حدوده البحرية المتنازع عليها مع إسرائيل، ليضيف أكثر من 1,400 كيلومتر مربع، في خطوة أثارت استياء إسرائيل.

ويؤدي توسيع الحدود البحرية إلى مرور المنطقة المتنازع عليها بين البلدين بحقل كاريش النفطي الخاضع حاليا للتطوير من قبل إسرائيل، وهو الأمر الذي سيجعل الحقل محل تفاوض بين البلدين وبالتالي قد يصبح لبنان شريك فيه.

(إعداد: مريم عبد الغني. تحرير أحمد فتيحة: ahmed.feteha@lseg.com) 

#أخبارسياسية

للاشتراك في تقريرنا اليومي الذي يتضمن تطورات الأخبار الاقتصادية والسياسية، سجل هنا