* تم التحديث بتفاصيل

تحدث رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لابيد، خلال كلمته بالجمعية العامة للأمم المتحدة يوم الخميس، عن اتفاق حل الدولتين لإنهاء الصراع الفلسطيني-الإسرائيلي المستمر منذ عقود، وعن السلام بين إسرائيل والدول الإسلامية.

وقال لابيد إن اتفاق مع الفلسطينيين على أساس حل الدولتين هو "الأمر المناسب لأمن إسرائيل، ولاقتصاد إسرائيل ولمستقبل أطفالنا"، بحسب مقتطفات من الكلمة نشرها على تويتر أوفير غندلمان المتحدث باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي للإعلام العربي.

وأضاف رئيس الوزراء الإسرائيلي أن أي اتفاق سيكون مشروط بأن تكون دولة فلسطين مسالمة لا تهدد إسرائيل، قائلا: "يجب عليها ألا تتحول إلى قاعدة إرهاب أخرى تهدد إسرائيل".

ودعا لابيد الدول الإسلامية، بما في ذلك السعودية، إلى التواصل مع إسرائيل، قائلا: "إسرائيل معنية بتحقيق السلام مع جيراننا، مع كل جيراننا. لن نذهب إلى أي مكان آخر. الشرق الأوسط هو بيتنا. نحن باقون هنا لأبد الآبدين. وندعو جميع الدول الإسلامية – من السعودية إلى اندونيسيا، أن تعترف بذلك وأن تتحدث معنا ويدنا ممدودة للسلام".

ولا تجمع إسرائيل والسعودية علاقات دبلوماسية، وتشترط الرياض لإقامة علاقات كاملة مع تل أبيب أن يتم حل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي بناء على إقامة دولة فلسطينية في غزة والضفة الغربية والقدس الشرقية.

(إعداد: مريم عبد الغني، للتواصل  zawya.arabic@lseg.com)

#أخبارسياسية

لقراءة الموضوع على أيكون، أضغط هنا

للاشتراك في تقريرنا اليومي الذي يتضمن تطورات الأخبار الاقتصادية والسياسية، سجل هنا