*تم التحديث ببيان وزارة الخارجية الإماراتية

يزور رئيس الإمارات محمد بن زايد آل نهيان يوم الثلاثاء روسيا للقاء الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وفقا لما نقلته وكالة أنباء الإمارات وام، يوم الاثنين.

في اللقاء سيبحث الشيخ محمد "علاقات الصداقة بين دولة الإمارات وروسيا وعدد من القضايا والتطورات الإقليمية والدولية محل الاهتمام المشترك،" وفقا للبيان.

وقالت وزارة الخارجية الإماراتية، في بيان مساء الاثنين أوردته وكالة وام، إن المباحثات الثنائية ستتطرق إلى آخر التطورات والمستجدات المتعلقة بالأزمة في أوكرانيا، حيث تسعى الإمارات لتحقيق نتائج إيجابية لخفض التصعيد العسكري والحد من التداعيات الإنسانية والتوصل إلى تسوية سياسية لتحقيق السلم والأمن العالميين.

وأشارت الوزارة إلى أن زيارة رئيس الدولة لموسكو تأتي في إطار سعي الإمارات المستمر للإسهام في تحقيق الأمن والاستقرار بالمنطقة والعالم، والتواصل مع كافة الأطراف المعنية في الأزمة بأوكرانيا للمساعدة في التوصل إلى حلول سياسية فاعلة.

ويأتي الإعلان عن الزيارة بعد أقل من أسبوع على اتخاذ مجموعة أوبك بلس ـ وروسيا والإمارات جزء منها - قرار خفض سقف الإنتاج بمليوني برميل يوميا. 

وأثار القرار استنكار من الولايات المتحدة التي قالت إن أوبك بلس منحازة لروسيا وإنها ستناقش خيارات للرد. 

ولكن عللت أوبك بلس ورئيسها وزير الطاقة السعودي الأمير عبد العزيز بن سلمان القرار إلى جملة من حالات "عدم اليقين" التي يواجهها الإقتصاد العالمي. 

وقبل هذا القرار، كانت الولايات المتحدة قد طالبت دول المجموعة أكثر من مرة زيادة إنتاج النفط لخفض أسعاره التي ارتفعت بعد حرب روسيا على أوكرانيا.

يؤثر ارتفاع أسعار النفط على المستهلك الأمريكي ويعتبر خفضها مسألة مفتاح للرئيس الأمريكي جو بايدن في مساعيه لكبح جماح التضخم فيما يواجه استحقاق جديد في انتخابات الكونغرس في نوفمبر.

للمزيد: أمريكا في مواجهة أوبك بلس، متى ستهدأ العاصفة الكلامية وماذا بعد؟

 

(إعداد: شيماء حفظي، تحرير:ريم شمس الدين، للتواصل zawya.arabic@lseg.com)

#أخبارسياسية

لقراءة الموضوع على أيكون، أضغط هنا

للاشتراك في تقريرنا اليومي الذي يتضمن تطورات الأخبار الاقتصادية والسياسية، سجل هنا