* تم التحديث بتصريحات أمين عام حزب الله

قال نائب رئيس مجلس النواب وكبير المفاوضين اللبنانيين إلياس بو صعب، إن بلاده حصلت على مطالبها فيما يتعلق باتفاق ترسيم الحدود البحرية، وسط تفاؤل بشأن الاتفاق مع إسرائيل بوساطة أمريكية.

ونقلت رويترز عن إيال حولاتا رئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي والذي رأس فريق المفاوضات الإسرائيلي ان "جميع مطالبنا تمت تلبيتها، والتغييرات التي طلبناها تم تعديلها. حافظنا على مصالح إسرائيل الأمنية ونحن في طريقنا إلى اتفاق تاريخي".

بحسب ما ذكره حساب الرئاسة اللبنانية على تويتر، الثلاثاء، قال بو صعب ان "لبنان حصل على مطالبه لأنها محقة".

وقال بو صعب لرويترز "إذا سارت الأمور على ما يرام، فإن جهود آموس هوكشتاين (الوسيط الأمريكي) يمكن أن تؤدي إلى اتفاق تاريخي" مضيفا أن القرار الآن مع الرئيس اللبناني ومن المتوقع أن يصدر اليوم الثلاثاء.

وقال حسن نصرالله الأمين العام لجماعة حزب الله اللبنانية، مساء يوم الثلاثاء: "نحن ننتظر إعلان الموقف الرسمي من الرئيس... أننا ننتظر أيضا الموقف الرسمي من حكومة العدو"، بحسب الوكالة الوطنية للإعلام اللبنانية الرسمية.

وأضاف: "لو أن رئيس الحكومة أعلن موافقته، يبقى موافقة الحكومة، وبالنسبة لنا نحن سننتظر اللحظة التي تذهب فيها الوفود إلى الناقورة للتوقيع وفق آلية معينة، حينها يمكننا القول أن الاتفاق حصل".

وتابع: "بالنسبة لنا كمقاومة، ما يعنينا هو الموقف اللبناني ونحن إلى جانب الدولة، وما يهمنا هو ما يقوله المسؤولون اللبنانيون وهو أن هذا الاتفاق يلبي المطالب اللبنانية".

وكان مصدران لبنانيان قالا لرويترز في وقت سابق إن  حزب الله  أعطى الضوء الأخضر للاتفاق.

وموارد الغاز البحري هي أحد نقاط الخلاف بين البلدين، خاصة حقل غاز كاريش، الذي تقول إسرائيل إنه يقع داخل منطقتها الاقتصادية الخالصة، بينما يقول لبنان إن الحقل يقع في مياه متنازع عليها.

ويرفض لبنان قيام إسرائيل بتطوير الحقل ويقول إن عملية التطوير يجب أن تنتظر لحين اختتام المفاوضات بين البلدين بشأن ترسيم حدودهما البحرية.

 

(إعداد شيماء حفظي، للتواصل: zawya.arabic@lseg.com)

#أخبارسياسية

لقراءة الموضوع على أيكون، أضغط هنا

للاشتراك في تقريرنا اليومي الذي يتضمن تطورات الأخبار الاقتصادية والسياسية، سجل هنا