أصدر الرئيس التونسي قيس سعيد يوم الأحد مرسوم يمنح عائلات شهداء ومصابي الثورة التونسية تعويضات مالية، في الوقت الذي يواجه فيه سعيد ضغوط اقتصادية وسياسية.

وأقر المرسوم أيضا، بحسب رويترز، تعويض عائلات شهداء ومصابي عناصر الأمن والجيش خلال المواجهات مع جماعات متطرفة خلال السنوات الماضية.

وقال سعيد في كلمة مسجلة أثناء اجتماع للحكومة نشرتها الصفحة الرسمية للرئاسة على فيسبوك مساء السبت: "في هذا اليوم نستحضر كلنا أرواح الشهداء الطاهرة الذين سقطوا من أجل تونس ومن أجل برلمان وطني نحن نعمل اليوم على تحقيق آمالهم وتحقيق مطالبهم".

وأضاف سعيد، بعد أيام من قراره حل البرلمان التونسي: "نحن مع هذا البرلمان المعبر عن الإرادة الحقيقية للشعب لا أن يكون مجرد برلمان تسيل فيه الدماء ويتبادل فيه من تم انتخابهم.. السبابة والشتائم".
 

(إعداد: مريم عبد الغني، تحرير: أحمد فتيحة، للتواصل:ahmed.feteha@refinitiv.com)

#أخبارسياسية
للاشتراك في تقريرنا اليومي الذي يتضمن تطورات الأخبار الاقتصادية والسياسية، سجل هنا