صوت البرلمان الباكستاني بعد منتصف ليل السبت على حجب الثقة عن رئيس الوزراء عمران خان وحكومته وذلك بناء على طلب أحزاب معارضة.

وبحسب عدة وسائل إعلام، فمن المنتظر أن يعين البرلمان رئيس جديد للحكومة غدا الاثنين، ويعتبر زعيم المعارضة شهباز شريف هو الأوفر حظا لتولي المنصب.

وقبل دقائق من بدء التصويت، أعلن رئيس البرلمان الباكستاني أسد قيصر استقالته، مرجعا القرار إلى اطلاعه على برقية دبلوماسية تضمنت دليل على مؤامرة خارجية للإطاحة بالحكومة.

وتولى خان، لاعب الكريكيت السابق، منصب رئيس الوزراء في عام 2018، وكان ينظر إليه حينها على أنه يحظى بدعم الجيش، الذي يعتبر قادته واشنطن حليفًا مهمًا لإسلام آباد، بعكس سياسة خان الخارجية الطامحة للابتعاد عن الولايات المتحدة.

وقال خان سابقا إنه لن يقبل نتيجة التصويت، واصفا ما يحدث بأنه جزء من مؤامرة أمريكية ضده بهدف تغيير النظام في باكستان، وهو الأمر الذي نفته واشنطن.
 

(إعداد: مريم عبد الغني، تحرير: أحمد فتيحة، للتواصل:ahmed.feteha@refinitiv.com)

#أخبارسياسية
للاشتراك في تقريرنا اليومي الذي يتضمن تطورات الأخبار الاقتصادية والسياسية، سجل هنا