*تم التحديث بتفاصيل

قامت  قوات الحرس الثوري الايراني باحتجاز ناقلتي نفط يونانيتين، برودينت وريور ودلتا بوسيدون، فيما يبدو كتصعيد بعد مصادرة شحنة نفط إيرانية قرابة سواحل اليونان، وفقا لوكالة الأنباء الإيرانية إرنا، يوم الجمعة.

وقالت إيران ان السبب هو لانتهاكهما أصول الملاحة في الخليج.

ونقلت وسائل إعلام عن منصة لويد ليست للملاحة أن الناقلة برودينت وريور، التي استولت عليها إيران تحمل نفط من العراق إلى أمريكا.

وارتفع خام برنت لنحو 120 دولار للبرميل بعد اعلان إيران احتجاز الناقلتين.

وقدمت اليونان  احتجاج للسفير الإيراني لدى أثينا ووصفت ما حدث بأعمال "قرصنة"، بحسب بيان من وزارة الخارجية اليونانية.

 وتسعى إيران لرفع الحجز عن شحنة نفط تم مصادرتها منذ عدة أيام من سفينة تحمل علم إيران قرب اليونان. وذكرت رويترز نقلا عن مصادر أن السفينة يديرها طاقم روسي وأن أمريكا صادرت و نقلت الشحنة لسفينة أخرى. 

وفي وقت سابق الجمعة استدعت إيران القائم بالأعمال السويسري -الراعي لمصالح أمريكا في طهران للاحتجاج "الشديد" لمصادرة أمريكا شحنة نفط إيرانية، وفقا لإرنا.

ترعى سفارة سويسرا المصالح الأمريكية في إيران منذ قطع العلاقات الدبلوماسية بين واشنطن وطهران عقب الثورة الإيرانية في 1979.

وقد استدعت إيران الأربعاء القائم بأعمال السفارة اليونانية في طهران، بسبب احتجاز الشحنة خلال توقف السفينة بسبب عطل فني ولكنها لم تذكر وقتها نوع الشحنة.

 للمزيد: تفاصيل: مصادرة شحنة إيرانية قرب سواحل اليونان

(إعداد: شيماء حفظي، تحرير: ياسمين صالح، للتواصل yasmine.saleh@lseg.com)

#أخبارسياسية

للاشتراك في تقريرنا اليومي الذي يتضمن تطورات الأخبار الاقتصادية والسياسية، اضغط هنا