قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني إن طهران تسلمت عصر يوم الأربعاء عبر الاتحاد الأوروبي رد الولايات المتحدة على تعليقات إيران حول النص النهائي المقترح من الاتحاد لإحياء الاتفاق النووي المبرم عام 2015.

وأضاف المتحدث، بحسب ما أوردته وكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء الإيرانية (إرنا)، أن طهران بدأت دراسة تفصيلية لملاحظات الجانب الأمريكي، وأنه وبعد الانتهاء من دراسة الأمر، سوف تبلغ المنسق الأوروبي عن آرائها في هذا الصدد. 

ولم يذكر المتحدث أي تفاصيل بشأن ما جاء في رد الولايات المتحدة.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس، يوم الأربعاء بحسب رويترز، "تسلمنا من خلال الاتحاد الأوروبي تعليقات إيران على النص النهائي الذي اقترحه الاتحاد. وانتهت مراجعتنا لتلك التعليقات. قدمنا الرد للاتحاد الأوروبي اليوم".

وكانت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي -منسق مباحثات إحياء الاتفاق النووي- يدرسان رد إيران على مقترح نهائي قدمه الاتحاد لإنقاذ الاتفاق النووي، الذي انسحب منه الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب بشكل أحادي في عام 2018.

وانتقدت إيران قبل يومين تأخر رد الولايات المتحدة على ملاحظاتها بشأن مقترح الاتحاد الأوروبي، الذي أعلن عنه الاتحاد يوم 8 أغسطس الجاري بعد 16 شهر من محادثات غير مباشرة ومتقطعة بين الولايات المتحدة وإيران.

ووقع الاتفاق النووي بين إيران و6 من القوى العالمية -هي الولايات المتحدة، وفرنسا، وبريطانيا، وألمانيا، وروسيا والصين- في عام 2015، وبموجبه تم رفع عقوبات عن طهران نظير أن تقوم بخفض أنشطتها النووية، لكن الرئيس السابق ترامب أعاد العقوبات بعد انسحابه من الاتفاق.

 

(إعداد: مريم عبد الغني، للتواصل zawya.arabic@lseg.com)

#أخبارسياسية

للاشتراك في تقريرنا اليومي الذي يتضمن تطورات الأخبار الاقتصادية والسياسية، سجل هنا