صوت المشرعون الإسرائيليون، صباح يوم الخميس، لصالح حل الكنيست (البرلمان) الـ 24 في تاريخ البلد، تمهيدا لانتخابات ستجرى في الأول من نوفمبر المقبل، وفق وسائل إعلام إسرائيلية.

وستكون هذه الانتخابات هي الخامسة التي تشهدها إسرائيل منذ عام 2019.

وسيتولى وزير الخارجية يائير لابيد منصب رئيس الوزراء في الحكومة المؤقتة، وفق اتفاق سياسي كان توصل له مؤخرا لابيد ورئيس الوزراء نفتالي بينيت -وهما شريكان في الائتلاف الحاكم- لحل البرلمان بعد صراع داخلي جعل ائتلافه الحاكم عاجز، وذلك بعد عام من تشكيل الائتلاف.

وكان اتفاق بين أحزاب المعارضة لتشكيل ائتلاف حكومي من 8 فصائل، في يونيو من العام الماضي، وموافقة الكنيست عليه هو الذي أنهى سيطرة رئيس الوزراء السابق بنيامين نتنياهو على السلطة التي استمرت لمدة 12 عام وهي الأطول في تاريخ البلد.

للمزيد: الكنيست الإسرائيلي يوافق على حل نفسه

(إعداد: شيماء حفظي، تحرير: مريم عبد الغني ، للتواصل yasmine.saleh@lseg.com)

#أخبارسياسية

للاشتراك في تقريرنا اليومي الذي يتضمن تطورات الأخبار الاقتصادية والسياسية، سجل هنا