مع تقديمات جديدة في مجال أمن الهويات من "سايبر أرك"، توسّع "هلب أي جي" محفظتها من الخدمات لمساعدة عملائها على التخفيف من مخاطر الأمن السيبراني بشكل أكبر.

دبي، الإمارات العربية المتّحدة: أعلنت اليوم "هلب أي جي"، ذراع الأمن السيبراني التابع لـ"اتصالات ديجيتال" ومستشار أمن تكنولوجيا المعلومات الموثوق به في المنطقة، عن ضمّ خدمة جديدة إلى محفظتها تهدف إلى تحسين الأمن لعملائها من خلال التركيز على تخفيف المخاطر المرتبطة بالهوية. ومع "سايبر أرك"، الشركة الرائدة عالمياً في مجال أمن الهويات، باتت اليوم "هلب أي جي" تقدّم منصّة أمن الهويات الأكثر شمولية لعملائها في دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية.

وتقوم منصّة "سايبر أرك" لأمن الهويات بفرض أقل قدر من الامتياز مع توفير الوصول الآمن عبر أيّ جهاز وفي أي مكان وفي الوقت المناسب. وبالتالي فإن هذه المنصّة المرتكّزة على إدارة الوصول المتميّز تساعد الشركات على تأمين الوصول إلى بيانات الأعمال والبنية التحتية الأساسية، وحماية القوى العاملة الموزعة، وتسريع الأعمال عبر البيئات السحابية.

وتعليقاً على هذه الشراكة، صرّح ستيفان بيرنر، الرئيس التنفيذي في "هلب أي جي"، قائلاً: "بتوحيد جهودها مع "سايبر أرك"، تثبت "هلب أي جي" التزامها بالتعاون مع كبرى الشركات الرائدة عالمياً في مجال الأمن السيبراني لمنح عملائنا أحدث المنصّات التكنولوجية. وبضم ما توفره "سايبر أرك" إلى مجموعة الحلول والخدمات التي نقدّمها، أصبح بإمكاننا اليوم منح عملائنا عروض الأمن الأكثر شمولاً لجميع الهويات، سواء البشرية أو الآلية. وتسمح لنا هذه الشراكة بالاستفادة من قدرات "سايبر أرك" الرائدة في القطاع حيث نقدم خدمة مُدارة متكاملة كجزء من مهمتنا المستمرة لترسيخ مكانتنا كمزود خدمات الأمن السيبراني الرائد في المنطقة."

وتكمّل "سايبر أرك" محفظة "هلب أي جي" من خلال زيادة التركيز على الأمن السيبراني ليشمل أمن الهويات. فقد باتت الشركات توفّر بيئات معقّدة وهجينة لدعم العمل عن بعد والتحوّل الرقمي، وقد أصبح العدد الكبير من بيانات الاعتماد والأسرار والهويات التي تمّ إنشاؤها كجزء من هذه المبادرات هدفاً متزايداً لمرتكبي الجرائم السيبرانية.

وصرّح كريغ هاروود، المدير الإقليمي للمبيعات في "سايبر أرك" لمنطقة إفريقيا والشرق الأوسط، قائلاً: "من شأن تعاوننا مع "هلب أي جي" أن يوسّع إطار تقديماتنا في مجال حلول أمن الهويات لعملائنا المتزايدين في المنطقة. ففي الهجمات السيبرانية الأكثر خطورة في العالم، غالباً ما تكون نقطة الإصابة الأولية هويّة واحدة مخترقة، سواء كانت تلك بشرية أم آلية. وبالاستفادة من نموذج الثقة المعدومة Zero Trust ومبدأ الامتياز الأقل Least Privilege، تعمل منصة "سايبر أرك" على مراقبة وإدارة كيفية الوصول إلى البيانات والأصول الحرجة لضمان أمن جميع أنواع المستخدمين بشكل أفضل عبر البيئات الهجينة والسحابية وتطبيقات الأعمال وعبر مختلف مراحل التطوير والعمليات DevOps."

وتندمج منصّة "سايبر أرك" لأمن الهويات بسلاسة في منظومة "هلب أي جي" من المورّدين مع مزايا توافقية التشغيل للعملاء، مثل تلك التي يتمّ تقديمها عبر CyberArk C3 Alliance، برنامج "سايبر أرك" العالمي لشركاء التكنولوجيا، والذي يقدم المئات من الحلول والمكونات الإضافية المدمجة مسبقاً والمعتمدة والمدعومة من كبار مزودي الشركات.

#بياناتشركات

- انتهى -

نبذة عن هلب أي جي

"هلب أي جي" (Help AG) هي ذراع الأمن السيبراني لشركة "اتصالات ديجيتال"، وتقدم استشارات استراتيجية للشركات الرائدة والجهات الحكومية في جميع أنحاء الشرق الأوسط مع حلول وخدمات أمن المعلومات المصممة خصيصاً لتلبية متطلباتهم المتنوّعة، مما يتيح لهم التطور بشكل آمن مع ميزة تنافسية. بدأت شركة "هلب أي جي" مسيرتها في الشرق الأوسط منذ عام 2004، وبات اسمها معروفاً على أنها شركة الاستشارات الموثوقة في المنطقة. وقد استحوذت "اتصالات" على "هلب أي جي" بشكل استراتيجي عام 2020، مما أدى إلى إنشاء قوة لافتة للأمن السيبراني وقيادة التحول الرقمي في المنطقة.

وتسعى "اتصالات ديجيتال"، وحدة أعمال تابعة لشركة "اتصالات"، إلى قيادة التحول الرقمي من خلال تمكين الشركات الخاصة والجهات الحكومية ودعمها بالخدمات الذكية عبر أحدث التقنيات مثل الحوسبة السحابية، والأمن السيبراني، وإنترنت الأشياء، والذكاء الاصطناعي.

لمزيد من المعلومات عن "هلب أي جي"، يُرجى زيارة www.helpag.com

للاستفسارات الإعلامية، يُرجى التواصل مع:

زياد الأشقر

مدير للعلاقات العامة

جامبت للعلاقات العامة

+97155 7862682

Ziad@gambit.ae

 

 

Send us your press releases to pressrelease.zawya@refinitiv.com

© Press Release 2022

إخلاء المسؤوليّة حول محتوى البيانات الصحفية
إن محتوى هذه البيانات الصحفية يتم تقديمه من قِبل مزود خارجي. ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو نمتلك الإذن للتحكم بمثل محتوى. ويتم تقديم هذا المحتوى على أساس ’على حاله‘ و’حسب توافره‘، ولا يتم تحريره بأي شكلٍ من الأشكال. ولن نكون نحن، ولا الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن ضمان دقة أو تأييد أو اكتمال الآراء أو وجهات النظر أو المعلومات أو المواد الواردة في هذا المحتوى.
ويتم توفير البيانات الصحفية لأغراض إعلامية حصراً؛ ولا يقترح المحتوى أي استشارات بخصوص جوانب قانونية أو استثمارية أو ضريبية أو أي آراء بشأن ملاءمة أو قيمة أو ربحية أي استراتيجية معيّنة تتعلق بالمحافِظ أو الاستثمارات. ولن نكون نحن، أو الشركات التابعة لنا، مسؤولين عن حدوث أي أخطاء أو عدم دقة في المحتوى، أو أي إجراءات تقومون باتخاذها استناداً إلى ذلك المحتوى. وأنت توافق وتقرّ صراحة بتحمّل كامل المسؤولية عن استخدام المعلومات الواردة في هذه البيانات الصحفية.
وبموجب الحد الذي يسمح به القانون المعمول به، لن تتحمّل ’ ريفينيتيف ‘، وشركتها الأم والشركات الفرعية والشركات التابعة والمساهمون المعنيون والمدراء والمسؤولون والموظفون والوكلاء والمعلنون ومزوّدو المحتوى والمرخّصون (المشُار إليهم مُجتمعين بـ ’أطراف ريفينيتيف ‘) أي مسؤولية (سواءً مجتمعين أو منفردين) تجاهك عن أية أضــرار مباشــرة أو غيــر مباشــرة أو تبعيــّة أو خاصــة أو عرضيّة أو تأديبية أو تحذيريّة؛ وذلك بما يشمل على سـبيل المثـال لا الحصـر: خسـائر الأرباح أو خسارة الوفورات أو الإيرادات، سـواء كان ذلك بسبب الإهمال أو الضـرر أو العقـد أو نظريـات المسـؤولية الأخرى، حتـى لـو تـم إخطـار أطـراف ’ ريفينيتيف ‘ بإمكانيـة حـدوث أيٍ مـن هـذه الأضرار والخسـائر أو كانـوا قـد توقعـوا فعلياً حدوثهـا.