توفر حلول رقمية تدعم الترويج السياحي وتحفز الابتكار

الرياض : وقعت وزارة السياحة والهيئة السعودية للسياحة، مذكرة تفاهم مع مجموعة STC السعودية، تدعم جهود تنفيذ استراتيجية السياحة الرقمية في المملكة، وتستهدف توفير باقة من الخدمات الرقمية، التي تشمل الحلول الفنية المخصصة للترويج السياحي، والبحث والتطوير، وتحليل البيانات وابتكار التقنيات الناشئة. كما تتيح المذكرة التعاون مع برنامج InspireU الذي أطلقته مجموعة STC بهدف توفير بيئة حاضنة وداعمة للشركات الناشئة العاملة في مجالات تقنية المعلومات والاتصالات والابتكار الرقمي.

وبهذه المناسبة أوضحت سمو نائب وزير السياحة الأميرة هيفاء بنت محمد آل سعود، أننا نهدف من شراكتنا مع مجموعة STC إلى دعم المبادرات الرقمية التي تعمل على تقييم وإثراء تجربة السائح وتفعيل منهجيات الابتكار والبحث والتطوير للتقنيات الناشئة، وذلك من خلال التعاون المشترك مع القطاع الخاص كشريك استراتيجي. وأن جهودنا مستمرة لتنفيذ المزيد من المبادرات المماثلة التي ترتقي بخدمات قطاع السياحة، وتدعم المجتمعات المحلية والعاملين في القطاع وتترك أثراً ملموساً على حياتهم، وتثري عملية التحول الرقمي للقطاع.

من جهته كشف الأستاذ فهد بن محمد حميد الدين الرئيس التنفيذي وعضو مجلس إدارة الهيئة السعودية للسياحة، عن مساعي الوزارة من خلال هذه المذكرة، لتوحيد الرؤى وحشد الجهود وتسخير الطاقات والخبرات والتقنيات الرقمية المتطورة، بهدف إجراء البحوث والدراسات واستخدام التقنيات المتقدمة من أجل تحسين تجربة السياح، بالإضافة للمشاركة مع STC في المعارض المحلية والاقليمية والعالمية للترويج للوجهات السياحية.

ومن جانبه أكد المهندس عليان بن محمد الوتيد الرئيس التنفيذي لمجموعة STC، إن هذه الشراكة تجسد التزام مجموعة STC في دعم الابتكار وتعزيز الاقتصاد الرقمي، حيث ستُساهم المجموعة من خلال هذه المذكرة بتوفير الخدمات والحلول الرقمية للقطاع السياحي بالإضافة لتمكين عملية التحول الرقمي وتوفير تجربة رقمية رائدة في القطاع السياحي في المملكة.

وأضاف المهندس الوتيد، أن المذكرة تشمل الاستفادة من الأفكار الإبداعية والحلول المبتكرة والمنتجات الموجودة لدى المنشآت المحتضنة في برنامج Inspire U للمساهمة في تمكين التحول الرقمي للقطاع السياحي، إضافة إلى تفعيل منهجية الابتكار والبحث والتطوير للتقنيات الناشئة لتطوير منتجات وخدمات جديدة، وبحث أوجه التعاون في تقديم خدمات وحلول رقمية كخدمات البنية التحتية والحوسبة السحابية والأمن السيبراني وغيرها.

يذكر أن وزارة السياحة تعمل على تنفيذ استراتيجية السياحة الرقمية في المملكة، وتهتم في سبيل ذلك بعقد الاتفاقيات وإطلاق المبادرات التي تستهدف تطوير القدرات الرقمية للعاملين في المجال السياحي، وتحفيز الشركات والمؤسسات الناشئة السياحية ورواد الأعمال، لاعتماد التقنيات الحديثة، وتطبيق المعايير السياحية العالمية، لخلق نقلة نوعية في مستوى الخدمات والمنتجات المقدمة، وتطوير القطاع بما يتوافق مع استراتيجية السياحة الوطنية، ويتماشى مع أهداف رؤية المملكة 2030، وتطلعاتها لتسريع الأعمال السياحية في المملكة، والنهوض بموقع المملكة على خارطة العالم السياحية..

#بياناتحكومية

- انتهى -