دبي، الإمارات العربية المتحدة،: أعلن معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، أن الهيئة لديها خطط لاستثمار 40 مليار درهم في النفقات الرأسمالية خلال السنوات الخمس المقبلة، بما في ذلك التوسع في مشروعات الطاقة المتجددة والنظيفة، مشيراً إلى أن الهيئة تخطط لاستثمار نحو 16 مليار درهم في تعزيز وتوسيع شبكات نقل وتوزيع الكهرباء والمياه، ونحو 12 مليار درهم لاستكمال مشاريع المنتج المستقل للطاقة في مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية ومجمع حصيان لإنتاج الطاقة، ومشاريع المنتج المستقل للمياه في حصيان، إضافة إلى استكمال مشاريع الهيئة الأخرى القائمة بالفعل في مجال البنية التحتية والأنظمة الذكية. كما تخطط مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي (إمباور) والتي تمتلك الهيئة 70% منها، لإنفاق نحو 3 مليارات درهم لتوسيع سعتها الإجمالية وشبكتها من خطوط النقل والتوزيع لتلبية نمو الطلب المتزايد على خدمات تبريد المناطق.

وقال معالي الطاير: "نعمل في إطار رؤية سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة - حفظه الله، وسيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي - رعاه الله، لتوفير بنية تحتية متطورة تواكب متطلبات التنمية المستدامة. والتزاماً بتوجيهات القيادة الرشيدة التي أطلقت "مشاريع الخمسين" لتعزيز التعاون والتكامل بين القطاعين الحكومي والخاص وتوفير فرص استثمارية واعدة، لدينا شراكات استراتيجية مع العديد من الشركات المحلية والعالمية لتنفيذ مشاريع الطاقة المتجددة وتحلية المياه وفق نموذج المنتج المستقل، وقد حققت الهيئة من خلال هذا النموذج أرقاماً قياسية عالمية في أدنى الأسعار لخمس مرات متتالية، حتى باتت دبي معياراً لأسعار الطاقة الشمسية على مستوى العالم".

وأضاف معالي الطاير: "تواصل هيئة كهرباء ومياه دبي استثماراتها وجهودها لتعزيز القدرة الإنتاجية للطاقة النظيفة من خلال خطط مدروسة تستند إلى أحدث أدوات استشراف المستقبل لتلبية الطلب المتزايد على الكهرباء والمياه وتوفير خدماتنا وفق أعلى مستويات الجودة والتوافرية والاعتمادية والكفاءة، ومواكبة النمو المتسارع الذي تشهده دبي في مختلف المجالات. وتستسهم خطط الهيئة في ترسيخ مكانة الإمارة كنموذج متطور يوفر المناخ الملائم والبيئة الداعمة للاستثمار."

#بياناتحكومية

- انتهى -