للمساهمة في المبادرة الأكبر في المنطقة لتوفير الدعم الغذائي للمحتاجين في 50 دولة

 إبراهيم بوملحة: المليار وجبة تجسد القيم الإنسانية التي تتمسك بها دولة الإمارات بقيادتها ومؤسساتها ومجتمعها المعطاء في كافة المبادرات الخيرية والإنسانية

إبراهيم بوملحة: المبادرة التي تشكل استكمالاً لحملة 100 مليون وجبة هي تجسيد لرؤية استدامة العمل الإنساني في فكر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم

المؤسسة هي أيضاً من الشركاء في تنفيذ مبادرة المليار وجبة وإنجاز عمليات التوزيع في عدد من الدول التي تغطيها

دبي، الإمارات العربية المتحدة: تبرعت مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية بمبلغ 20 مليون درهم لمبادرة "المليار وجبة"، الأكبر في المنطقة لتقديم الدعم الغذائي للمحتاجين والفقراء والأقل حظاً في 50 دولة حول العالم.

وكانت المؤسسة أول المتبرعين مع فتح المبادرة باب المساهمات والتبرعات المالية للأفراد والمؤسسات والفعاليات الاقتصادية ورواد العمل الخيري والإنساني من داخل الإمارات وخارجها تزامناً مع بدء شهر رمضان المبارك.

ويعزز تبرع المؤسسة الالتزام الإنساني والأخلاقي لمبادرة المليار بتوفير شبكة أمان غذائي للفقراء والجائعين ومن يعانون من تحدي سوء التغذية حول العالم، وخاصة من الفئات الضعيفة كالأطفال واللاجئين والنازحين من ضحايا الأزمات والكوارث الطبيعية.

يد العون من الإمارات إلى العالم

وأكد سعادة إبراهيم بوملحة، مستشار سمو حاكم دبي للشؤون الإنسانية والثقافية ونائب رئيس مجلس أمناء مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية، أن مبادرة المليار وجبة التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله "، في شهر الصوم والعطاء والإحسان إنما تجسد القيم الإنسانية التي تتمسك بها دولة الإمارات بقيادتها ومؤسساتها ومجتمعها المعطاء والمتسامح

والمتكافل في كافة المبادرات الخيرية والإنسانية التي تنطلق منها حاملة شعار مد يد العون والمساندة لكل محتاج دون استثناء أو تمييز لعرق أو دين أو منطقة جغرافية.

وقال بوملحه إن العطاء الذي بدأه الآباء المؤسسون ويتواصل بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة "رعاه الله" وإخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات الكرام، مستمر ومستدام ويصل أثره أبعد وأشمل كل عام.

واعتبر سعادته أن مبادرة المليار وجبة التي تشكل استكمالاً لحملة 100 مليون وجبة التي انطلقت في شهر رمضان الماضي ونجحت في مضاعفة هدفها وتوزيع 220 مليون وجبة في 47 دولة بمشاركة من طواقم وكوادر مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية، تجسيد لرؤية استدامة العمل الإنساني في فكر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ودليل عملي على رسوخ نهج التضامن من دولة الإمارات مع الإنسان في كل مكان وكلما دعت الحاجة وخاصة للفئات الأشد ضعفاً.

التنفيذ على الأرض أيضاً

وتشارك مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية أيضاً في تنفيذ عمليات مبادرة المليار وجبة في العديد من الدول التي تنشط فيها المؤسسة، وذلك بالتعاون مع المؤسسات المحلية والجهات الرسمية والأهلية، فيما تنظم المبادرة وتشرف عليها مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية.

آليات التبرع

وتستقبل مبادرة "المليار وجبة" التبرعات عبر قنوات معتمدة هي الموقع الإلكتروني www.1billionmeals.ae والتحويل المصرفي لحساب مبادرة "المليار وجبة" على رقم الحساب المعتمد: AE300260001015333439802 في بنك الإمارات دبي الوطني بالدرهم الإماراتي. أما في حال الرغبة بالتبرع بدرهم واحد يومياً للمبادرة من خلال اشتراك شهري، يمكن إرسال رسالة نصية بكلمة "وجبة" أو "Meal" على الرقم 1020 لمستخدمي شبكة "دو" أو على الرقم 1110 لمستخدمي شبكة "اتصالات" وعبر مركز اتصال مبادرة "مليار وجبة" 8009999.

#بياناتحكومية

- انتهى -