بحثت غرفة تجارة وصناعة أبوظبي مجالات التعاون التجاري والاستثماري مع وفد وزارة الزراعة والصناعة الحيوانية ومصائد الأسماك في جمهورية أوغندا، جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقد في مقر مبنى الغرفة بين سعادة محمد هلال المهيري مدير عام غرفة أبوظبي و وفد الوزارة الأوغندية المكون من الجنرال ديفيد كاسورا كيوموكاما السكرتير الدائم للوزارة، ويرافقه عدد 3 من أعضاء الوزارة، ويحضور سعادة زاكي و كيبيدي سفير جمهورية أوغندا المعين لدى دولة الإمارات.

وأكد سعادة محمد هلال المهيري أن غرفة أبوظبي حريصة على المساهمة في تعزيز هذه العلاقات الاقتصادية المشتركة بين بيئتي الأعمال في إمارة أبوظبي وأوغندا وتحقيق أقصى درجات التعاون بين فعاليات القطاع الخاص في كلا البلدين الصديقين.

مشيراً الى اهتمام رجال الأعمال الإماراتيين إلى استكشاف الفرص الاستثمارية المتاحة في أفريقيا بشكل عام وفي أوغندا على وجه الخصوص، لافتا الى أن أفريقيا سوق كبيرة وتنمو بسرعة، فيما تعتبر أوغندا وجهة استثمارية جيدة لرجال الأعمال، ومضيفاً أنه بإمكان رجال الأعمال في أبوظبي وأوغندا بناء شراكات في مجالات الزراعة والصناعات الغذائية والاستفادة من مصادر الثروة الحيوانية والسمكية.

وأوضح المهيري أن غرفة أبوظبي على استعداد لدعم مجالات تطوير العلاقات الاقتصادية مع أوغندا، التي تعد من الوجهات الاستثمارية الواعدة، لما تتمتع به من مقومات متعددة أبرزها الزراعية والثروة المعدنية. داعياً مجتمع الأعمال الأوغندي إلى التعرف على البيئة الاستثمارية في إمارة أبوظبي وما توفره من مزايا نسبية لنمو الأعمال وتطورها في مختلف القطاعات الحيوية.

من جانبه أعرب الجنرال ديفيد كاسورا كيوموكاما عن الرغبة القوية لدى مجتمع الاعمال في اوغندا لتعزيز التعاون التجاري مع نظيره في أبوظبي، مشيراً إلى أن بلاده تمنح مزايا لمجتمع الاعمال وتوفر فرص متنوعة للاستثمار، مشدداً على اهتمامه بتوطيد علاقات التعاون التجاري وبناء علاقات اقتصادية طويلة الامد تعود بالفائدة المشتركة والمصالح المتبادلة لكلا الجانبين، داعياً غرفة أبوظبي لتنسيق زيارة الوفود التجارية والتعرف على المناخ الاستثماري في أوغندا بشكل مباشر.

#بياناتحكومية

- انتهى -