استقبلت دائرة القضاء في أبوظبي، وفداً من الجمعية الدولية لأعضاء النيابة العامة، وذلك في إطار جهود تعزيز التعاون وتبادل الخبرات مع المنظمات الدولية والجهات ذات الاختصاص المشترك، بما ينعكس بدوره على جودة العمل القضائي وتقديم أفضل الخدمات وفق أرقى المعايير العالمية المعتمدة.

 واستعرض الاجتماع الذي عقد على هامش الزيارة، آلية عمل الجمعية، والخدمات التي تقدمها إلى جميع أعضائها على مستوى العالم من 177 دولة، سواء من خلال تنظيم البرامج التدريبية المتخصصة، وإتاحة المشاركة في الندوات والمؤتمرات الدولية والإقليمية، وما توفره من فرصة للتواصل ومناقشة الموضوعات ذات الصلة بعمل أعضاء النيابة العامة.

حضر الاجتماع المستشار محمد ضويهر الكثيري، المحامي العام الأول لنيابة أبوظبي، المستشار حسن محمد الحمادي، مدير إدارة شؤون النيابات في أبوظبي، محمد حسن عبدالرحيم، المحامي العام نائب رئيس الجمعية الدولية لأعضاء النيابة العامة، ويان هولست هوبنر، المدير التنفيذي للجمعية.

وأثنى الحضور على جهود الجمعية الدولية لأعضاء النيابة العامة، في تعزيز سيادة القانون وتحقيق العدالة والنزاهة واحترام حقوق الإنسان، فضلا عن دورها في تسهيل عملية الاتصال وتبادل الخبرات والمعلومات بين أعضاء النيابة من مختلف الدول، وتحسين التعاون الدولي لمكافحة الجريمة باعتبارها حلقة وصل لتسريع سير القضايا الجزائية.

  وفي ختام الزيارة التي اشتملت على جولة في المبنى الرئيسي لدائرة القضاء، للاطلاع على أحدث الخدمات القضائية في أبوظبي، أشاد الوفد بالتقدم الذي أحرزته الدائرة في توفير بنية تحتية متقدمة وخدمات إلكترونية لإنجاز مختلف المعاملات وتسهيل الإجراءات على المتقاضين.

#بياناتحكومية 

- انتهى -