دبي : تحرص جمارك دبي على تطوير مهارات موظفيها بصورة مستمرة، عبر تسخير الإمكانات التدريبية والمساهمة في تمكين الموظفين لأداء المهام المطلوبة منهم، فقد استحدث مركز التدريب الجمركي بالدائرة آلية تدريب جديدة وعملية في ذات الوقت، وهي قيام مسؤولي التدريب بالنزول الميداني والذهاب للمراكز الجمركية للاطلاع عن كثب حول عمليات التفتيش الجمركي، والعمل على تطوير مهارات المفتشين عملياً ودون الاخلال بمنظومة العمل الجمركي اليومي، حيث تم تغطية 13 مركز جمركي بالدائرة.

وتهدف مبادرة التدريب المتنقل إلى زيادة إنتاجية الموظفين في بيئة العمل، ورفع كفاءتهم الوظيفية وتنمية مهارتهم الميدانية، مع توفير الوقت والجهد عبر سلاسة التدريب، حيث يتم الارتكاز بشكل أساسي على زيارات مستمرة من خلال خطة عمل منظمة استهدفت كافة المراكز الجمركية، وذلك لتلبية احتياجات الموظفين التدريبية في مقار العمل، حيث تم التركيز في المبادرة على فئة التفتيش تحديداً لدعمهم بشكل مستمر ببرامج تدريبية متخصصة في مقر عملهم، لدعم رؤية الدائرة في أن تكون جهة رائدة عالمياً لدعم التجارة المشروعة وحماية المجتمع .

وتَعمد جمارك دبي إلى الاستثمار في رأس المال البشري، وتهيئة بيئة عمل متكاملة للموظف لمواكبة التطورات العالمية المتلاحقة، تماشياً مع توجهات دولة الإمارات التي تتطلع إلى الصدارة في مختلف القطاعات، وشتى المجالات وانسجاماً مع رؤية صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، على ضرورة الاستثمار في الانسان كونه عنصر أساسي في عملية التنمية المستدامة.

وتتجه جمارك دبي وبشكل مستمر إلى التطوير والتحديث في عمليات التدريب كونه أداه فعاله ومثمرة لتحقيق الأهداف والخطط الاستراتيجية للدائرة لمواكبة متطلبات العمل المتغيرة لمواجهة التحديات التي فرضها التسارع المعرفي لبيئة العمل.

#بياناتحكومية

- انتهى -