التقى رؤوساء مجموعات الأعمال وأكد التزام غرفة تجارة دبي بدعم مصالح الشركات

- الغرير: القطاع الخاص شريك استراتيجي أساسي لا غنى في صناعة مستقبل الأعمال ودبي نموذج ناجح للشراكة الاستراتيجية بين القطاعين العام والخاص

- 28 مجموعة أعمال تمثل أكثر من 30 قطاعاً اقتصادياً تعمل تحت مظلة غرف دبي

دبي : في إطار الجهود لتعزيز شراكة القطاعين العام والخاص، وتفعيل دور القطاع الخاص في مسيرة التنمية المستدامة التي تشهدها إمارة دبي، عقد معالي عبد العزيز الغرير، رئيس مجلس إدارة غرف دبي اجتماعاً افتراضياً مؤخراً مع رؤوساء وممثلي مجموعات الأعمال المنضوية تحت مظلة غرفة تجارة دبي بمشاركة أكثر من 45 مشاركاً وبحضور سعادة حمد مبارك بوعميم، مدير عام غرف دبي.

 

وهدف اللقاء إلى بحث جوانب تفعيل مساهمة القطاع الخاص في دعم منظومة الأعمال وتحسين كفاءتها وتعزيز تنافسية بيئة الأعمال وجاذبيتها للاستثمار بمختلف المجالات، ومناقشة توصيات تسهل ممارسة الأعمال، وضمان توحيد أصوات العاملين في المجالات الاقتصادية لما فيه مصلحة القطاعات المستهدفة.

وتعمل تحت مظلة غرفة تجارة دبي 28 مجموعة أعمال تمثل أكثر من 30 قطاعاً اقتصادياً مهماً في الإمارة، حيث تعتبر غرفة تجارة دبي من أكبر غرف التجارة العالمية في عدد العضوية مع تخطي عدد أعضائها حاجز الـ 300,000 شركة مؤخراً.

وبحث الغرير مع المجتمعين كيفية الارتقاء بمساهمة مجموعات الأعمال في مجتمع الأعمال، مناقشاً معهم آليات تعزيز الشراكة المشتركة، ومساعدتهم على تحقيق أهدافهم من خلال بناء قدراتهم، وتعزيز تواصلهم وتفاعلهم مع الجهات الحكومية المعنية.

وأشار معالي عبد العزيز الغرير، رئيس مجلس إدارة غرف دبي إلى ان مجموعات الأعمال تلعب دوراً هاماً في تعزيز مسيرة النمو الاقتصادي في دبي، حيث تعتبر مكوناً أساسياً لمجتمع الأعمال، وشريكاً استراتيجياً أساسياً لا غنى في صناعة مستقبل الأعمال في الإمارة، مؤكداً ان الغرفة حريصة على خدمة مصالح مجموعات الأعمال، وتعزيز وصولهم للجهات الحكومية المعنية بما يختص بالتشريعات والقوانين والخدمات والتسهيلات والمبادرات والتحديات والفرص.

واستعرض الغرير أمام رؤوساء مجموعات الأعمال التغييرات الأخيرة في منظومة العمل في غرف دبي، وتأثيرها الإيجابي في دعم مجموعات الأعمال، كاشفاً إن غرفة تجارة دبي تعمل على مبادرة نوعية تختص بمجموعات الأعمال، تشمل إعادة بلورة دورها وتفعيل مساهمتها الاقتصادية لتكون لاعباً رئيسياً في صناعة مستقبل الأعمال في دبي، مشيراً إلى أن هذه المبادرة سيعلن عنها خلال العام الحالي، وستشكل نقلة استثنائية في طريقة تنظيم وإدارة مجموعات الأعمال على مستوى العالم.

وأكد معاليه للمشاركين في اللقاء التزام الغرفة بدعم كل القطاعات الاقتصادية، ومساعدة الشركات ومجموعات الأعمال على أن تكون صوت قطاعاتها والممثل الحصري للشركات العاملة فيها، مشيراً إلى الشراكة الحقيقية مع القطاع الخاص أولوية قصوى على سلم أولويات الغرفة خلال الفترة المقبلة، ومعتبراً أن دبي نموذج ناجح وحيوي للشراكة الاستراتيجية بين القطاعين العام والخاص.

وتساهم مجموعات الأعمال منذ تأسيسها في الدفع بالحركة التجارية والاستثمارية في الإمارة من خلال الاستثمار في القدرات والإمكانات والخبرات لتعزيز الميزة التنافسية لمجتمع الأعمال في دبي. وتركز غرفة تجارة دبي على الحوار مع مجموعات الأعمال ومتابعة شؤونهم ودراسة توصياتهم للتعرف على أولوياتهم واهتماماتهم، ومساعدتهم في تطوير أعمالهم داخلياً وخارجياً ومواجهة المنافسة العالمية المتزايدة وتسهيل مشاركاتهم في الفعاليات الإقليمية والدولية ذات الصلة بأنشطتهم وفي استكشاف الفرص الجديدة لهم وذلك من خلال مجموعة من الخدمات والمبادرات الخاصة حصرياً لهذه المجموعات أبرزها التواصل السهل مع الجهات الحكومية المعنية.

#بياناتحكومية

- انتهى -

للمحررين:

بموجب مرسوم أصدره صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" بتأسيس ثلاث غرف تحت مظلة غرف دبي، تستمر غرفة تجارة دبي التي تأسست في عام 1965، وتعتبر إحدى الغرف الثلاث، بممارسة مهامها لتمثيل ودعم وحماية مصالح مجتمع الأعمال في دبي، من خلال خلق بيئة محفزة للأعمال في دبي، ودعم نمو الأعمال والترويج للإمارة كمركز أعمال عالمي.

يرجى زيارة موقعنا الالكتروني www.dubaichambers.com

تابعوا غرفة تجارة دبي على الروابط الالكترونية التالية:

www.facebook.com/dubaichamber www.twitter.com/dubaichamber http://www.linkedin.com/company/dubai-chamber-of-commerce-&-industry/ www.youtube.com/DubaiChamberTV www.instagram.com/dubaichamber للمزيد من المعلومات يرجى الاتصال بـ: ربى عبدالحليم مدير ادارة العلاقات العامة والاتصال المؤسسي – غرفة تجارة دبي هاتف: 2028450-4-971 + بريد الكتروني: ruba.halim@dubaichamber.com