أعلنت شركة مجموعة الخليفة عن خطتها لطرح مشروعين جديدين بمنطقة غرب القاهرة بإجمالي استثمارات تبلغ 750 مليون جنيه.

قال عمرو خليفة، رئيس مجلس إدارة مجموعة الخليفة، إن منطقة غرب القاهرة تتميز بحجم تنمية قوية يتم تنفيذها بها، وذلك لتكون عاصمة سياحية لمصر وخاصة مع تدشين عدد من المشروعات القومية بمنطقة غرب القاهرة، وأبرزها المتحف الكبير ومطار سفنكس، مشيرًا إلى وجود طلب قوي بغرب القاهرة.

وأوضح أنه من المخطط إطلاق المشروعين خلال الشهر المقبل، وذلك تزامنًا مع بداية موسم الصيف الذي يعد ذروة نشاط السوق العقاري، ويتواجد المشروعان بمدينة الشيخ زايد بمنطقة الحزام الأخضر والتي يوجد بها حجم تنمية وتعمير قوي وإقبال من العملاء للسكن بها.
وأشار إلى أن المشروع الأول يقع على مساحة 6 أفدنة بإجمالي استثمارات تبلغ 450 مليون جنيه، والمشروع الثاني يقع على مساحة 5 أفدنة بإجمالي استثمارات تبلغ 300 مليون جنيه، وهي مشروعات مميزة تتواجد في منطقة واعدة، وتخطط الشركة لأن يكون المشروعين علامات مميزة في منطقة غرب القاهرة.

وقال إن الشركة تنفذ مشروع "مالجا" بمنطقة حدائق أكتوبر على مساحة 10 أفدنة، وهو عبارة عن كومباوند سكنى متكامل يضم وحدات سكنية ومولًا تجاريًا بإجمالى مبيعات مستهدفة تبلغ 700 مليون جنيه، ويتم تسويق المشروع على 3 مراحل بيعية بإجمالي 328 وحدة بمساحات متنوعة تتراوح بين 115 مترًا و250 مترًا ويشمل 29 عمارة سكنية.

وكشف عن دراسة الشركة لتنفيذ مشروع جديد في العين السخنة، والذي سيكون مشروعًا سكنيًا سياحيًا سيحقق التنوع في محفظة مشروعات الشركة، ويلبي طلبات عملاء الشركة الحاليين والمستهدفين، فضلا عن زيادة التوجه للعين السخنة عقب الانتقال للحي الحكومي وانتقال الحياة للعاصمة الإدارية وقرب العين السخنة من العاصمة الإدارية مما سيجعلها مقر إقامة للكثير من العملاء.

ولفت إلى أن ارتفاع أسعار مواد البناء يؤثر على تكلفة التنفيذ وبالتالي أسعار البيع وحركة الشراء بالسوق نظرا لوجود فجوة بين سعر البيع والقدرة الشرائية للعملاء، وتسعى الشركات حاليا لإيجاد حلول بديلة ومرنة لتحقيق التوافق بين أسعار البيع والقدرة الشرائية للعملاء.

#بياناتشركات

- انتهى -