الانتقال إلى الطاقة المتجددة: اعتماد 52% من استخدامات الكهرباء في مكاتب «في إف إس غلوبال» العالمية من مصادر الطاقة الخضراء. أكثر من 70% بحلول عام 2023.

المشاركة البيئية: تزرع الشركة ما يصل إلى 10 آلاف شجرة كهدايا للاحتفال بأعياد ميلاد موظفيها في مكاتبها العالمية.

التركيز على التنوع: نسبة الإناث إلى الذكور أكثر من 50%. زيادة نسبة النساء في الأدوار القيادية إلى أكثر من 28% بنهاية عام 2022 مقارنة بـ 23% عام 2021.

أهداف الأداء: تربط الشركة أداء القيادة بأهداف الاستدامة.

التقرير المتكامل 2021: تطلق «في إف إس غلوبال» التقرير المتكامل لعام 2021 بناءً على معايير مبادرة التقارير العالمية.

استعرضت «في إف إس غلوبال»، أكبر شركة متخصصة في مجال خدمات التعهيد والتكنولوجيا المخصصة للحكومات والبعثات الدبلوماسية في جميع أنحاء العالم، إنجازاتها الرئيسية في مجال الاستدامة لعام 2021، بالإضافة إلى تسليط الضوء على أهدافها ذات الصلة بقضايا الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية في المستقبل القريب. وقامت الشركة بتوثيق هذه النقاط البارزة والتطورات الرئيسية في "تقرير متكامل"، الصادر في 6 يونيو 2022.

ويستعرض تقرير 2021 المستند إلى معايير المبادرة العالمية للتقارير استراتيجية الاستدامة الخاصة بـ «في إف إس غلوبال»، القائمة على خمس ركائز مميزة، وهي: المساهمة في النمو الاقتصادي المستدام، والحوكمة الرشيدة، ورعاية زملائنا، وحماية بيئتنا ودعم مجتمعاتنا. وتتماشى هذه الركائز على نحو متساو مع إستراتيجية أعمال المؤسسة، وأهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة، والأولويات الوطنية. كم تسلط الضوء على التنوع والمساواة والشمول، وتمكين الموظفين، والحد من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري وتمكين المجتمعات.

وقالت الدكتورة إيلينا بريميكيري، رئيس قسم الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات لدى «في إف إس غلوبال»: "يؤكد التقرير المتكامل الأول لشركة «في إف إس غلوبال»، الأهمية التي نوليها للاستدامة ودمج أهداف الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات في إستراتيجية أعمالنا. وقد قمنا عام 2021، ببناء استراتيجية استدامة تمتد عبر خمس ركائز أساسية مدعومة بمؤشرات أداء رئيسية محددة، وأهداف مرتبطة بمعايير قياس الأداء عبر المؤسسة لتحقيق أقصى قدر من التأثير."

إنجازات العام 2021

الحد من انبعاثات غازات الدفيئة عبر اتخاذ التدابير المخصصة للحفاظ على الطاقة، واعتماد الطاقة المتجددة، وتبني مبادرات الموازنة، ما يؤكد توجه «في إف إس غلوبال» لاتخاذ خطوات معقولة في سبيل الحد من انبعاثات الكربون، والمساهمة في الجهود العالمية الهادفة لمواجهة التحديات ذات الصلة بالتغير المناخي.

  • يتم اعتماد مصادر الطاقة المتجددة لتوفير نسبة 52% من استخدام الكهرباء لشركة «في إف إس غلوبال» حول العالم.
  • زراعة أكثر من ألف و500 شجرة في الهند والإمارات العربية المتحدة: عزل ثاني أكسيد الكربون بمعدل 9.2 طن عام 2021.
  • دعم مشروع كولار للغاز الحيوي، الذي يخفف استخدام الحطب بمعدل 4.5 طن (لكل أسرة)؛ ما مكّننا من تعويض 73 ألف و429 طناً من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون الناجمة عن سفرياتنا المتعلقة بالأعمال عام 2021.
  • المشتريات الخضراء: 18% من مواقعنا حول العالم تستخدم ورق طباعة معتمد باعتباره صديق للبيئة.
  • ستقوم «في إف إس غلوبال» بتقديم منهج تعليمي شامل حول تغير المناخ والسلامة المدرسية عبر تنظيم دورات تضم من 3 إلى 10 طلاب عبر أكثر من 45 ألف مدرسة بالتنسيق مع وزارة التعليم المدرسي الهندية ومجلس الولاية للبحوث التربوية والتدريب في تاميل نادو في الهند.

التنوع والمساواة والإندماج

  • نسبة الإناث إلى الذكور (لجميع الرتب): 42:58.
  • نسبة الإناث في الإدارة العليا: 23%، تستهدف الشركة رفع هذه النسبة حتى 28% بنهاية عام 2022.
  • عادت 99% من الموظفات في الهند إلى العمل بفضل المزايا الأولية مثل ساعات العمل المرنة وتوفير دور الحضانة في مكان العمل.
  • ما يقرب من 60% من الموظفين في المناصب ذات الصلة بتخليص العمليات (القوى العاملة التي تدير مراكز طلبات التأشيرات) في جميع أنحاء العالم هم من النساء.
  • نسبة المساواة في الأجور 100%.

تمكين القوى العاملة

  • مشاركة الموظفين: 67% - (أعلى من متوسط ​​القطاع بنسبة 58%*).
  • التدريب والتطوير: حضر 82% من القوى العاملة العالمية برنامجاً تدريبياً واحداً على الأقل عام 2021.
  • متوسط ​​عدد أيام مشاركة الفرد في التدريب: 2.9.

التواصل مع المجتمعات

  • استفاد أكثر من 55 ألف فرد من مبادرات التوعية التي نظمتها «في إف إس غلوبال».
  • في عام 2021، تم إطلاق أكثر من 60 مبادرة مجتمعية في 22 دولة حول العالم.

(* القطاع (IT / ITES) متوسط من 2019)

#بياناتشركات

- انتهى -

نبذة عن «في إف إس غلوبال»

«في إف إس غلوبال» هي أكبر شركة متخصصة في مجال خدمات التعهيد والتكنولوجيا المخصصة للحكومات والبعثات الدبلوماسية في جميع أنحاء العالم، تضم الشركة 3500 مركزاً لتقديم طلبات التأشيرات في 141 بلد عبر القارات الخمس، وتعتبر الشريك الموثوق لـ 63 جهة حكومية حيث أتمت أكثر من 241 مليون عملية ( منذ تأسيسها عام 2001). وتشرف الشركة على المهام الإدارية وغير القضائية المتعلقة بطلبات الحصول على التأشيرات وجوازات السفر والخدمات القنصلية للحكومات المتعاملة معها، ما يمكنهم من التركيز على مهمة التقييم.

وتعود ملكية غالبية الأسهم في «في إف إس غلوبال» لشركة إي كيو تي، العالمية الرائدة في مجال الاستثمار، وتمتلك مؤسسة Kuoni and Hugentobler ومقرها سويسرا حصة قليلة من الأسهم في «في إف إس غلوبال». إي كيو تي، مؤسسة استثمار عالمية لها مكاتب في أوروبا وأمريكا الشمالية وآسيا والمحيط الهادئ ولها سجل حافل لمدة 27 عامًا من الأداء الاستثماري المتسق عبر مناطق جغرافية وقطاعات واستراتيجيات متعددة. وهي مدرجة ضمن مجموعة EQT AB في بورصة ناسداك ستوكهولم. تدير EQT وتقدم المشورة لمجموعة من صناديق الاستثمار المتخصصة وأدوات الاستثمار الأخرى التي تستثمر في جميع أنحاء العالم بهدف تحقيق عوائد جذابة وشركات قادرة على استشراف المستقبل. ولا يمتلك المستثمرين في صناديق EQT أي دور للتأثير على عملية صنع قرارات شركات المحافظ أو استراتيجياتها. كما لا يمكنهم الوصول إلى الأصول التجارية الخاصة، أو رفع السرية للتعرف على بيانات المتعاملين.

عمر عبدربه

مجموعة إم إس إل للعلاقات العامة

موبايل: 5843611 050

بريد إلكتروني: omar.abdraboo@mslgroup.com