أعلنت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، أكبر شركة صناعية في دولة الإمارات العربية المتحدة خارج قطاع النفط والغاز، اليوم أن الشركة نجحت في تشغيل خلايا الاختزال بتقنية DX+ Ultra بقوة 500 كيلو أمبير باستخدام بطانة معدلة، وهي المرة الأولى التي يتم فيها الوصول لهذا المستوى من قوة التيار الكهربائي في الشرق الأوسط.

ويذكر بأن زيادة التيار الكهربائي في عمليات صهر الألمنيوم توفر إمكانية زيادة الإنتاج وتقليل التكلفة لكل طن لازم لبناء خلايا الاختزال الجديدة وتحسين إنتاجية الخلايا الحالية، ولكن يكمن التحدي في الحفاظ على درجة الحرارة والاستقرار المغناطيسي داخل خلية الاختزال مع زيادة التيار الكهربائي.

ووصل قسم البحث والتطوير التابع لخط الإنتاج Eagle في موقع الشركة في جبل علي إلى قوة التيار البالغة 500 كيلو أمبير خلال البحوث القائمة على مشروع تطوير خلايا اختزال خط الإنتاج 3 التابع لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم في موقعها في الطويلة، حيث يبلغ عددها 458 خلية اختزال ويتضمن 444 خلية اختزال تعمل بتقنية DX+ و14 خلية اختزال تعمل بتقنية DX+ Ultra.

ومن المتوقع أن يؤدي الوصول إلى قوة التيار البالغة 500 كيلو أمبير إلى زيادة الإنتاج بنسبة 5٪ مقارنة بأعلى شدة تيار كهربائي مستخدمة حالياً في شركة الإمارات العالمية للألمنيوم.

تعتبر تقنية DX+ Ultra من أحدث التقنيات الصناعية التي طورت محلياً في شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، وتستخدمها الشركة في خط الإنتاج 3 في الطويلة، والجدير بالذكر بأن هذه التقنية تم ترخيص استخدامها في مشروع توسعة خط الإنتاج 6 التابع لشركة ألمنيوم البحرين والذي بدأ الإنتاج في العام 2018.

وقال عبد الناصر بن كلبان، الرئيس التنفيذي لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم: "يعتبر الوصول إلى قوة التيار البالغة 500 كيلو أمبير للمرة الأولى إنجازاً استثنائياً، وأهنئ فريق البحث والتطوير الذي يعمل باستمرار على تحسين أداء تقنيات الصهر التي نمتلكها، في خطوةً تدعم سعينا لترسيخ مكانتنا كشركة رائدة تكنولوجياً في قطاع الألمنيوم في العقود القادمة. وبالإضافة إلى تعزيز الإنتاج في موقع الطويلة، يساهم هذا الإنجاز أيضاً في مواصلة تطوير الجيل التالي من تقنيات الصهر وتحسين الإنتاج في شركة الإمارات العالمية للألمنيوم والشركات الأخرى التي تستخدم تقنياتها".

الجدير بالذكر أن الإمارات العالمية للألمنيوم عملت على تطوير تقنياتها في مجال صهر الألمنيوم على مدار أكثر من 25 عاماً، حيث استخدمت الشركة تقنياتها الخاصة في عمليات توسعة مصاهرها منذ تسعينيات القرن الماضي وقامت بتحديث وتطوير جميع خطوط إنتاجها القديمة.

كما أبرمت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم اتفاقيات مع شركات في إندونيسيا وكولومبيا، من شأنها تصدير تكنولوجيا شركة الإمارات العالمية للألمنيوم لبناء مصاهر الألمنيوم في كلا الدولتين.

 #بياناتشركات

- انتهى -